تضاعف دخلك

خمس خطوات تضاعف دخلك خلال ثلاثين يومًا

هناك عدة طُرق تضاعف دخلك- ككاتب مستقل- خلال ثلاثين يومًا فقط، شريطة أن تكون على دراية بكيفية اصطياد الفرص الثمينة، أو تتدرب على اقتناص تلك الفرص؛ فذلك من أهم بنود العمل، فما هي الخمس خطوات التي تزيد محفظتك المالية؟

1) انشر 20 إعلانًا أسبوعيًا

لا شك في أن عدم إنفاقك ما يكفي من المال لتمويل منشوراتك الدعائية هو العائق الأول الذي يحول بينك وبين جني مزيد من المال، فقد سبق وعملت مع أكثر من ألف كاتب مستقل، منهم المبتدئ والمتوسط والمتقدم، الذين دائمًا ما يدفعون لنشر إعلانات للترويج عن أعمالهم. وبمنتهى البساطة، فالإعلانات التي تُنشر أسبوعيًا بمثابة شباك الصيد التي يلقون بها في البحر.

وعلى الرغم من أن نحو 99% من المستقلين لا يصلون إلى هذا الحد من الإعلانات، إلا أن عليك نشر هذا العدد؛ حتى تروج لأعمالك بشكل جيد؛ لذا عليك نشر نحو 20 إعلانًا أو أكثر أسبوعيًا ولمدة ٤ أسابيع، وراقب بنفسك دخلك الذي سيتضاعف حرفيًا.

2) حدد كيف تكسب أموال عملائك

اعلم أن عملك هو الذي يُدِر دخلًا على عملائك، وأن قوة سطورك الإعلانية المقنعة هي التي تربحهم مزيدًا من الأموال، إنها معادلة بسيطة؛ فكتابة الإعلانات هي الدخل، والدخل هو الناتج.

لذا اشرح لنفسك هذه المعادلة التي تتيح لك إدرار دخل من كتابة الإعلانات، وحاول إثبات أن كتاباتك تفعل ما تسعى إليه، مع الانتباه إلى أن نحو 90% من مؤلفي الكُتب-لحسابهم الخاص- لا يمكنهم حل تلك المعادلة.

إذا لم تنجح في إدراك هذه المعادلة؛ فهذا لا يعني بالضرورة أنك مؤلف فقير، ولكن يمكنك حينئذ الاعتماد على عدد من العملاء ممن يعملون اعتمادًا على العاطفة عند تقييم كتابة الإعلانات، والذي يُحسِن بعض الكتاب المستقلين تسخيرهم لصالحه، فعميل يستحسن ذلك، وآخر يشعر بالسوء، وهذا يحب أمرًا ما، وذاك لا يحبه.

لمضاعفة دخلك خلال ثلاثين يومًا، حدد كيف تؤدي كتاباتك إلى دخل إضافي بالضبط؛ فذلك سهل للغاية بمجرد التوقف والبحث فيه.

أما الجزء التالي؛ وهو الأصعب، فعليك العثور على عميل يختبر كتاباتك للإعلانات على صفحة يحصل من خلالها على نحو 100 زائر أسبوعيًا على الأقل وبصفة مستمرة. وقد تحتاج إلى تقديم كتاباتك مجانًا في البداية للعميل الذي تراه مناسبًا، فمن الصعب جدًا العثور على عملاء يدفعون، خاصة قبل أن تثبت فاعلية نتائج أعمالك.

ولكن لا بأس بذلك، فبمجرد توضيح الصورة لعملائك في أن كتاباتك ستجني لهم مزيدًا من المال، فستكون في موضع لا يمكن لـ 90% من المؤلفين منافستك فيها.

تضاعف دخلك

3) احصل على حزم تسويقية

ما الفرق بين المستقلين الذين يتقاضون بضع مئات من الدولارات مقابل كتابة المدونات، وبين الوكالات التي تفرض رسومًا بحد أدنى 10 آلاف دولار شهريًا؟

والإجابة في أنها ليست مهارة أو ضربة حظ، فأي شخص يمكنه أن يكتب في الوقت الراهن لأي وكالة، ولكن كقاعدة عامة، في اللحظة التي تصبح فيها كاتبًا ومسوقًا جيدًا، ستصبح سطورك بمقابل باهظ للغاية بالنسبة للوكالات، وعادةً ما تكون جودة الكتابة من قبل إحدى الوكالات أقل بقليل مما تحصل عليه من موظف مستقل متمرس.

