التحدث مع المستثمرين

4 طرق لضمان النجاح عند التحدث مع المستثمرين

في عالم الاستثمار بالشركات الناشئة شديد التنافسية لا يكفي امتلاك فكرة رائعة للفوز بالمستثمرين، إنما يتمثل النجاح الحقيقي في كيفية تنفيذ فريقك لمهمته وكيفية توصيل هذا التنفيذ للمستثمرين؛ ومن أجل جذب الانتباه ستحتاج إلى إثبات أن فريقك لديه القدرات لتحويل فكرة إلى عمل قابل للتنفيذ والتطوير.

ولكي تنجح في ذلك ستحتاج إلى قطع طريق طويل؛ لذلك نسلط الضوء على أربع أفكار ستضمن لك تقديم أفضل ما لديك عندما تجلس من أجل التحدث مع المستثمرين:

1) ميّز شركتك الناشئة وفريقك من خلال هدفك ودوافعك

في العمل يريد الجميع كسب المال. إن وصف شركتك الناشئة على أنها مجرد محرك قوي للربح لن يجلب مستثمري اليوم إلى جانبك، ففي عالم الشركات الناشئة لا غنى عن النمو وقابلية التوسع. ستحتاج أيضًا إلى تمييز نفسك وفريقك من خلال هدفك ودوافعك.

لذلك أجب عن سؤال “لماذا؟” لجمهورك. أخبر المستثمر بقصة لكسبه، ليس فقط من خلال روايتك ولكن أيضًا من خلال إظهار قدرتك على بيع فكرتك للعملاء والشركاء وأفضل المواهب لتوظيفها.

يقولون إن هذا الهدف هو الربح الجديد، وبدون وجود هدف مقنع يعطي معنى لجهودك فإن عرضك التقديمي قد يصبح دون جدوى.

إن توضيح الغرض من عملك سيجعل من السهل وصف جميع الأجزاء الأخرى من عملك، ووجود هدف يتماشى مع حل مشكلة حقيقية في العالم يمكن أن يمنحك أيضًا جاذبية تتألق من خلال كل ما تفعله.

إذا كنت تستعد لجمع الأموال لشركتك الناشئة وليس لديك أي إجابات واضحة حول هدفك ففكر في قضاء بضع لحظات للتوقف من أجل إعادة ضبط هدفك. أنجح رواد الأعمال الناشئين يقودون هدفًا، فكر في الشركات الناشئة الناجحة مثل AirBnB وBolt وSpotify وUiPath وKahoot، ويمكنك أيضًا أن تذكر على الفور أغراضها وقصصها.

تعالج الشركات الناشئة الأكثر نجاحًا مشاكل حقيقية وتبني علاقات مع العملاء؛ من خلال رؤية مشتركة، اكتشف هدف شركتك إذا كنت تريد أن تكون بينهم.

2) كن أنت الخبير

في حين أن الهدف سيكون النار الداخلية التي تدير محرك شركتك الناشئة فإن معظم محادثاتك مع المستثمرين ستتم حول التفاصيل الجوهرية. لا تتوقع أن يكون مستثمروك خبراء بل سوف يستثمرون في خبرتك جنبًا إلى جنب قدرتك على تنفيذ رؤيتك.

ورغم أنه يجب أن يقدم المستثمرون الخبرة من حين لآخر من داخل مجالاتهم الخاصة إلا أنه عليك أن تكون السلطة المختصة في تفاصيل عملك.

سيؤدي إظهار خبرتك حول كل جانب من جوانب شركتك الناشئة إلى بث ثقة معدية أثناء اجتماعات عرض المستثمرين. وهذا لا يعني إظهار الألفة فحسب بل الطلاقة في شرح كيفية عمل منتجك، وتفاصيل الأسواق المستهدفة، وتفاصيل ما تطلبه من المستثمرين، وكيف ستستخدم الأموال التي تجمعها، وتفاصيل حول جميع مقابلات العملاء والأبحاث.

كن خبيرًا في مستثمريك أيضًا: هل لديهم تخصص أو مجال استثمار؟ هل لديهم خبرة شخصية كرواد أعمال؟ يمكن استخدام بعض هذه المعلومات بشكل استراتيجي.

