تحليل حساسية المشروع

تحليل حساسية المشروع.. طوق النجاة في المستقبل

تُعد دراسة الجدوى الاقتصادية لأي مشروع أمر مهم قبل البداية، وتعتمد على تكوين قناعة من صاحب المشروع بمدى نجاح فكرته استثماريًا واقتصاديًا للمضي قدمًا، ويعتبر تحليل حساسية المشروع شيئًا أساسيًا يجب مراعاته عند إعداد دراسة الجدوى.

ويقصد بمصطلح “حساسية المشروع” ما قد يتعرض له المشروع خلال مرحلة الإنتاج، سواء كان انخفاض الإنتاج، تأخير إمدادات المواد الخام ما يؤدى إلى انخفاض الطاقة الإنتاجية، عدم القدرة على تسويق كل الناتج، أو انخفاض الأسعار؛ لذلك يجب عند إعداد دراسات الجدوى مراعاة تحليل حساسية المشروع بشكل جيد.

أهمية تحليل الحساسية

للتحليل قبل مرحلة إطلاق المشروع على أرض الواقع فائدة كبيرة؛ حيث إنه يقيس مدى استجابة المشروع المقترح للمتغيرات، سواء في الإنتاج أو الأسعار كما ذكرنا سابقًا، ويساعد هذا التحليل في وضع معطيات جديدة في دراسة الجدوى تحسبًا لحدوث أي تغيرات عما تم رصده في الدراسة.

اقرأ أيضًا : ما لا تعرفه عن دراسة الجدوى الاقتصادية للمشاريع

تحليل حساسية المشروع

عناصر تحليل الحساسية

ومن ضمن العناصر التي يجب قياسها في تحليل حساسية المشروع أيضًا معيار فترة استرداد رأس المال، وتغيير عدد السنوات المتوقعة لاسترداد مبلغ الاستثمار الأصلي في المشروع، والعمر الافتراضي للمشروع ومدة تغييره، بالإضافة إلى تحليل المنافع والتكاليف ،ومعدل العائد الداخلي؛ بحيث إذا كان معدل العائد أقل من تكلفة الحصول على الأموال فإن المشروع سيحقق خسارة ويجب البحث مرة أخرى في معطياته.

  • حساسية المشروع لزيادة التكاليف

يمكن أن تحول التكاليف المشروع من مشروع مجدٍ إلى غير مجدٍ؛ لذا يجب معرفة إلى أي مدى يتحمل المشروع زيادة التكاليف.

  • تأخير فترة التنفيذ

يُعد عنصرًا مهمًا في الجدوى الاقتصادية؛ لأن وقت الانطلاق قد يساهم في نجاح المشروع، ولذلك يجب على من يتولى إعداد دراسة الجدوى أن يراعي ذلك العنصر جيدًا.

  • تغير أسعار المنتج

يجب وضع افتراضات انخفاض أسعار المنتج مستقبلًا بنسب ثابتة، ووضع بعض الافتراضات البديلة لتعويض النقص في الربح الناتج عن انخفاض سعر المنتج.

  • انخفاض الإنتاج

قد يحدث ذلك لأي سبب، سواء تأخر المواد الخام، أو الظروف الاقتصادية المحيطة، أو عدم القدرة على تسويق المشروع، ويجب وضع كل ذلك في الاعتبار وإيجاد حلول حال ظهور هذه المشاكل خلال فترة تنفيذ المشروع.

تحليل حساسية المشروع

مزايا وعيوب تحليل الحساسية

يساهم تحليل الحساسية في توفير بيانات عن المخاطر التي يتعرض لها المشروع مستقبلًا، وبالتالي يعطي الفرصة لصاحبه في تقييم المخاطرة المحيطة بالمشروع أو المقترحات الاستثمارية التي يقبل على تنفيذها، ومن ثم تغيير قراره الاستثماري أو تكوين احتياطيات جيدة تساعده في مواجهة المخاطر التي قد يتعرض لها.

ولهذا الأسلوب عيوب لا تقل أهمية عن مزاياه؛ حيث إنه لا يتضمن أي معلومات تساعد في اتخاذ القرار الاستثماري، بل قائم على تحليلات وتوقعات مستقبلية قد لا تحدث؛ لذلك يمكن اعتباره وسيلة مكملة لتقييم المشروعات الاستثمارية وقياس المخاطر وليس الطريقة الوحيدة.

اقرأ أيضًا

ما الفرق بين المشاريع الصغيرة والمتوسطة؟

تمويل المشاريع الصغيرة والمتوسطة في 4 طرق

أفكار المشاريع الزراعية المناسبة للبدء

الرابط المختصر :

عن مصطفى صلاح

شاهد أيضاً

كيف تتخطى الأزمات في بداية مشروعك

كيف تتخطى الأزمات في بداية مشروعك؟

واحدة من أكبر المشكلات التي يواجهها رواد الأعمال هي عملية البدء الفعلي؛ إذ إن هناك …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.