مشروع إنتاج الزيتون الأسود

دراسة جدوى مشروع إنتاج الزيتون الأسود

يُعد مشروع إنتاج الزيتون الأسود ضمن مشروعات الصناعات الغذائية التي تشهد رواجًا في المملكة، خاصة في ظل زيادة عدد المطاعم سواء الثابتة أو المتنقلة، تزامنًا مع اتجاه الكثير من الشباب إلى إنشاء مشاريعهم الخاصة؛ بما يتواكب مع رؤية 2030 الهادفة إلى زيادة مساهمة المشاريع الصغيرة وريادة الأعمال في الناتج المحلي.

يعرض “رواد الأعمال” دراسة جدوى مبدئية لـ مشروع إنتاج الزيتون الأسود، تتضمن عناصر الإنتاج ومزايا المشروع والدراسة التسويقية.

مزايا المشروع

-تغطية احتياجات الأسواق المحلية من الزيتون.

-تشغيل الشباب والمساهمة في القضاء على البطالة.

-سهولة التسويق للمشروع في كل المنافذ التسويقية.

-يناسب أصحاب الخبرة الضئيلة في مجال إنتاج المواد الغذائية.

مشروع إنتاج الزيتون الأسود

عوامل النجاح

-استخدام الأساليب الحديثة في إنتاج الزيتون الأسود المخلل.

-تقديم منتجات ذات جودة عالية.

-وضع أسعار منافسة للمنتج.

مستلزمات الإنتاج

يستلزم إنشاء معمل إنتاج الزيتون الأسود توفير العديد من المواد الخام، والمتوافرة بكثرة في الأسواق، وتضم صودا كاوية، بنزوات صوديوم، سوربات البوتاسيوم، ميتا سلفيت، كما سيتطلب من صاحب المشروع توفير برطمانات زجاجية بأحجام مختلفة لتعبئة المنتجات بها، كما سيحتاج إلى مطبوعات قابلة للصق مدون عليها اسم المصنع والعلامة التجارية وتاريخ الإنتاج ومدة الصلاحية والمكونات.

ولا تقتصر مسلتزمات الإنتاج على المواد الخام فقط، بل يجب في هذا المشروع توفير بعض المعدات والأدوات مثل (براميل كبيرة بدون أغطية، أحواض، شبك بلاستيك، ماكينة قفل أغطية، ماكينة لحام، ماكينة فرز، موازين، طاولات، دوارق بلاستيكية، براميل ذات أغطية)، فضلًا عن إيجار معمل بمساحة 60 مترًا، ودفع الأصول المتغيرة من تكاليف مرافق” غاز+ مياه+ كهرباء”، ومصروفات النقل، وتكاليف تأسيس المشروع، ومعدات النظافة اللازمة للتأكد من سلامة المنتجات.

العمالة اللازمة

يُعتبر مشروع إنتاج الزيتون الأسود مناسبًا للمستثمرين الذي يمتلكون خبرة في مجال الصناعات الغذائية، أو لمن لديه الرغبة في تملك مشاريع إنتاجية، وعند تأسيس المشروع يجب توفير العمالة اللازمة له، والتي تتكون من 15 عاملًا، ومدير للمشروع.

وستكون مهمة العمالة تنفيذ العمليات الإنتاجية والتي تبدأ بفرز الثمار وغسلها وتنتهي بتعبئتها في البرطمانات المخصصة وتخزينها في مواقع التخزين، ويجب عليك التأكد أن يكون بعضهم ذا خبرة في مجال الصناعات الغذائية.

التسويق للمشروع

يجب وضع الدراسة التسويقية في الحسبان عند إعداد دراسة الجدوى؛ ويمكن الاستعانة بمندوبي بيع لديهم سيارات ليتولوا توزيع المنتج على محال السوبر ماركت والهايبر ماركت، كما يمكن توقيع عقود توريد منتظمة مع محلاتال بيع “المخللات”، والمشاركة في معارض المواد الغذائية التي تُنظم في المحافظات والمدن المختلفة.

ويمكن بالطبع تسويق منتجات المشروع إلكترونيًا على تجار الجملة الذي يمتلكون مواقع لهم أو صفحات على مواقع التواصل الاجتماعي، فضلًا عن ضرورة عمل إعلان على الإنترنت أو في بعض المجلات الإعلانية ذات التوزيع العالي.

وفي حالة رغبتك في التوسع خارجيًا، عليك بالبحث عن فرص تصديرية لمنتجاتك إلى الدول المجاورة، وإرسال عروض أسعار لهم، وعينات لمعاينة السلعة، وعند الموافقة يمكنك إرسال الكميات المتفق عليها.

الأرباح المتوقعة

تتوقف أرباح هذا المشروع على معدلات البيع، وهل ستقوم بتغذية السوق المحلي فقط، أم ستعتمد أيضًا على تصدير منتجاتك؟ ولكن يجب أن تعلم أن جميع مشروعات الصناعات الغذائية تُحقق ربحًا يغطي تكاليف الإنتاج بشكل كبير في أول عام، وترتفع الأرباح تباعًا مع زيادة مدة تشغيل المشروع.

اقرأ أيضًا

كيف تؤسس مشروع إنتاج مربى ومرملاد البلح؟

دراسة جدوى مشروع معمل منظفات

دراسة جدوى فنية لمشروع صناعة السجاد اليدوي

الرابط المختصر :

عن مصطفى صلاح

شاهد أيضاً

مشروع معمل منظفات

دراسة جدوى مشروع معمل منظفات

يُعد مشروع معمل منظفات من أبرز المشاريع الناجحة في الوقت الحالي، خاصة مع زيادة حجم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.