الذكاء الإبداعي

الذكاء الإبداعي وتحقيق الإنجازات

لا شك في أن الذكاء الإبداعي يتمثل في قدرة الفرد على توليد الأفكار الجديدة وحل جميع المشاكل بشكل جذري، ويعتقد الكثيرون أن الذكاء الإبداعي يقتصر على الأنشطة الفنية فقط، كتأليف الرواية، ورسم صورة فنية أو تأليف مقطوعة من الموسيقى، ولا ننكر أن كل هذه الأنشطة تنمّ عن قدرات إبداعية وذكاء خارق، ولكن هناك العديد من الوظائف المهمة عالميًا في مجالات الأعمال والعلوم، تتطلب امتلاك مهارات الذكاء الإبداعي، وفي هذا الصدد يري الكاتب “بيتر دروكر” أن الذكاء الإبداعي هو مفتاح نجاح العديد من المنظمات والأمم فى هذا العصر الذي نُعايشه ويتسم بالتعقيد وتعدد المعارف وتشابكها.

اقرأ أيضًا: أشخاص مؤثرون.. كيف تصنع مواقع التواصل العلامات التجارية؟

ما هو الذكاء الإبداعي؟

يُكمن الذكاء الإبداعي في قدرة الفرد على الذهاب إلى أبعد مما هو موجود من أجل توليد أفكار جديدة أكثر ابتكارًا وإبداعًا،كما يُعرف بأنه الطريقة المُثلى لإيجاد حلول وأجوبة جديدة للكثير من المشكلات والأسئلة، ويُعد الخيار الأمثل لكل الباحثين عن الأجوبة التي لم يتم العثور عليها من قبل، ومن ناحية أخرى يُعرف الإبداع بقدرة الفرد على ابتكار الأفكار الجديدة. ونقصد هنا بالأفكار الجديدة حلولًا جديدة، كالمعادلات، والفرضيات، والتعريفات، وفي هذا الصدد قد يتساءل البعض عن العلاقة بين الذكاء والإبداع، إن معدل الذكاء IQ هو القيمة العامة لقدرة الشخص على تفسير المعلومات وإيجاد الحلول المناسبة لها، ويرتبط جانب من هذا الذكاء بالقدرة على تعلم المفاهيم والمصطلحات وكذلك العمليات بمختلف أنواعها والخطط، وهنا تظهر علاقة الإبداع بالتفكير.

اقرأ أيضًا: الإبداع وقت الأزمات.. كيف تكون النتيجة؟

“الذكاء” الخيار الأمثل لإيجاد الحلول

عندما يتم إسناد بعض المهام إليك في عملك وربما تعتمد بشكل أساسي على عنصر الذكاء والإبداع، هنا قد يبدأ خيالك استحضار جميع الأفكار التي تدور في ذهنك، وفي هذا الإطار هناك سؤال يطرح نفسه: كيف نختار الفكرة الأنسب لهذه المهمة؟ ومن هنا حتمًا ستجد أن الإبداع وحده لا يكفي، فأنت تحتاج إلى القدرة على إصدار الأحكام. والقدرة على الاختيار من بين الحلول المتاحة لإيجاد الحل الأنسب، كما هو الحال في العلاقة بين توفر المعلومات والقدرة على تطبيقها بشكل صحيح، فبلا شك أن الحصول على المعلومات من مصادر مختلفة أصبح أمرًا ممكنًا، ولكن إذا لم تكن لديك المهارة الكافية لاختيار الأنسب والأمثل فلن تكون قادرًا على اختيار البيانات التي تناسب مشكلتك، أما الأفراد الذين يتمتعون بمعدلات عالية من الذكاء IQ سيتمكنون من تحقيق النجاح المطلوب في استخدام مهاراتهم التفكيرية؛ بحيث يختاروا الحلول الصحيحة والمناسبة بسرعة وبطريقة أفضل.

الذكاء الإبداعي

سمات الإبداع

هناك العديد من السمات التي ينبغي أن يتمتع بها الفرد لكي يكون شخصًا مُبدعًا في مجاله، وهي تُكمن في المثابرة، الرغبة في التصدي للمواقف العدائیة والمخاطرات الذكیة، والانفتاح على الخبرات الجدیدة والنضوج، والانهماك الزائد في العمل، والانضباط في العمل والانتماء إلیه، فضلًا عن التركیز على المهمات وعدم التشتت، والدافعیة الذاتیة المرتفعة، والتحرر الروحي ورفض القیود المفروضة من قِبـل الآخرین، والقدرة على التنظـیم الذاتي، والقدرة على التأثیر في الآخرین.

اقرأ أيضًا: كيف تحصل على فكرة مشروعك الإلكتروني؟

العلاقة بين الذكاء والإبداع

يقول علماء النفس إن الشخص الذي يتمتع بنسبة ذكاء 130 درجة، وفق مقاييس الذكاء، قد يكون أكثر إبداعًا من الفرد الذي يتمتع بنسبة ذكاء 180 درجة، أما الأفراد الذين يتمتعون بنسب ذكاء أقل من الطبيعية، فهم غالبًا ما يكونون غير مُبدعين، في حين أن الأفراد ذوي الذكاء المتوسط قد يتمتعون بنسبة أعلى من الإبداع، لذلك؛ يمكن القول إن الذكاء والإبداع مصطلحين بمعنى مختلف؛ فالمرونة، والطلاقة الفكرية مثلًا تُعتبران من سمات الإبداع، في حين أنهما ليستا بالضرورة أن تكونا من سمات الشخص الذكي.

اقرأ أيضًا:

أشهر تطبيقات الكتب الصوتية.. ملاذ الهروب من صخب الحياة

الرابط المختصر :

عن اسلام النجار

شاهد أيضاً

نيوم

“تحدي نيوم” ورفع الوعي بالذكاء الاصطناعي

كشفت الهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي “سدايا” عن انطلاق “تحدي نيوم” أحد مسارات القمة العالمية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.