المناصب الإدارية في المشاريع الناشئة

المناصب الإدارية في المشاريع الناشئة.. المسؤوليات والأدوار

تبدأ معظم الشركات الناشئة بشخص واحد وهو المؤسس وصاحب الفكرة، سوى أن الأمر لا يتوقف عند هذا الحد، فكلما كانت الشركة أكثر نجاحًا كان لديها موظفون مختصون بأدوار محددة، ومن هنا يمسي الحديث عن المناصب الإدارية في المشاريع الناشئة هو حديث عن أهميتها من جهة، وعن نجاح هذه المشاريع ذاتها من جهة أخرى.

وليس بخافٍ على أحد الأهمية الكبرى التي تنطوي عليها المناصب الإدارية بشكل عام، فمن دون إدارة لن يكون ممكنًا تطبيق وتنفيذ القرارات التي تُتخذ على مستويات أعلى، ولن تحل مشكلات الموظفين، باختصار لن تكون هناك سلاسة في أداء الأعمال.

ووفقًا لدراسة أجريت عام 2016 ، احتل المساعدون الإداريون وحدهم المرتبة التاسعة في الوظائف ذات الكثافة الوظيفية الأكبر، وبلغ عددهم أكثر من 2.5 مليون مساعد إداري في الولايات المتحدة وحدها. وبناءً عليه لا تشكل المناصب الإدارية النسبة الأكبر في الولايات المتحدة فحسب وإنما في كل الشركات تقريبًا.

ويتطرق «رواد الأعمال» إلى أبرز المناصب الإدارية في المشاريع الناشئة وذلك على النحو التالي..

اقرأ أيضًا: كيف تختبر موظفيك عن بُعد؟

المدير التنفيذي

يحتل هذا المنصب أهمية كبرى، والتي تأتي من كون المدير التنفيذي هو الرجل الحالم، هو الذي يصنع المستقبل، وعادة ما يكون هو القائد في فريق بدء التشغيل.

وقبل إيمان أي شخص بالمشروع يجب أن يؤمن به المدير التنفيذي؛ إذ لو لم يفعل، أي إذا لم يكن مقتنعًا بجدى فكرة المشروع فليس من المتوقع أن يتحرك خطوة واحدة إلى الأمام.

إنه شخص مغامر، وأفقه مفتوح دائمًا على المستقبل، ولا يؤثر فيه عدم إيمان البعض بأفكاره، أو تأكيدهم لفشلها. إنه يحاول صناعة واقع ومستقبل جديدين تمامًا ومن هنا تأتي أهميته.

المساعد الإداري

المساعد الإداري هو أحد أكثر المناصب الإدارية شيوعًا في الشركات بشكل عام، وعادةً ما يساعد العاملون في هذا الدور الوظيفي في تقديم أنواع مختلفة من الدعم الإداري المتعلقة بالموظفين والقيام بالأعمال المكتبية الأخرى.

ويوصف هذا الدور بأنه في مستوى المبتدئين، سوى أنه من المهم ملاحظة أنه يمكن أيضًا أن تكون الوظائف متوسطة المستوى أو عالية المستوى اعتمادًا على الوصف الوظيفي، أي أن الوصف الوظيفي هو العامل الحاسم هنا.

اقرأ أيضًا: المنافسة بين الموظفين.. المزايا والعيوب

مدير المكتب

إذا كنا نتحدث عن المناصب الإدارية في المشاريع الناشئة فلا يجب أن نغفل الدور المهم الذي يقوم به مديرو المكاتب، فهم المسؤولون، عادة، عن الإشراف على الموظفين الإداريين، وتفويض المهام، علاوة على ذلك، فهم عادة ما يكونون مسؤولين عن جدولة المهام المختلفة، مثل التعامل مع جدول أعمال موظفي الإدارة العليا وتنسيق الأنشطة عبر الإدارات.

مديرو العمليات

يشرف مديرو العمليات على وظائف الموارد البشرية عالية المستوى، مثل تعيين الموظفين الجدد وتدريبهم. كما أنهم يعملون على تحسين جودة وكفاءة مكان العمل.

المناصب الإدارية في المشاريع الناشئة

اقرأ أيضًا: ست نصائح للتعامل الصحيح مع القائد السيء في العمل

مدير إدارة الموارد البشرية

يجب على الشركات الناشئة أن تكون لديها استراتيجية توظيف واضحة تمكنها من اجتذاب المواهب والكفاءات، سوى أن هذا لن يكون ممكنًا من دون وجود مدير للموارد البشرية، والذي لن يكون مسؤولًا عن مهام التوظيف فحسب، بل التعامل مع مشكلات الموظفين الحاليين للشركة.

وبعد فهذه طائفة من المناصب الإدارية في المشاريع الناشئة ولم يكن الهدف، كما هو واضح، حصر هذه الوظائف، وإنما الإشارة إلى بعضها فحسب، كما أن تعيين الموظفين في الشركات الناشئة أمر خاضع لمستوى نجاحها وتطورها، ومن ثم فمن غير الممكن حصر هذه الوظائف أو الإحاطة بها.

اقرأ أيضًا:

كيف تتعامل مع الموظف المتعجرف؟

كيف يحقق رواد الأعمال الاستقرار الوظيفي؟

كيف تعزز ثقة موظفيك بأنفسهم؟

الرابط المختصر :

عن محمد علواني

شاهد أيضاً

المصابات بسرطان الثدي

المصابات بسرطان الثدي.. ما هي الطرق الصحيحة للتعامل معهن؟

يحتاج التعامل مع المصابات بسرطان الثدي في العمل إلى طريقة خاصة؛ حيث يُمثل هذا المرض …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.