برنامج «بادر» ودوره في تسريع ريادة الأعمال بالمملكة

تواصل حكومة المملكة الليل بالنهار، للعمل على تنفيذ الخطة الوطنية للعلوم والتقنية، وتحقيق الأهداف الاستراتيجية للصناعة الوطنية، التي تهدف إلى تنوع مصادر الاقتصاد الوطني.

قطعت الجهات الحكومية بالمملكة شوطًا كبيرًا في دعم وتعزيز ثقافة ريادة الأعمال ضمن التوجيهات الرامية إلى تنويع مداخيل الاقتصاد الوطني، ويلعب برنامج «بادر» دورًا أساسيًا في دعم وتغذية ثقافة ريادة الأعمال والمساهمة في نشرها على نطاق واسع بجميع أنحاء المملكة.

وفي خطوة منها، أطلقت مدينة مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية برنامجَ «بادر» في مطلع عام 2007؛ لدعم فرص مشاريع الأعمال المبنية على التقنية، وتطوير ريادة الأعمال في المجال التقني.

ويسعى برنامج «بادر» إلى توفير البيئة الملائمة لأصحاب المشاريع والأفكار الإبداعية ليتمكنوا من تنفيذ أفكارهم بصورة صحيحة، وتطوير صناعة التقنية في المملكة، والترويج لمفهوم ثقافة ريادة الأعمال التقنية، وتحويل المشاريع التقنية إلى فرص تجارية ناجحة؛ الأمر الذي يُسهم في خدمة الوطن والمجتمع وتحقيق التنمية الشاملة المستدامة.

في هذا التقرير، نرصد أبرز مساهمات برنامج «بادر» في دعم وتعزيز ثقافة ريادة الاعمال وانتشارها في جميع أنحاء المملكة.

110 ملايين ريال عبر 63 صفقة استثمارية

في الربع الأول من العام الجاري، حققت الشركات الناشئة المحتضَنة لدى برنامج «بادر»، نجاحًا كبيرًا في جَمْع تمويلات استثمارية بلغت قيمتها نحو أكثر من 110 ملايين ريال خلال عام 2018، عبر 63 جولة وصفقة استثمارية قادتها شركات رأس المال الجريء، وشبكات المستثمرين الأفراد، وشركات القطاع الخاص.

وكشف تقرير أعده برنامج «بادر»، عن أنَّ حجم صفقات تمويل الشركات الناشئة مِن قبل المستثمرين الأفراد بلغ نحو أكثر من 40 مليون ريال، وموَّلت شركات رأس المال الجريء الشركات الناشئة بما يقارب الـ 30.680 مليون ريال، بينما وصَل حجم تمويل شركات القطاع الخاص إلى نحو 35.200 مليون ريال، في حين بلغ حجم الاستثمارات الحكومية نحو 3.542 مليون ريال؛ حيث ارتفع عدد الشركات المحتضَنة لدى البرنامج إلى 286 شركة، والتي بدورها أسهمت في خلق نحو 2053 وظيفة للشباب السعودي.

38 مليون ريال حجم التمويل الاستثماري لمشاريع التقنية

واصلت الشركات السعودية الناشئة المحتضنة لدى برنامج «بادر» للتقنية الحيوية، في تحقيق النجاحات لجمع التمويل؛ حيث بلغ إجمالي ما تم جمعه نحو أكثر من 38 مليون ريال من مستثمرين أفراد وصناديق استثمار جريء ومؤسسات حكومية داعمة.

مليارا ريال مساهمة برنامج “بادر” لمسرعات التقنية

كشف تقرير تقييم الأثر الاقتصادي الذي أجرته شركة مشاريع «كريدا» الأسترالية المتخصصة في تأسيس وإدارة حاضنات الأعمال التقنية على مستوى دول العالم، عن أن إجمالي مساهمات برنامج «بادر» لمسرعات التقنية، في الاقتصاد السعودي بلغ نحو أكثر من 2.1 مليار ريال على نحو تراكمي منذ عام 2010 وحتى نهاية العام الماضي، وذلك استنادًا إلى إجمالي الإيرادات التي حققتها الشركات التقنية الناشئة المحتضنة والمتخرجة لدى البرنامج، والتي بلغت مجتمعة نحو 620 مليون ريال.

وأوضح التقرير، أن مساهمة برنامج «بادر» في الاقتصاد السعودي بلغت خلال الأعوام الثلاثة الأخيرة نحو 664 مليون ريال، وذلك بزيادة وصلت إلى 56% مقارنة بتقرير تقييم الأثر الاقتصادي الذي أجٌري خلال عام 2015م.

جائزة أفضل حاضنة أعمال من «جلوبال براندز» العالمية

في مطلع عام 2019، حصد برنامج «بادر» لحاضنات ومسرعات التقنية، جائزة أفضل حاضنة ومسرعة أعمال على مستوى المملكة لعام 2018، وذلك خلال حفل جوائز مجلة جلوبال براندز العالمية، والذي أقيم في مدينة ماكاو الصينية، حيث توج البرنامج بالجائزة لتميزه في الابتكار وإنجازاته ومساهماته الفاعلة في دعم شركات التقنية الناشئة.

ويواصل برنامج «بادر» جهوده الرامية لدعم وتطوير ريادة الأعمال التقنية والحاضنات في جميع أنحاء المملكة، ويحرص البرنامج على تقديم المساعدات والتسهيلات لرواد ورائدات الأعمال في المملكة على تحويل أفكارهم التقنية إلى مشاريع استثمارية ناجحة، وتوفير البيئة المناسبة لنمو شركات التقنية الناشئة؛ من خلال تطبيق مبدأ تقليل المخاطر والتركيز على تطوير الأعمال لبناء مجتمع واقتصاد قائم على المعرفة.

اقرأ أيضًا: “مبادرات مسك” ينفذ برنامج “تدرب للمعلم” بمشاركة 100 متدرب

الرابط المختصر :

عن اسلام النجار

شاهد أيضاً

اليوم الوطني 89.. “ريادة الأعمال في المملكة” آفاق وطموحات

أيام قليلة وتحتفل المملكة العربية السعودية بذكرى اليوم الوطني 89، حيث يُعتبر اليوم الثالث والعشرين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.