التحدث مع المستثمرين

3) فكر في تفاصيل رؤيتك

يريد المستثمرون أن يكونوا متحمسين بشأن شيء ما، ويريدون بشكل خاص أن يكونوا جزءًا من شيء له تأثير عالمي. وهم يفضلون سماعك تصف وتقدر حجم فرصة العمل، تحدث بلغتهم في هذا الأمر وتأكد من أنه يمكنك دعمها بأبحاث السوق.

وبدلًا من استعراض التفاصيل حول كيفية عمل كل شيء على مستوى المنتج أو الخدمة ركز على الأعمال والأسواق التي تأمل في الحصول عليها. لا بأس إذا لم يكن لشركتك الناشئة في المرحلة المبكرة الكثير من الزخم حتى الآن، طالما أن خارطة الطريق الخاصة بك تحتوي على معالم واضحة وأطر زمنية قابلة للتحقيق.

4) تدرب على مهارات العرض التقديمي وامتلك مهارات التفاوض

الوقت محدود خلال اجتماع العرض التقديمي، والتحدث كثيرًا هو خطأ شائع لرائد الأعمال لأول مرة. في المتوسط يستمر الاجتماع الأول من 20 إلى 40 دقيقة. قد يبدو أن لديك وقتًا كافيًا للتحدث عن منتجك لكن من الأفضل التحدث باستخدام الخطاب الكلاسيكي لمدة ثلاث دقائق وترك 27 دقيقة للأسئلة والأجوبة. أنتم هنا للتعرف على بعضكم البعض والاستماع والتعلم.

لا بد أن يكون عرضك التقديمي بسيطًا ومؤثرًا ومضمونًا، ولكن لا تنس أنك تحتاج أيضًا إلى طرح بعض الأسئلة أثناء اجتماعاتك مع المستثمرين. فأنت تحاول إقناع هؤلاء الأشخاص بمنحك المال، وأفضل طريقة لجعل المستثمرين يتحدثون هي ببساطة طرح الأسئلة.

إذا كنت تتحدث إلى المستثمرين تذكر أن تستمع، قد لا يكون هؤلاء الأشخاص خبراء في مجالك المحدد لكنهم خبراء في استثمار الشركات الناشئة. لا تخف من تدوين الملاحظات، وتأكد إذا كان بإمكانهم توصيلك بأي شخص آخر قد يعرفونه من شبكاتهم الخاصة. انظر إلى هذه المحادثة على أنها فرصة مميزة للارتقاء إلى مستوى أعلى، وتأكد من إنهاء الاجتماع بخطوات واضحة وقابلة للتنفيذ.

الخلاصة:

في النهاية لا تنتظر حتى نفاد أموالك لبدء جمع التبرعات. غالبًا ما يتفاجأ رواد الأعمال لأول مرة بالمدة التي يمكن أن تستغرقها هذه العملية. خطط لستة إلى تسعة أشهر على الأقل وإلا قد تجد نفسك في موقف يائس.

لا يمكن لأي شخص إدارة شركة ناشئة بمفرده، ويمكن لفريق العمل أن يحدث فرقًا كبيرًا لدى المستثمرين.

الأهم من ذلك تعرف على التحديات الرئيسية التي تواجهك. من المحتمل أن يسأل المستثمرون عن تحدياتك المتوقعة، وقد يبدو من السخف قول “لا شيء”. فهؤلاء هم من قد تذهب إليهم للمساعدة في مواجهة العديد من التحديات المستقبلية، ومن المهم أن يعرفوا أن لديك مصداقية.

يمكن أن يكون هناك الكثير لتستوعبه دفعة واحدة لكن تذكر أن تسترخي. إذا كنت قد أنجزت، وكنت شغوفًا بمنتجك ومرتاحًا مع فريقك فلديك جميع المكونات اللازمة لإنتاج عرض تقديمي رابح وستجمع في النهاية الأموال التي تحتاجها.

المصدر: www.eu-startups.com

ترجمة: سارة طارق

اقرأ أيضًا:

5 طرق مبتكرة لخفض تكاليف الشركات الناشئة

ما هي طرق جذب المستثمرين لشركتك الناشئة؟

أهم وصايا الادّخار وأساليبه

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

عن ألكسندرا بالكوفا

شاهد أيضاً

خفض تكاليف الشركات

5 طرق مبتكرة لخفض تكاليف الشركات الناشئة

يواجه رواد الأعمال تحديات مختلفة، ولكن في خضم جائحة فيروس كورونا العالمية اليوم أثبت التدفق …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.