برنامج لتمويل المشاريع الفندقية والسياحية بقيمة 65 مليون ريال

أطلقت الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني ووزارة المالية برنامجًا لتمويل المشاريع الفندقية والسياحية، وذلك بباكورة قروضه التمويلية المقدمة لأربعة مشاريع سياحية وفندقية في عدد من مناطق المملكة، بقيمة 65 مليون ريال.

وجرى، أمس، توقيع عقود تمويل المشاريع الأربعة الفندقية، في كلٍ من نجران، جازان، تبوك، والخرج، البالغ تكلفة إنشائها أكثر من 180 مليون ريال، وذلك في مقر وزارة المالية بالرياض.

ووقع العقود طارق الشهيب؛ وكيل وزارة المالية لشؤون الإيرادات، المشرف على برنامج الإقراض المحلي، وبرعاية الدكتور حمد البازعي؛ نائب وزير المالية، وحضور عدد من مسؤولي الوزارة، ومن جانب الهيئة حضور عبدالمجيد الناصر؛ مدير عام الاستثمار السياحي، وأحمد الأمير؛ مدير مبادرة إقراض المشاريع الفندقية والسياحية، وملاك المشاريع الممولة.

وأكد البازعي، أن العلاقة بين الهيئة والوزارة، في هذا البرنامج، هي علاقة تكاملية تخدم أهداف الدولة والمواطن.

وقال: “إن المشاريع السياحية تعد رافدًا اقتصاديًا مهمًا وهدفًا رئيسًا في تحقيق رؤية المملكة”.
ومن جانبه، أكد طارق الشهيب؛ وكيل وزارة المالية لشؤون الإيرادات، أن أثر برامج التمويل كبير على الاقتصاد المحلي، وسيوجد فرص عمل نافذة.

وأضاف الشهيب، أن إجراءات التمويل أخذت أوقاتًا مختلفة باختلاف المشاريع وحجمها، ما ينعكس على المتطلبات، لكننا نحرص على أن يكون الطلب مكتملًا، لإنجازه بأسرع وقت.

كتب محمد علواني

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

عن رواد الأعمال

مجلة رواد الأعمال Entrepreneurs هي مجلة فاعلة في مجال التوعية بثقافة ريادة الأعمال وتطوير الفرص الوظيفيّة المتنوّعة للشباب والشابّات في المؤسّسات الصغيرة والمتوسطة الحجم، وهي الدعامة الأساسيّة لتفعيل المزايا التنافسية لهذه المؤسّسات من خلال استعراض تجارب نخبة مميزة من الناجحين في مختلف الميادين واستخلاص ما يفيد الأجيال المقبلة.

شاهد أيضاً

العاصمة المقدسة

أمانة العاصمة المقدسة توقع عقدًا لصيانة الجسور

وقعت أمانة العاصمة المقدسة، يوم الثلاثاء الموافق 27 يوليو، عقدًا لصيانة الجسور بمكة المكرمة والمشاعر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.