ما هي الجودة

الطريق إلى النجاح.. ما هي الجودة؟

لا شك في أن الجودة تُعد من المفاهيم الإدارية الحديثة التي تهدف إلى تحسين وتطوير الأداء بشكل مستمر، وذلك من خلال الاستجابة لمتطلبات الجمهور والعملاء، وفي ظل التطورات المتسارعة التي يشهدها العالم في شتى مجالات الحياة، أصبحت الشركات تواجه العديد من التحديات، وهو ما يُحتم على مسؤولي الإدارة فيها التخطيط والتوجيه والتنظيم والرقابة بشكل صحيح؛ للحصول في النهاية على منتج أو خدمة جيدة تشبع حاجات المستهلكين ورغباتهم، وفي هذا الصدد يتساءل البعض: ما هي الجودة بمفهومها الصحيح؟

ما هي الجودة حقًا؟

عرف الخبراء الجودة بأنها عبارة عن نظام إداري شامل يجري تغييرات جذرية على كل شيء داخل الشركات؛ حيث تتضمن هذه التغيرات: “السلوك والقيم والفكر والتطوير وتحسين الأداء وأساليب العمل” وغيرها مما يندرج تحت مفهوم التغيير، ما يؤدي في نهاية المطاف إلى الوصول لأعلى درجة جودة فيما تقدمه هذه الشركات، سواء كانت سلعة أو خدمة، فالجودة دائمًا تُحقق أعلى درجة من الرضا لدى العملاء، وبناءً على ذلك يتحقق النجاح الذي تهدف إليه الشركة.

اقرأ أيضًا: تطبيقات تساعدك في اكتشاف مشكلات الواي فاي

مراحل تطور الجودة

ثمة العديد من المراحل الأساسية التي ينبغي على الشركات أو المؤسسات، خاصة التي تُقدم منتجات أو خدمات لعامة الجمهور، اتباعها للوصول إلى الجودة المطلوبة التي تضمن رضا العملاء، ومن ثم يتحقق النجاح، ويرصدها موقع “رواد الأعمال” على النحو التالي:

  • معرفة آراء العملاء

يتعين على أصحاب الشركات في بادئ الأمر معرفة آراء الجمهور وما يحتاجه السوق من متطلبات، ليس هذا فقط بل يجب أيضًا معرفة المواصفات الخاصة بكل منتج من المنتجات التي تُقدمها الشركة والتأكد من مدى توافقه مع رغبات العملاء والوقوف على العيوب في مراحل مبكرة من خط الإنتاج، وتُعتبر هذه المرحلة من أهم المراحل على الإطلاق.

اقرأ أيضًا: فرصة لإنقاذ النفس.. ما هو خطر إدمان مواقع التواصل؟

  • تطور المنتجات

لا تقل هذه المرحلة أهمية عن سابقتها؛ حيث تعتمد الشركات على العمليات الاستراتيجية التي تتعلق بتطوير المنتجات أو الخدمات التي تُقدمها، ولا تحتاج هذه المرحلة إلى تكاليف باهظة أو مجهود كبير كما يظن البعض، ولكنها لا تتم إلا بعد طرح المنتجات في الأسواق.

  • قسم خاص للمراقبة

يجب على الشركات التي تطمح للوصول إلى أعلى جودة ممكنة في منتجاتها تخصيص قسم خاص بالمراقبة، تكون وظيفته الأساسية مراقبة عمليات الإنتاج في جميع مراحلها وكتابة التقارير بشكل دوري وتدوين الملاحظات والبيانات التي تتعلق بالتجارب التي تُجرى على المنتجات، فكل هذه الوظائف تُساعد في خروج المنتجات إلى السوق بأعلى جودة ممكنة، وهو ما يتوافق ما رغبات ومتطلبات العملاء.

اقرأ أيضًا: التجديد والتطوير.. ماذا تعرف عن الابتكار؟

  • تدوين الأخطاء

لا يتوقف عمل قسم المراقبة على التقارير ومراقبة عمليات الإنتاج، بل هناك دورٌ آخر يلعبه بعد تداول المنتجات في الأسواق، وهو البحث الشامل للكشف عن العيوب الموجودة في المنتجات وكتابة التقارير الكاملة التي توضح نوعية وطبيعة الأخطاء ورفعها إلى القائمين على الإنتاج والعمل على إصلاحها في وقت مُبكر، ولا تنسَ أن هناك منافسين يتصيدون الأخطاء من أجل تشويه صورة الشركة أمام العملاء.

  • التأكد من صحة الخامات

تُعتبر مرحلة التأكد من صحة الخامات من أهم المراحل على الإطلاق؛ حيث في هذه المرحلة يتم الاستعانة بالخبراء والمتخصصين للكشف عن صحة الخامات التي تجلبها الشركات، ومعرفة مدى مطابقتها للمواصفات المحددة التي تتماشى مع نوع المنتج الذي تصنعه الشركة.

اقرأ أيضًا:

هندسة المشاريع الناشئة في 4 خطوات مهمة

الرابط المختصر :

عن اسلام النجار

شاهد أيضاً

نصائح لنجاح مشروعك

5 نصائح لنجاح مشروعك

إطلاق المشروع مرحلة، والحفاظ على نجاحه مرحلة مختلفة تمامًا، لها انشغالاتها وشروطها، نفهم من هذا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.