الصندوق الصناعي

“الصندوق الصناعي” يعلن 3 مبادرات إضافية جديدة لدعم القطاع الخاص

أعلن صندوق التنمية الصناعية السعودي، اليوم عن إطلاق ثلاث مبادرات إضافية، تشمل تأجيل و إعادة هيكلة دفعات قروض العملاء من المشاريع المتوسطة التي تحل أقساطها في عام 2020، وطرح منتجًا تمويليًا جديدًا لدعم كل الشركات المصنعة للمستلزمات الطبية والأدوية لشراء المواد الخام، كذلك مبادرة خط تسهيلات ائتماني لدعم التكاليف التشغيلية لعملاء الصندوق المؤهلين من المنشآت الصغيرة والمتوسطة.

وفي هذا السياق، قال معالي الأستاذ بندر بن إبراهيم الخريف؛ وزير الصناعة والثروة المعدنية، رئيس مجلس إدارة الصندوق الصناعي: “تماشيًا مع جهود القيادة -حفظها الله- في الحد من التبعات الاقتصادية لكورونا، نعمل في منظومة الصناعة والتعدين بشكل عام على استمرار تقديم مبادرات داعمة للقطاع الخاص مع الصندوق الصناعي، فضلًا عن اعتماد مجموعة من السياسات فيما يخص جانب الحماية والتشجيع وحل المعوقات، مثمنين في هذا الإطار الدعم والاهتمام اللذين تقدمهما الدولة للصناعات الطبية التي تجمع بين الاحترافية والكفاءة وسنقدم لها كل الدعم لتلبية الطلب وتحقيق المزيد من النجاح، حمى الله بلادنا من كل مكروه”.

وأوضح أن المبادرات الثلاث تأتي في إطار حزمة الإجراءات التي اتخذها الصندوق الصناعي لمواجهة تداعيات أزمة كورونا ودعم جهود حكومة خادم الحرمين الشريفين أيدها الله لتمكين القطاع الخاص من القيام بدوره في تعزيز النمو الاقتصادي ومواجهة الآثار المالية والاقتصادية لفيروس كورونا COVID-19.

يشار إلى أن الصندوق الصناعي كان قد أقرّ مبادرة لدعم المشاريع الصناعية المتأثرة عبر هيكلة دفعات قروض عملائه من المشاريع الصغيرة والمشاريع الطبية المستحقة أقساطها خلال 2020.

جدير بالذكر أن حكومتنا الرشيدة كانت قد أعلنت عن مبادرات إضافية تمثّلت في دعم وإعفاءات وتعجيل سداد مستحقات القطاع الخاص، والتي تأتي امتداداً لما تم الإعلان عنه من مبادرات عاجلة لمساندة القطاع الخاص خاصةً المنشآت الصغيرة والمتوسطة والأنشطة الاقتصادية الأكثر تأثراً من تبعات هذه الجائحة.

اقرأ أيضًا:

غرفة الأحساء تنظم لقاء تعريفيًا بمبادرات صندوق التنمية الزراعية

“نقدر” برنامج يقدم نماذج ناجحة لرواد أعمال سعوديين

خادم الحرمين يوافق على إجراء جديد قبل شهر رمضان 1441هـ

 

الرابط المختصر :

عن رواد الأعمال

مجلة رواد الأعمال Entrepreneurs هي مجلة فاعلة في مجال التوعية بثقافة ريادة الأعمال وتطوير الفرص الوظيفيّة المتنوّعة للشباب والشابّات في المؤسّسات الصغيرة والمتوسطة الحجم، وهي الدعامة الأساسيّة لتفعيل المزايا التنافسية لهذه المؤسّسات من خلال استعراض تجارب نخبة مميزة من الناجحين في مختلف الميادين واستخلاص ما يفيد الأجيال المقبلة.

شاهد أيضاً

نظام ساند

تعديل مواد نظام ساند بمرسوم ملكي

نشرت الجريدة الرسمية، نص المرسوم الملكي الصادر عن الملك سلمان بن عبدالعزيز؛ خادم الحرمين الشريفين، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.