مواقع التواصل الاجتماعي

تمويل مواقع التواصل الاجتماعي.. مشروعك على بُعد خطوات

بدأت جذور مواقع التواصل الاجتماعي في الامتداد إلى واقع المجتمعات العالمية، ومع قليل من الذكاء؛ فإن هذه الشبكات باتت ترسم طريقًا نحو جني الأرباح، والكثير منه _أي الذكاء_ ساعد في تمويل المشروعات، فضلاً عن دعم حقل ريادة الأعمال، لا سيما أن مؤسسي تلك المواقع من أهم رواد الأعمال في العالم.

إن كانت لديك فكرة ما لمشروع، وتريد إنشاء شركتك الصغيرة، أو اتخاذ القرار نحو تنفيذها على أرض الواقع، معتمدًا على دراسة جدوى محكمة الأركان تؤكد تحقيق الكثير من الأرباح، فيمكنك توفير رأس المال بطريقة ما عبر مواقع التواصل الاجتماعي التي تضمن لك الانتشار، وحصد الأموال، بعيدًا عن طلب التمويل من رجال الأعمال، أو المستثمرين، أو اللجوء إلى القروض، وذلك في ظل تقليص البنوك للقروض المخصصة لتمويل المشاريع الصغيرة، الأمر الذي يدفعك إلى التفكير خارج الصندوق، ومعرفة قنوات تمويلية جديدة تهدف إلى تأمين الأموال لروّاد الأعمال، وسد الفجوة التمويلية التي تواجهها المشاريع الصغيرة والمتوسطة في العالم العربي.

الحصول على تمويل مواقع التواصل الاجتماعي

تتوقف عملية الحصول على تمويل من منصات التواصل الاجتماعي، على 3 خطوات مهمة، تنطلق بالتخطيط ودراسة الجدوى، مثل أي مشروع يجب وضع دراسة شاملة له، ثم الإعداد لطرح إعلان على تلك الشبكات، وفي النهاية؛ يجب معرفة مفاتيح التعامل الصحيح مع الممولين.

1. دراسة الفكرة

تتمثّل الخطوة الأولى في التخطيط للحصول على تمويل الشبكات الاجتماعية، على الانتهاء من دراسة الفكرة جيدًا، وبطبيعة الحال؛ يجب أن تعتمد دراستك على أوراق توضح التكاليف كافة، والإيرادات المتوقعة، بالإضافة إلى صافي الأرباح المنتظرة، وغيرها من التفاصيل المهمة التي يجب تقديمها للممول، الذي تستهدفه، علمًا بأن طريقة عرضك الموثقة بالأرقام، تزيد من قدرتك على إقناع الممولين.

2. الصياغة الجذابة

يجب أن تتعلم كيفية عمل إعلانات مدفوعة ومجانية على شبكات التواصل الاجتماعي، خاصة موقع “فيسبوك“، مع الحفاظ على الصياغة الجذابة؛ لتحقيق أفضل النتائج المنشودة.

ويهمل بعض المسوقين على الإنترنت أو راغبي وضع إعلان على تلك الشبكات، واحدة من أهم النقاط، وهي ما يسمى Copywriting، أي إعادة كتابة العناوين والنصوص بطريقة متقنة ومدروسة، تمكنك من جذب القرّاء.

احذر من عرض فكرتك بالتفصيل في الإعلانات؛ ما قد يُعرضها للسرقة، وهو الأمر المخيف بشأن مواقع التواصل الاجتماعي؛ حيث يمكن تنفيذها دون الرجوع إليك، وتضيع حقوق ملكيتك الفكرية.

3. الجمهور المستهدف على مواقع التواصل الاجتماعي

عند وضع إعلان على مواقع التواصل الاجتماعي، يتم تحديد الهدف منه، والجمهور المستهدف، وهنا يُمكن طرح الإعلان؛ بغرض الحصول على ممول مقابل إعطائه نسبة من الأرباح لمدة معينة.

ويتم الاتفاق بين الأطراف بصفتهم مشاركين أو ممولين، على نسبة الأرباح، قبل البدء في المشروع.

في حالة طلب أحد الممولين التواصل معك، يمكنك الاستعانة بالهاتف؛ فهو وسيلة فعّالة رغم كونها تقليدية، وتعطيك مساحة أكبر في إقناعه، بطريقة أفضل من التواصل عبر البريد الإلكتروني.

وعقب التواصل هاتفيًا، يمكنك تحديد موعد المقابلة الشخصية معه، لمناقشة المزيد من التفاصيل حول المشروع، وإمكانية جني الأرباح، والعقود المنتظر توقيعها.

بدء تنفيذ المشروع

احرص على أن يكون اختيارك للممول وفقًا لمعايير، أهمها التفاهم مع المتقدّم، التعرٌف على شخصيته بشكل أكبر، التحقيق من سجله الجنائي، مستواه العلمي، الثقافي، بالإضافة إلى خبراته، ومهاراته؛ وذلك لضمان التعامل مع شخص متعاون ومفيد، مع تأكيد جديته.

وبعد النجاح في الحصول على المبلغ الذي تريده، سواء من ممول واحد أو عدد كبير من الممولين، حرّر عقودًا تضمن حقوقك، كما تضمن للممول حقه، ومن هنا يمكن الانطلاق في تنفيذ المشروع على أرض الواقع، ومع العمل الجاد، والاجتهاد، وتوزيع المهام بجدارة، ستحافظ على بقاء المشروع، وتطويره إلى الأفضل.

اقرأ أيضًا:

التمويل الذاتي.. وسيلة عمالقة العالم لنجاح المشروعات

الرابط المختصر :

عن لمياء حسن

لمياء حسن حاصلة على شهادة في الإعلام المرئي، مقدمة برامج سابقة في إحدى الإذاعات المصرية الشهيرة، عملت بالصحافة المقروءة والإلكترونية العربية لمدة 7 سنوات. تتقن اللغة الكورية والإسبانية إلى جانب الإنجليزية.

شاهد أيضاً

«لينكد إن» منصة مهنية لجذب رواد الأعمال

على الرغم من أن موقع «لينكد إن» يندرج تحت مظلة مواقع التواصل الاجتماعي، إلا أنه …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.