ملتقى الجرائم السيبرانية

الرياض تستضيف ملتقى الجرائم السيبرانية والأدلة الرقمية

تستضيف العاصمة الرياض، يوم الثلاثاء الموافق 19 نوفمبر الجاري، ملتقى الجرائم السيبرانية والأدلة الرقمية، على أن تستمر فعالياته لمدة 3 أيام متتالية، بجامعة نايف العربية للعلوم الأمنية.

ومن المقرر أن يتناول ملتقى الجرائم السيبرانية والأدلة الرقمية، عدة محاور، والتي تتمثّل في مستجدات البحث العلمي والممارسات الحديثة في مجال الجرائم السيبرانية والأدلة الرقمية، إضافة إلى الجهود والتطورات في القوانين والتشريعات الناظمة للجرائم السيبرانية والأدلة الرقمية على الصعيد العربي، والدولي.

ويتناول الملتقى أيضًا، محاور التعليم والتدريب في مجال الجرائم السيبرانية والأدلة الرقمية عربيًا ودوليًا، إلى جانب واقع ومستقبل وتحديات التقنيات الحديثة، والممارسات القياسية في مجال الجرائم السيبرانية والأدلة الرقمية عربيًا ودوليًا.

يشارك في الملتقى الأساتذة والعلماء والباحثون والأكاديميون من الجامعات ومراكز البحث المختلفة والمتخصصون العاملون في إدارات الأدلة الجنائية والأمن السيبراني والمختبرات الجنائية الرقمية، ووزارات الداخلية والدفاع والاتصالات، والمتخصصون في الأمن السيبراني والجرائم السيبرانية، والقضاة والمشرعون والمحققون وأعضاء النيابة العامة وجهات إنفاذ القانون، وممثلو الأجهزة الأمنية المعنية بموضوع الملتقى، وأعضاء الجمعية العربية لعلوم الأدلة الجنائية والطب الشرعي والجمعيات العربية والدولية المختصة.

اقرأ أيضًا:

انطلاق فعاليات مؤتمر الإعلام الجديد واللغة العربية.. غدًا الأحد

الرابط المختصر :

عن رواد الأعمال

مجلة رواد الأعمال Entrepreneurs هي مجلة فاعلة في مجال التوعية بثقافة ريادة الأعمال وتطوير الفرص الوظيفيّة المتنوّعة للشباب والشابّات في المؤسّسات الصغيرة والمتوسطة الحجم، وهي الدعامة الأساسيّة لتفعيل المزايا التنافسية لهذه المؤسّسات من خلال استعراض تجارب نخبة مميزة من الناجحين في مختلف الميادين واستخلاص ما يفيد الأجيال المقبلة.

شاهد أيضاً

السعودية للكهرباء

الشركة السعودية للكهرباء تُسند «مشروع العدادات الذكية» لثلاث شركات

أصدر مجلس إدارة الشركة السعودية للكهرباء ، قرارًا بالموافقة على ترسية مشروع العدادات الذكية على …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.