تشارلز شواب

تشارلز شواب.. رائد صناعة الصلب

الاسم: تشارلز شواب

الميلاد: بنسلفانيا، الولايات المتحدة الأمريكية

الجنسية: أمريكي

الثروة: 8.75 مليار دولار

الميلاد: 18 فبراير 1862م

الوفاة: 18 أكتوبر 1939

عندما تسمع اسم «تشارلز شواب» للوهلة الأولي، قد تظن أنه مؤسس شركة Charles Schwab Corporation، لكن من نتحدث عنه، واحد من أكبر المجازفين في عالم ريادة الأعمال، بدأ رحلته مع كسب المال ببيع المجلات وتربية الدجاج في المنزل؛ حتى ترأس شركة Bethlehem للحديد والصلب ، التي أصبحت ثاني أكبر شركة لصناعة الصلب في العالم، ومن أكبر الشركات المصنعة للمعادن الثقيلة كذلك.

نشأته ومسيرته العلمية

ولد رجل الأعمال الأمريكي “تشارلز روبرت شواب” في 18 فبراير 1862م، بمدينة ويليامزبرج بولاية بنسلفانيا الأمريكية، لأبوين “جون وبولين شواب”؛ حيث كان أجداده الأربعة من المهاجرين الروم الكاثوليك من ألمانيا.
تلقى تشارلز تعليمه في كلية سانت فرانسيس في لوريتو؛ ما يعادل منهجًا في المدرسة الثانوية، وفي سن السابعة عشر وقع في حب ممثلة شابة، أقنعته بحياة مهنية رائعة كانت تنتظره، لكن سرعان ما تدخل والداه وأرسلاه إلى مدينة بيتسبرج في ولاية بنسيلفانيا.

حياة سندي.. رائدة التكنولوجيا الحيوية

بدأ شواب مسيرته المهنية كسائق في شركة تدعى Edgar Thompson Steel Works، كان يملكها رجل الأعمال أندرو كارنيجي، ثم تدرج لاحقًا في الدرجات الوظيفية؛ حتى أصبح مساعد المدير في أوائل ثمانينيات القرن التاسع عشر، ثم في مطلع الربع الثاني من عام 1887 عُين مديرًا، وبعد خمس سنوات، طلب منه أندرو كارنيجي استعادة العلاقات بين الإدارة والعمالة، بعد إضراب خطير في مصنع هومستيد للصلب.

مهارات إدارية

لم يقتصر نجاح “تشارلز شواب”- بفضل مهاراته الإدارية العبقري-ة على استعادة الارتباط بين العمال والإدارة فحسب، بل عمل على تحسين كفاءة المصنع بالكامل.

رانو موندال.. من التشرد إلى الثراء

وبعد صعوده السريع في سن الخامسة والثلاثين، أصبح شواب رئيسًا لشركة كارنيجي للصلب عام 1897؛ ليساعد بعدها بأربع سنوات في التفاوض على بيع شركة كارنيجي للصلب لممولين مقيمين بنيويورك بقيادة جي بي مورجان.

شُكِّلت شركة جديدة بالجمع بين كارنيجي للصلب وشركات Gary’s Federal Steel Company و William Henry “Judge” Moore’s National Steel Company ، أطلق عليها اسم US Steel (USS)؛ ليصبح شواب أول رئيس للشركة.

“إمانويل تاربين”.. مصمم المجوهرات البارع

حركة تطوير كبرى

بعد نشوب خلاف بين “تشارلز شواب” و مورجان وزميله التنفيذي في شركة الصلب الأمريكية، غادر شواب يو إس إس في عام 1903؛ لينضم إلى شركة بيت لحم لبناء السفن والصلب بولاية بنسلفانيا، كانت تشتهر بأحواض بناء السفن في كاليفورنيا، وديلاوير، ونيوجيرسي؛ لتصبح تحت قيادة شواب، أكبر منتج مستقل للصلب في العالم.

تشارلز شواب

ثورة في تشييد المباني

عمل تشارلز شواب على تطوير الشعاع H الذي يُعد جزءًا كبيرًا من نجاح شركة Bethlehem التي كانت مهتمة بالإنتاج الضخم للحزمة الفولاذية ذات الشفة العريضة، لكنه كان مشروعًا محفوفًا بالمخاطر، يتطلب زيادة رأس المال، وبناء مصنع جديد كبير؛ لصنع منتج لم يثبت قدرته على البيع.