إذًا، لماذا يتقاضى هؤلاء المستقلون بضع مئات من الدولارات، في حين تحقق الوكالات 10 آلاف دولار شهريًا كحد أدنى؟، الجواب في الواقع بسيط جدًا، إنها مجموعة من الحزم، فعادةً ما تذهب الشركات إلى المستقلين للحصول على خدمات كتابة “انتقائية”، ولكنها تذهب إلى الوكالات للحصول على حزم تسويقية شاملة، إنها فقط طريقة عمل.

4) بِعْ خدماتك المتكررة

تخيل إقفال عرضين بقيمة 5 آلاف دولار كل شهر للعام القادم؛ ما يعني أنه بحلول نهاية العام ستجني نحو 120 ألف دولار، دون مواصلة جني أي أرباح بعد ذلك؛ لأنك سددت ثمن عروضك بالفعل، وربحت أموالك وحصلت على المنفعة لمرة واحدة فقط.

يمكنك بيع حزم عملك إلى كل عميل يقوم بتوظيفك مقابل ٥ آلاف دولار في ذلك الشهر، على أن تدفع 500 دولار شهريًا مقابل خدمة مستمرة تتعلق بالمشروع الأصلي، ولعل 50% منهم سيقبلون عرضك؛ وعليه فإنه بحلول نهاية ذلك العام لن تجني رسوم المشروع لمرة واحدة فقط، بل ستجني أيضًا ٦ آلاف دولار إضافية شهريًا عبر خدماتك المتكررة؛ لذا كرس جهودك لمواصلة جني الأرباح؛ حتى لا تبدأ من جديد كل شهر.

5) اطلب الإحالات من عملائك بصورة غير مباشرة

من الطبيعي أن تبدأ من نقطة الصفر مجددًا عقب انتهاء علاقة العمل مع كل عميل، ولكن الفضول ينتابني لتجيب عن سؤالي: هل تطلب من عملائك الحاليين إحالتك إلى عملاء جدد آخرين عقب الانتهاء من العمل معهم؟

إذا لم يكن كذلك، فافعله بإحدى طريقتين:

  • الأولى: بمجرد أن يدلوا برأيهم ويثنوا على عملك، اطلب منهم -بصورة غير مباشرة- ترشيحك لزملائهم الذين يمكنهم الاستفادة من كتاباتك، وتذكر أن يكون ذلك ضمنيًا، وبصيغة سؤال يمكنك الرد عليه.
  • الأخرى: إجراء استطلاع رأي لعملائك، عن ردود أفعالهم حيال أعمالك، ووثق آراءهم متضمنةً معلومات الاتصال بهم،؛ فذلك يساعدك على تحسين تجربة خدمة العملاء التي تقدمها؛ من خلال تحديد الطرق التي تستطيع الرد بها على العملاء الذين ينظرون بها إليك بشكل سلبي.

وأخيرًا، احرص على المحافظة على سعادة عملائك بمجموعة متنوعة من الطرق العشوائية غير المتوقعة، حتى بعد انتهاء علاقة العمل معهم؛ لتحصل على تقييم جيد لآرائهم.

اقرأ أيضًا:

الطريق إلى الربح.. كيف تبدأ مشروعك الإلكتروني؟

بلوك تشين.. والاستثمار في الشركات الناشئة

قبل اختيار فكرة المشروع.. نصائح للنجاح

الرابط المختصر :

عن جاكوب مكميلين

كاتب إعلانات مستقل، ومسوّق رقمي، يستمتع بالمشاركة بالتسويق، وتقديم المشورة المهنية عبر مدونته Digital Careerist. ويساعد رجال الأعمال على بدء أعمالهم عبر الإنترنت وتحسينها، ومساعدة الكتّاب المستقلين على تطوير أدائهم الكتابي .

شاهد أيضاً

الاستثمار في الشركات الناشئة

الاستثمار في الشركات الناشئة.. دوافع خوض المغامرة

إنه لأمر مثير أن يصر كثير من أصحاب رؤوس الأموال والمستثمرين على الاستثمار في الشركات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.