المجتمع المدني ومواجهة الأزمات

المجتمع المدني ومواجهة الأزمات

في ظل الأزمة التي يشهدها العالم، ويسعى للتعافي من تداعياتها، قالت الأستاذة ياسمين جمال أحمد؛ مقدمة البرامج، في تصريحات خاصة لموقع “رواد الأعمال”، إن المجتمع المدني يشمل الجمعيات والمؤسسات ذات الطابع الخيري التي تهدف لتحقيق التكافل والمواءمة لأفراد المجتمع، وتستهدف أيضًا تحقيق التنمية الشاملة.

ياسمين جمال

ولكي يتمكن المجتمع المدني من أداء دوره المنوط به، أكدت أنه لا بد من اتحاد أجهزة الدول؛ حتى يتم تحقيق التنمية المستدامة وينعكس هذا بالإيجاب علي المواطن.

وقالت ياسمين جمال: “من أهم أدوار المجتمع المدني الآن هو ما يعيشه العالم من كابوس فيروس كورونا؛ فلا بد من توحيد الجهود والتوعية ضد الجائحة، وشهدنا تعاظم دور المجتمع المدني في مواجهة هذه الأزمة”.

وأضافت: “ما يقوم به المجتمع المدني يجعله يحمل عبئًا من الأعباء التي تتحملها الدول تجاه الفقراء؛ حيث إن العديد من المؤسسات الخيرية تكفلت خلال هذه الأزمة، بعدد من الأسر، وتم توزيع مواد غذائية، ليس هذا فقط؛ ولكن اشتمل دور المجتمع المدني على تحمل تكلفة علاج بعض حالات الحجر المنزلي، وظهر دور المتطوعين واضحًا في توصيل احتياجات باقي الأسر”.

وأشارت إلى أن هذا التلاؤم والتلاحم يعكس الدور الحقيقي للمجتمع المدني، ويُعتبر نشر الوعي والمطالبة بحقوق الفئات الأكثر ضعفًا وحماية حقوق الإنسان من أهم مميزات المجتمع المدني.

وأوضحت: “هذا نلاحظه في دور بعض الجمعيات في تقديم الرعاية الصحية، ومكافحة الوباء خاصة كورونا. ونجد أنه في كل أزمة يكون المواطن مندفعًا إلى تقديم يد المساعدة والتحرك؛ وهذا ما ينتج عنه تغير الأوضاع؛ وهنا تكون منظمات المجتمع المدني حاضنة لهذه الطاقات والأفكار؛ وذلك عن طريق العمل على مواجهة الأزمة”.

واختتمت ياسمين جمال تصريحاتها قائلة: “في كل أزمة يجب أن يظهر المجتمع المدني، ويفرض نفسه على الساحة بتقديم الرصيد البشري الكافي والمؤهل للتدخل الميداني لحل هذه الأزمة، وتوعية المواطنين بأن هناك حلولًا من قِبل الدول؛ ولكن إذا اتحد المجتمع المدني مع الدول بمؤسساتها، وتم توعية المواطن توعية سليمة، سوف نتخطى هذة المحنة، ونأمل في أن يستطيع المجتمع المدني، بدوره الإيجابي والفعّال، المواكبة وتقديم الحلول، على أن ترحب الدول بهذه الأفكار كدعم للشباب، واستفادة من الطاقات الإيجابية؛ من أجل تحقيق أهداف التنمية المستدامة”.

اقرأ أيضًا:

كورونا ومخاوف العيش في ظل المجهول

التكاتف في وجه الفيروس

أفكار بسيطة تؤهلك للتعايش مع أزمة كورونا

الرابط المختصر :

عن لمياء حسن

حاصلة على شهادة في الإعلام المرئي، مقدمة برامج سابقة في إحدى الإذاعات المصرية الشهيرة، عملت بالصحافة الورقية والإلكترونية العربية لمدة 9 سنوات. تتقن اللغة الكورية والإسبانية إلى جانب الإنجليزية.

شاهد أيضاً

إدارة النفس قبل فريق العمل

إدارة النفس قبل فريق العمل.. استراتيجيات تحقيق الهدف

تُعد الإدارة من أهم الفنون التي تحتاج إلى الكثير من المهارات والخبرات لتحقيق الأهداف، سواء …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.