هاني البرعي.. مؤسس PassApp

وفي عام 1908، بدأت بيت لحم للصلب في صنع الشعاع؛ ما أحدث ثورة في تشييد المباني، وأتاح تشييد ناطحات السحاب؛ ما جعل شركة بيت لحم للصلب ثاني أكبر صانع للصلب في العالم.

في مطلع الربع الثاني من عام 1911، شكلت شركة بيت لحم للصلب فريقًا لكرة القدم يعرف باسم Bethlehem Steel FC، وفي عام 1914 تولى شواب الفريق الاحترافي؛ حتى زواله في عام 1930.

فاز الفريق بـ 8 بطولات دوري و 6 كؤوس أمريكية و5 كؤوس تحدي وطنية، وكان من بين أعظم فرق كرة القدم في تاريخ الولايات المتحدة. قامت الشركة بحل الفريق بعد خسائر مالية تكبدتها خلال “حروب كرة القدم” الداخلية 1928-1929 بين دوري كرة القدم الأمريكية واتحاد كرة القدم بالولايات المتحدة وبداية الكساد الكبير في عام 1929.

أسطول الطوارئ

نظرًا لبراعته، اختير تشارلز شواب مُديرًا عامًا لمؤسسة أسطول الطوارئ في عام 1918، وهي مجلس في الكونجرس كان له سلطة على جميع عمليات بناء السفن في الولايات المتحدة الأمريكية؛ حيث طلب الرئيس ويلسون من شواب تولي هذا المنصب.

ريتيش أغاروال.. الملياردير الصغير

تخلص شواب من نظام تعاقد التكلفة، بالإضافة إلى الربح الذي كان عنصرًا أساسيًا في صناعة بناء السفن حتى تلك النقطة، وأصدر عقودًا ثابتة السعر، وبمجرد دخول الولايات المتحدة الأمريكية في الحرب، اتهم شواب بالتربح، ولكن ثبتت براءته لاحقًا.

في العشرينات من القرن الماضي، أصيب تشارلز شواب بمرض السكري وأصبح أقل نشاطًا في شؤون الأعمال في بيت لحم، وفي عام 1927، تولى ترأس المعهد الأمريكي للحديد والصلب، وظل مشاركًا في بعض الخلافات المتعلقة بالتعريفة والعمالة التي أثرت على بيت لحم خلال هذه الفترة.

حققت سياسات شواب المتفائلة التوسعية نجاحًا كبيرًا خلال فترات الركود الاقتصادي في أعوام 1893 ، و1907 ، و1913 ، ولكن ليس خلال فترة الكساد الكبير في الثلاثينيات.

تشارلز شواب

إفلاس مفاجئ

توفي تشارلز شواب مفلسًا في 18 أكتوبر عام 1939 لأنه كان كثير الإنفاق؛ حيث كانت ممتلكاته في بيت لحم للصلب بلا قيمة تقريبًا، ولكن الحرب العالمية الثانية التي بدأت قبل أسابيع قليلة من وفاته، جعلت ممتلكاته تساوي الملايين.

وبعد عدة سنوات من وفاته، بيعت ممتلكات شواب في مزاد علني عام 1942 إلى أصدقاء كلية سانت فرانسيس مقابل 32500 دولار، وعلى الرغم من أن تشارلز شواب كان معروفًا ببراعته خلال مسيرته المهنية، إلا أن النهاية كانت غير ملائمة لمن أطلق عليه توماس إديسون ذات مرة اسم “المخادع الرئيس”.

“أليكس أسولين”.. مالك أفخم مكتبات بالعالم

الدروس المستفادة

1. المخاطرة: تعد المخاطرة في عالم ريادة الأعمال أفضل بكثير من البقاء في دائرة القلق والخوف.

2. اقتناص الفرص: احرص دائمًا على اقتناص الفرص التي تلوح لك؛ لتحقق النجاحات المأمولة.

3. تكوين الرؤية: من أهم الأشياء التي عليك امتلاكها خلال عالم ريادة الأعمال، هي تكوية رؤية واضحة وشاملة لنشاطك التجاري.

اقرأ أيضًا:

سوزان كلاتن.. ونجاح بي إم ابليو

كوك يون هو.. مؤسس ATI التكنولوجية

جاري فاينرتشوك.. عبقري الريادة الاجتماعية

الرابط المختصر :

عن اسلام النجار

شاهد أيضاً

أرسطو أوناسيس

أرسطو أوناسيس.. إمبراطور الاقتصاد

الاسم: أرسطو أوناسيس تاريخ الميلاد: 15 يناير 1906 تاريخ الرحيل: مارس 1975 الجنسية: يوناني/ أرجنتيني …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.