المدينة المنورة تستضيف اجتماع المجلس الدولي للتمور

يشهد المهندس عبد الرحمن بن عبد المحسن الفضلي؛ وزير البيئة والمياه والزراعة، انطلاق اجتماع المجلس الدولي للتمور، اليوم الخميس، المقرر إقامته في المدينة المنوّرة، بحضور عدد من وزراء الزراعة، وممثلي الدول المنتجة، والمستوردة للتمور على مستوى العالم، ومنظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة “الفاو”، والمنظمة العربية للتنمية الزراعية.

يهدف المجلس الدولي للتمور إلى تفعيل التعاون الدولي في هذا المجال، وتنفيذ الأنشطة التي تتطلّب العمل الجماعي، ومواجهة التحديات التي تواجه القطاع، والتصدي لقضايا البحث، وتقنيات الإنتاج، وتطوير صناعات التمور، وتطوير التجارة، ورفع القدرات من أجل تحقيق التنمية المستدامة للتمور على مستوى الدول المعنية عالميًا وإقليميًا، بالإضافة إلى تعزيز المساهمة في رفع مستوى الدخل والمعيشة للعاملين في القطاع، وتحقيق التنمية الزراعية الريفية المستدامة، والأمن الغذائي.

واكدت وزارة البيئة والمياه والزراعة، أن الاجتماع يأتي استكمالًا لعضوية المجلس، ومناقشة المقترحات وتفعيلها، علمًا بأن قطاع النخيل والتمور يمثّل أهمية كبيرة في العالم العربي على وجه الخصوص.

الجدير بالذكر أن المملكة العربية السعودية تعتبر موطنًا لبعض أجود أنواع التمور على مستوى العالم؛ إذ تحتل المركز الثاني عالميًا بإنتاج حوالي 1.3 مليون طن من التمور سنويًا، كما تعد المملكة ضمن طليعة الدول المصدرة للتمور للعديد من الأسواق العالمية، وتولي حكومة المملكة اهتمامًا كبيرًا بتنمية قطاع النخيل والتمور على المستوى المحلي، كما تسهم بفاعلية ضمن الجهد الدولي لتطوير القطاع.

عن رواد الأعمال

مجلة رواد الأعمال Entrepreneurs هي مجلة فاعلة في مجال التوعية بثقافة ريادة الأعمال وتطوير الفرص الوظيفيّة المتنوّعة للشباب والشابّات في المؤسّسات الصغيرة والمتوسطة الحجم، وهي الدعامة الأساسيّة لتفعيل المزايا التنافسية لهذه المؤسّسات من خلال استعراض تجارب نخبة مميزة من الناجحين في مختلف الميادين واستخلاص ما يفيد الأجيال المقبلة.

شاهد أيضاً

“كابسارك” يُدشن برنامج حوارات صوتية بعنوان “مملكة الطاقة”

دشن مركز الملك عبدالله للدراسات والبحوث البترولية “كابسارك” برنامج حوارات صوتية (بودكاست) بعنوان “مملكة الطاقة”، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.