“تمهير” يدرب 23 ألف جامعي لسوق العمل

أعلن صندوق تنمية الموارد البشرية “هدف” عن وجود 23 ألف جامعي وجامعية مؤهلين للتدريب ضمن برنامج” تمهير”.

يستهدف “تمهير” خريجي الجامعات السعودية الذين لم يعملوا بأية وظيفة خلال الأشهر الستة الأخيرة، وكذلك المبتعثين، ضمن برنامج تتراوح مدته بين ثلاثة إلى ستة أشهر، يتم خلاله تدريب الطلبة لدى المؤسسات الحكومية والمنظمات الدولية والمنشآت المتميزة؛ لكي يكتسبوا الخبرات والمهارات اللازمة لإعدادهم للعمل بدوام كامل.

أدوات استثمارية

يتوافق برنامج تمهير مع رؤية المملكة 2030 والتي تهدف إلى الاستفادة من الأدوات الاستثمارية التي تمتلكها البلاد، وأهمها صندوق الاستثمارات العامة، الذي سيتحول إلى أكبر صندوق سيادي استثماري في العالم (1.8 تريليون دولار) بعد نقل جزء من ملكية شركة أرامكو النفطية إليه.

كذلك، يتوافق البرنامج مع مستهدفات الرؤية بشأن خفض معدل البطالة من 11.6 % إلى 7 %، وزيادة مساهمة القطاع الخاص في إجمالي الناتج المحلي من 40 % إلى 65%.

ويتضمن البرنامج العديد من المزايا لأصحاب الأعمال و الخريجين؛ إذ يفيد أصحاب الأعمال بإعداد كوادر من الخريجين لديهم دون أي التزام مالي، بالإضافة إلى خفض تكاليف البحث عن كوادر مدربة، وتقليل الوقت المستغرق للعثور على الخريجين ذوي الكفاءة العالية، والعمل على تعزيز دور المسؤولية المجتمعية لديهم.

مميزات البرنامج للخريجين

ويعمل البرنامج على إعداد وتطوير مهارات وخبرات الخريجين للمشاركة بفاعلية في سوق العمل؛ حيث يحصل المتدرب فيه على شهادة معتمدة بعد إتمامه البرنامج التدريبي، تؤهله للحصول على وظيفة مناسبة لإمكانياته ومهاراته، بالإضافة لحصوله على حقائب تدريبية إلكترونية، وتغطية تأمينية ضد المخاطر، فضلًا عن حصوله على مكأفاة تدريب تقدر بـ 3 آلاف ريال عن طريق صندوق هدف.

شروط التقديم

ويشترط برنامج “تمهير” على المتقدم إليه أن يكون سعودي الجنسية، وحاصلًا على درجة البكالوريوس أو أعلى، وعدم عمله بأي وظيفة خلال الأشهر الستة الأخيرة، وألا يكون قد استفاد من برنامج تمهير من قبل.

الرابط المختصر :

عن مصطفى صلاح

شاهد أيضاً

هنود يقودون أكبر شركات العالم.. تعرف عليهم

في ظاهرة لافتة للأنظار، أفادت إحدى الدراسات المتخصصة بأن العديد من الشركات العالمية أصبح يديرها …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.