“جامعة كاوست” السادسة في تصنيف نيتشر عالميًا

نجحت جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية كاوست في احتلال المرتبة السادسة عالميًا في تصنيف نيتشر (Nature) الجديد، الذي يضم 175 جامعة شابّة على مستوى العالم.

وجاءت في المرتبة الأولى على مستوى منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، في التصنيف الذي نشرته مجلة نيتشر (Nature) العلمية المعروفة عالميًا،  وذلك ضمن أفضل 175 جامعة من بين الجامعات التي تأسست على مدار الـ 50 عامًا الماضية.

ومن جانبه قال الدكتور توني تشان؛ رئيس كاوست، إن هذه النتائج ليست إلا دلالة على مستوى أعضاء هيئة التدريس في جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية ونوعية أعمالهم ذات التأثير العالمي، كجزء من رؤيتنا كجامع».

أضاف أن الجامعة هي هيئة أكاديمية أنتجت مخرجات بحثية تطبيقية رفيعة المستوى من طراز استثنائيّ، موضحًا في الوقت ذاته أن التقرير الضوء على الأبحاث التي تجريها كاوست وأهميتها.

وأضاف البروفيسور دونال برادلي؛ نائب الرئيس للبحوث في كاوست: «تتمتع جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية ببيئة بحث فريدة ، تمكنها من تحقيق هذه النتائج المتميزة كجامعة شابّة.

وأكد أن نهج الجامعة الدولي الرياديّ غير المثقل بالقيود والمركّز للغاية، يسمح لنا بمواصلة دفع حدود المعرفة قُدُمًا، بالإضافة إلى الاضطلاع بدورنا كعامل تحفيزي لتحقيق الازدهار الاجتماعي والاقتصادي في المملكة والعالم بأسره».

ويمنح تصنيف نيتشر (Nature)، قيمًا صحيحة وكسرية لنشر المقالات العلمية، بالإضافة إلى تقييم المستوى العالمي للمخرجات البحثية والتعاون البحثي.

اقرأ أيضا:

 

برنامج “رواد التقنية”.. جامعة الملك عبدالله للعلوم تدعم التحول الرقمي

 

الرابط المختصر :

عن رواد الأعمال

مجلة رواد الأعمال Entrepreneurs هي مجلة فاعلة في مجال التوعية بثقافة ريادة الأعمال وتطوير الفرص الوظيفيّة المتنوّعة للشباب والشابّات في المؤسّسات الصغيرة والمتوسطة الحجم، وهي الدعامة الأساسيّة لتفعيل المزايا التنافسية لهذه المؤسّسات من خلال استعراض تجارب نخبة مميزة من الناجحين في مختلف الميادين واستخلاص ما يفيد الأجيال المقبلة.

شاهد أيضاً

المنصة الوطنية للرصد

الأربعاء.. بدء الاشتراك الإلزامي في المنصة الوطنية للرصد السياحي

يبدأ الاشتراك في المنصة الوطنية للرصد السياحي من قبل المستثمرين السياحيين، بطريقة إلزامية؛ وذلك بدايةً …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.