بنك التنمية الاجتماعية

بنك التنمية الاجتماعية ودعم تمويل رواد الأعمال

استطاع بنك التنمية الاجتماعية أن يحقق نموًا في معدلات صرف التمويلات للمنشآت الممولة من قبل البنك حتى إقفال منتصف العام الحالي.

وشهد ذلك ارتفاعًا في حجم تمويل المنشآت لدى البنك، الأمر الذي انعكس عليه بالنمو الإيجابي لنتائج النصف الأول من هذا العام الجاري، مقارنة بالنصف الأول للعام الماضي 2019م، فيما تصدر شهر يونيو كأعلى شهر في صرف تمويلات بنك التنمية للمنشآت، رغم أزمة تفشي فيروس كورونا المستجد “كوفيد 19” التي اجتاحت العالم بأسره، وتداعيتها الاقتصادية على قطاع الأعمال.

ويعتبر ذلك نتيجة لاعتماد بنك التنمية الاجتماعية على برنامج للدعم، بينما تزامن ذلك مع تركيزه على تسخير جميع الموارد سواء الفنية أو التقنية لتساهم بشكل مباشر في تسريع رحلة التمويل ومساندة العملاء خلال الأزمة التي تولدت من الجائحة؛ حيث جرى صرف تمويلات أكثر من 2500 منشأة بقيمة بـ 266 مليون ريال حتى نهاية يونيو الماضي، فيما حقق البنك _ بعد رفع منع التجول _ خلال الشهر ذاته أعلى نسبة في صرف تمويلاته للمنشآت؛ إذ تم تمويل 827 منشأة، بقيمة مالية قاربت 70 مليون ريال، توزعت في القطاعات التالية: “التعليم، التجزئة، الصناعات التحويلية، التقنية، الخدمات الإدارية وأنظمة الدعم، الإعاشة والإيواء، الأنشطة المهنية والعلمية والتقنية، الفنون والترفيه والتسليه، أنشطة صحة الإنسان والعمل الاجتماعي، إضافة إلى الرعاية الطبية”، كما شملت تغطية جغرافية واسعة في أغلب مناطق المملكة العربية السعودية.

ويمكن لرواد الأعمال التعرف والتقديم علىً تمويل البنك بزيارة الموقع الإلكتروني على الرابط التالي (من هنــــــــــــا).

من جهته، قال إبراهيم بن حمد الراشد؛ الرئيس التنفيذي لبنك التنمية الاجتماعية: “إنه لمن المطمئن والمبشر رؤيتنا لعودة المنشآت لأعمالها وتعافي القطاعات تدريجيًا، وما هو إلا حصيلة توجيهات قيادتنا الرشيدة _ حفظها الله _ في تبني حزمة من البرامج والمبادرات الداعمة لقطاع المنشآت؛ تمكينًا لها من تجاوز الأزمة الحاللية”.

وأضاف: “لقد اعتمد البنك برنامجًا متخصصًا للمنشآت لتخفيف الآثار الاقتصادية والمالية الناتجة عن تفشي فيروس كورونا المستجد بمخصصات مالية بلغت 8 مليارات لعامي 2020 و2021، كما حرص البنك ومنذ بداية الجائحة على استمرارية تقديمه لأعماله وبالطاقات القصوى في ظل الإجراءات الاحترازية التي اعتمدتها الدولة، بينما حرص على تطبيقها لسلامة العملاء والموظفين؛ وشمل ذلك تحسين الإجراءات المتعلقة بالتمويل، رفع أسقف تمويل المنشآت، تسريع رحلة العميل وتوظيف التحول الرقمي لمساندة المستهدفات، كان على أثره أن حقق البنك أعلى إنجاز في صرف الدفعات لشهر يونيو الماضي، وتحقيقه النمو الإيجابي في إجمالي التمويلات المصروفة حتى إقفال منتصف العام الحالي مقارنة بنفس الفترة للعام الماضي”.

وأكد أن هذه الإنجازات لم تأت إلا من حرص البنك وانطلاقًا من توجهه الإستراتيجي على دعم المنشآت الناشئة والصغيرة؛ لتعزيز مساهمتها في الاقتصاد الوطني والمحتوى المحلي عبر تقديم برامج مساندة لرواد الأعمال؛ تمكنهم من البدء في مشاريعهم التجارية وضمان استمرارية أنشطتهم لمواجهة الأزمات الطارئة، ضمن دوره المحوري كجزء فعال في منظومة البيئة الداعمة لريادة الأعمال ومساندة توليد الوظائف للمواطنين عن طريق المنشآت الممولة من قبل البنك.

جدير بالذكر، أن بنك التنمية الاجتماعية يعد بوابة التمويل الأكبر والأوسع نفاذًا من حيث الوصول للمواطنين والمواطنات، من خلال تقديمه حزمة من المنتجات والخدمات التي تستهدف تمويل المنشآت متناهية الصغر والصغيرة في القطاعات ذات الأولوية والواعدة واستفاد منذ تأسيسه أكثر من 26 ألف منشأة نتج عنها توليد نحو 60 ألف وظيفة للسعوديين خلال 10 سنوات الماضية بقيمة قاربت 8 مليارات ريال.

اقرأ أيضًا:

6 نقاط يجب على الممول معرفتها

5 معلومات ضرورية عن التمويل

منتجات التمويل البنكية.. تمكين الشركات الناشئة في المملكة

الرابط المختصر :

عن رواد الأعمال

مجلة رواد الأعمال Entrepreneurs هي مجلة فاعلة في مجال التوعية بثقافة ريادة الأعمال وتطوير الفرص الوظيفيّة المتنوّعة للشباب والشابّات في المؤسّسات الصغيرة والمتوسطة الحجم، وهي الدعامة الأساسيّة لتفعيل المزايا التنافسية لهذه المؤسّسات من خلال استعراض تجارب نخبة مميزة من الناجحين في مختلف الميادين واستخلاص ما يفيد الأجيال المقبلة.

شاهد أيضاً

الاستثمار بعد كورونا

الاستثمار بعد كورونا.. فرص للنمو والتعافي

ليس في إمكان أحد التنبؤ بواقع الاستثمار بعد كورونا؛ وذلك نظرًا للعديد من الأسباب، أبرزها …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.