“المعجل”: تعديل نظام الصندوق الصناعي يُطوّر صناعتنا الوطنية

أعلن صندوق التنمية الصناعية السعودي عن موافقة مجلس الوزراء على تعديل نظام الصندوق الصناعي، الذي يمثل خطوة مهمة وتقدمًا نوعيًا نحو تعزيز دور الصندوق كمُمكن مالي لخطط التنمية الطموح للمملكة، التي تم تحديد مستهدفاتها في رؤية المملكة 2030، ومن أهمها برنامج تطوير الصناعة الوطنية والخدمات اللوجستية، الذي تم إطلاقه في وقت سابق من هذا العام.

من جانبه، وجه الدكتور إبراهيم المعجل؛ مدير عام صندوق التنمية الصناعية السعودي، الشكر والتقدير لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود؛ العاهل السعودي، ولصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز؛ ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، مؤكدًا أن الرعاية التي يحظى بها القطاع من قبل القيادة الرشيدة تُعزز من دور الصندوق كداعم رئيس لمسيرة الاقتصاد الوطني.

وأوضح المعجل؛ أن تعديل النظام سيُمكّن الصندوق الصناعي من توسيع نطاق دعمه؛ ليشمل عددًا من القطاعات الجديدة والواعدة، من خلال حزمة جديدة من الخدمات والمنتجات التمويلية التي تلبي احتياجات القطاع الخاص في مجالات الصناعة والتعدين والطاقة، والخدمات اللوجستية المدرجة في برنامج تطوير الصناعة الوطنية والخدمات اللوجستية.

وأضاف: بعد 45 عامًا من العمل، يواصل الصندوق مساهمته في العديد من البرامج والخدمات التي من شأنها تحقيق أهدافنا الطموح التي حددت توجهاتها رؤية المملكة 2030؛ لتعزيز احتياجات الصناعة وتلبية متطلباتها، مع توفير دعم من الدرجة الأولى للمنشآت العاملة في القطاع.

وأكد مدير عام صندوق التنمية الصناعية السعودي، أن هذا التوسع يأتي امتدادًا للخدمات والمنتجات الجديدة التي أطلقها الصندوق الصناعي، ومن بينها منتج “قرض متعدد الأغراض” الذي يُلبي احتياجات المستثمرين ليوفر بذلك خيارًا أكثر مرونة لتمويل النفقات الرأسمالية الصناعية، إضافة إلى برنامج “تنافسية” الذي يهدف إلى رفع وتحفيز الاستخدام الفعّال للطاقة ودعم كفاءتها؛ والتحول الرقمي الصناعي بهدف استخدام وتوظيف أحدث التقنيات لتحسين إنتاجية المشاريع القائمة؛ وبرنامج “آفاق” الذي صُمّم خصيصًا لدعم المنشآت المتوسطة والصغيرة، وتعزيز دورها في دعم الاقتصاد الوطني؛ فضلاً عن برنامج “توطين” الذي يدعم توطين سلاسل التوريد.

جدير بالذكر أنه تم في يناير الماضي رفع رأسمال الصندوق من 65 مليار ريال إلى 105 مليارات ريال، وذلك بزيادة تتجاوز 60%؛ لتغطية التوسعات التي سيجريها الصندوق خلال الفترة المقبلة؛ بهدف خدمة جميع القطاعات المستهدفة في برنامج تطوير الصناعة الوطنية والخدمات اللوجستية.

وللمزيد من المعلومات عن البرامج والمنتجات أو الرغبة في الاستفسار، يمكن زيارة موقع الصندوق الإلكتروني على:
www.sidf.gov.sa

اقرأ أيضًا:

“التنمية الصناعية” يُدير الخدمات المالية ببرنامج “ريادة الشركات الوطنية”

الرابط المختصر :

عن رواد الأعمال

مجلة رواد الأعمال Entrepreneurs هي مجلة فاعلة في مجال التوعية بثقافة ريادة الأعمال وتطوير الفرص الوظيفيّة المتنوّعة للشباب والشابّات في المؤسّسات الصغيرة والمتوسطة الحجم، وهي الدعامة الأساسيّة لتفعيل المزايا التنافسية لهذه المؤسّسات من خلال استعراض تجارب نخبة مميزة من الناجحين في مختلف الميادين واستخلاص ما يفيد الأجيال المقبلة.

شاهد أيضاً

“الجمارك”: يجب تثبيت بطاقة ترشيد استهلاك المياه على “الأدوات الصحية”

شددت الهيئة العامة للجمارك السعودية، على ضرورة تثبيت بطاقة ترشيد استهلاك المياه على منتجات الأدوات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.