تصميم الإعلان

تصميم الإعلان.. كيف تُروّج لمشروعك الناشئ؟

لكي تتمكن من جذب العملاء ولفت أنظارهم إليك فأنت بحاجة إلى الترويج لما تقدمه من سلع ومنتجات، لكن هذا وحده ليس كافيًا، فعند تصميم الإعلان لابد أن تتأكد، كخطوة أولية وتأسيسية، أن هذا الإعلان مناسب للجمهور الذي تستهدفه.

يُفهم من هذا أنه ليس كل إعلان يناسب كل الشرائح الموجودة في السوق، ومن ثم قد تفشل بعض هذه الإعلانات في الوفاء بالنتائج المرجوة منها طالما أنه لم يتم تصميمه بالشكل المناسب، أو توجيهه إلى الشريحة المناسبة. وعلى ذلك يكون تصميم الإعلان أحد أهم العوامل التي يتوقف عليها النجاح من عدمه.

 

الإعلان والنفقات

من المؤكد أن ميزانية الإعلانات تؤثر، بشكل عام، في ميزانية الشركة، وهي بالتالي تكلفة باهظة، لكن هذه التكلفة تزول، أو لا تؤثر في الشركة، إذا نجحت هذه الإعلانات؛ فعوائد الإعلانات الناجحة أكثر بكثير من الأموال المنفقة عليها.

ومن ثم تكون الإعلانات المكلفة هي وحدها الإعلانات الخاسرة، والتي لم تُصمم بشكل جيد، وإنما تأتي كُلفتها من كونها أصلًا خاسرة، ولكيلا تكون الإعلانات مكلفة عليك أن تخطط لنجاحها.

وبناءً على ما سلف، يمكن القول إن هناك جهدًا تخطيطيًا لا بد من بذله قبل إطلاق الإعلان؛ فبدون هذا التخطيط المسبق لن يتمكن الإعلان من التأثير في الجمهور المستهدف ولن يحصل على النتائج المرجوة منه.

وكلما كان التخطيط دقيقًا وفي موضعه كانت الأموال التي تستثمر في هذه الإعلانات في مكانها الصحيح تمامًا.

 

العناصر الخمسة

والآن يأتي السؤال المحوري في هذا الصدد وهو: كيف ينجح الإعلان؟ وللإجابة عن هذا السؤال يتعين علينا الإشارة إلى العناصر الخمسة الأساسية والتي يجب أن يتضمنها الإعلان إن نحن أردنا له النجاح، وهذه العناصر هي:

 

1- العنوان والصورة

يجب أن يكون عنوان الإعلان وصورته المرفقة لافتتين تمامًا؛ حتى يمكنهما جذب انتباه القارئ، وتحفيزه ليعرف الرسالة التي ينطوي عليها الإعلان.

 

2- سرعة الإدراك

بحيث يكون من السهل على القارئ إدراك محتوى الإعلان، وطبعًا يجب أن يكون سهل القراءة.

 

3- قيمة الإعلان

يتعين على الإعلان أن يوّلد لدى الجمهور الرغبة في قراءته والاحاطة بمحتواه؛ وذلك من خلال ما يقدمه من عروض، فوائد، وقيمة مضافة.

تصميم الإعلان

4- الإقناع

أي أنه من الواجب على الإعلان أن يؤثر في الجمهور وأن يقنعهم بجدواه؛ من خلال تقديم بعض الضمانات أو العروض الخاصة.

 

5- بيانات الاتصال

الإعلان الجيد/ الناجح هو الذي يوجه القارئ إلى اتخاذ خطوة واقعية، ولكي يتم ذلك لا بد من توضيح بيانات الاتصال في الإعلان بشكل ظاهر تمامًا.

 

قبل الإعلان!

قبل أن تفكر في إطلاق إعلان ما، ينبغي أن تمعن النظر في عدة أمور، مثل: من هي الفئة التي ستستهدفها بهذا الإعلان؟ إذ إنه ليس منطقيًا أن نستهدف بإعلان واحد كل شرائح السوق؛ فلو حدث ذلك فلن نصل حتى إلى فئة/ شريحة واحدة.

ناهيك عن أنه يجب عليك، كذلك، أن تحدد المنتج الذي تروج له، أو ستعلن عنه؛ فلكل منتج خصائصه وسماته الفريدة، وبالتالي يتطلب إعلانًا خاصًا به.

اقرأ أيضًا:

العروض المجمعة.. كيف تنهض بمشروعك الصغير؟

 

الرابط المختصر :

عن محمد علواني

شاهد أيضاً

المشاريع الصغيرة الناجحة

أشهر المشاريع الصغيرة الناجحة.. كيف بدأت؟

لعل التقلبات الاقتصادية وزيادة معدلات البطالة في أغلب دول العالم هي العامل الأساسي الذي أدى …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.