العامة للحبوب

«العامة للحبوب» تُنهي إجراءات الدفعة الثالثة من الشعير العلفي

كشفت المؤسسة العامة للحبوب، اليوم الاثنين، عن الانتهاء من إجراءات ترسية استيراد 600 ألف طن من الشعير موزعة على مناشئ «الاتحاد الأوروبي، أستراليا، البحر الأسود، وأمريكا الجنوبية والشمالية باستثناء كندا»، وتمثل الدفعة الثالثة لكميات الشعير العلفي المتعاقد عليها خلال العام الجاري.

وفي هذا السياق، قال المهندس أحمد بن عبد العزيز الفارس؛ محافظ المؤسسة العامة للحبوب، إنه تم دعوة 25 شركة عالمية متخصصة في تجارة الحبوب، تقدمت منها 17 شركة للمنافسة على توريد الكميات المطروحة.

وأوضح «الفارس» أنه تمت ترسية استيراد الكمية على 3 شركات عالمية تقدمت بأقل الأسعار لكل شحنة، وتوزعت الشحنات على موانئ المملكة المطلة على البحر الأحمر بواقع 7 شحنات كميتها 420 ألف طن، وموانئ المملكة المطلة على الخليج العربي بواقع 3 شحنات كميتها 180 ألف طن، وذلك للتوريد خلال الفترة من يوليو إلى أغسطس من العام الجاري.

وأكد أن ترسية الدفعة الثالثة تأتي في إطار حرص المؤسسة على تلبية الطلب المحلي والمحافظة على المخزونات الاستراتيجية، لافتًا إلى أنه سبق للمؤسسة ترسية الدفعة الثانية من الشعير المستورد بكمية بلغت مليونًا و200 ألف طن؛ لتصل بذلك تعاقدات المؤسسة هذا العام إلى نحو 2.7 مليون طن.

ويمكن للمهتمين من أبناء المملكة العربية السعودية الاطلاع على أسعار الترسية والمناشئ لمناقصات المؤسسة من خلال موقعها الإلكتروني من هنــا.

اقرأ أيضًا:

تمديد حظر التجوال في المملكة حتى إشعار آخر

مبادرة “دعم التوظيف” تصرف دعم المنشآت والوظائف خلال أسابيع

غرفة جدة تقدم سلسة توعوية للمراكز التجارية لتجاوز أزمة كورونا

الرابط المختصر :

عن رواد الأعمال

مجلة رواد الأعمال Entrepreneurs هي مجلة فاعلة في مجال التوعية بثقافة ريادة الأعمال وتطوير الفرص الوظيفيّة المتنوّعة للشباب والشابّات في المؤسّسات الصغيرة والمتوسطة الحجم، وهي الدعامة الأساسيّة لتفعيل المزايا التنافسية لهذه المؤسّسات من خلال استعراض تجارب نخبة مميزة من الناجحين في مختلف الميادين واستخلاص ما يفيد الأجيال المقبلة.

شاهد أيضاً

منشآت

«منشآت» توضح اشتراطات الحصول على التمويل

أوضحت الهية العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة «منشآت»، عبر حسابها الرسمي على موقع «تويتر»، اشتراطات الحصول …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.