المؤشر العالمي للأمن السيبراني

المملكة الثانية عالميًا في المؤشر العالمي للأمن السيبراني

حصلت المملكة العربية السعودية على المرتبة الثانية من بين 193 دولة، والمركز الأول على مستوى الوطن العربي والشرق الأوسط وقارة آسيا في المؤشر العالمي للأمن السيبراني، الذي تصدره وكالة الأمم المتحدة المتخصصة في تكنولوجيا المعلومات والاتصالات ” الاتحاد الدولي للاتصالات”.

وحققت بذلك قفزة بـ 11 مرتبة عن العام 2018م، وبأكثر من 40 مرتبة منذ إطلاق رؤية 2030م؛ حيث كان ترتيبها 46 عالميًا في نسخة المؤشر العالمي للأمن السيبراني للعام 2017م.

وبهذه المناسبة، أوضحت الهيئة الوطنية للأمن السيبراني، أن هذا الانجاز يأتي بفضل الله، ثم بفضل الدعم الكبير من لدن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز؛ ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع – حفظهما الله – لمنظومة الأمن السيبراني في المملكة، وتمكينها للوصول إلى فضاء سيبراني آمن وموثوق يمكّن النمو والازدهار.

وأضافت أن المؤشر العالمي للأمن السيبراني يتم تنفيذه بشكل دوري بناءً على خمسة محاور رئيسة هي: المحور القانوني، والمحور التقني، والمحور التنظيمي، ومحور بناء القدرات، ومحور التعاون؛ وذلك من خلال تحليل أداء الدول في 80 مؤشرًا فرعيًا؛ بهدف رفع مستوى الأمن السيبراني وتعزيز تبادل الخبرات ومشاركة التجارب بين دول العالم.

وأفادت أن المملكة حققت نقاطًا متقدمةً في جميع محاور المؤشر العالمي للأمن السيبراني، وكان من أبرز ما أسهم في تحقيق هذه القفزة وجود جهة مرجعية متخصصة للأمن السيبراني، وإصدار السياسات وآليات الحوكمة والأطر والمعايير والضوابط والإرشادات المتعلقة بالأمن السيبراني، ومتابعة الالتزام بها، وبناء القدرات والكفاءات وتطوير مؤشرات قياس الأداء ذات الصلة، والمراقبة المستمرة لحالة الأمن السيبراني في المملكة، وإطلاق الاستراتيجية الوطنية للأمن السيبراني.

واستطرد بيان الهيئة قائلًا: «بالإضافة إلى تعزيز التعاون مع الدول والمنظمات الدولية وإطلاق المبادرات النوعية العالمية، المتمثلة في المنتدى الدولي للأمن السيبراني، ومبادرتي سمو ولي العهد – حفظه الله – لحماية الأطفال في العالم السيبراني ولتمكين المرأة في مجال الأمن السيبراني، وكذلك الشراكة بين القطاعين العام والخاص».

وأكدت الهيئة في بيانها أنها ستواصل مضاعفة الجهود للوصول إلى فضاء سيبراني سعودي آمن وموثوق يمكّن من النمو والازهار؛ من خلال تعزيز التعاون والعمل المشترك مع الجهات الوطنية لتستمر المملكة – بإذن الله – في كونها دولة رائدة في مجال الأمن السيبراني ومحققة لتطلعات القيادة الرشيدة – أيّدها الله.

اقرأ أيضًا:

رسميًا.. إطلاق حملة توطين تطبيقات التوصيل

البنك المركزي السعودي يكشف شروط تحديد رسوم المنتجات المصرفية

معهد ريادة الأعمال الوطني يبحث كيفية الحصول على فكرة مبتكرة للمشروع

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

عن رواد الأعمال

مجلة رواد الأعمال Entrepreneurs هي مجلة فاعلة في مجال التوعية بثقافة ريادة الأعمال وتطوير الفرص الوظيفيّة المتنوّعة للشباب والشابّات في المؤسّسات الصغيرة والمتوسطة الحجم، وهي الدعامة الأساسيّة لتفعيل المزايا التنافسية لهذه المؤسّسات من خلال استعراض تجارب نخبة مميزة من الناجحين في مختلف الميادين واستخلاص ما يفيد الأجيال المقبلة.

شاهد أيضاً

غرفة أبها

غرفة أبها تعقد ورشة عمل تحت عنوان «فضفضة ريادية»

عقدت غرفة أبها، يوم الأحد، ورشة عمل تحت عنوان «فضفضة ريادية» لمناقشة الأفكار والأساليب والقصص …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.