الخصوصية على الإنترنت

الخصوصية على الإنترنت.. كيف تحمي نفسك؟

يتساءل الكثير من مستخدمي شبكة الإنترنت، خاصة الموظفين الذين يعملون بنظام العمل عن بُعد في ظل الأزمة الحالية التي يعيشها العالم جراء تفشي فيروس كورونا “كوفيد 19″، عن أبرز برامج حماية الخصوصية على الإنترنت، وبلا شك أن الأمان على الإنترنت ومواقع التواصل الاجتماعي يُشكل هاجسًا لكل مستخدمي الشبكة في مختلف أنحاء العالم.

بطبيعة الحال، يفرض العمل عن بُعد باستخدام شبكة الإنترنت ومواقع التواصل المنتشرة تحديًا كبيرًا لكل المستخدمين؛ حيث يتمثل هذا التحدي في حماية الأمان والخصوصية سواء كان ذلك للأفراد أو حتى الشركات، وفي هذا الصدد نشر المركز الوطني للأمن السيبراني في بريطانيا العديد من الإرشادات لحماية خصوصية البيانات للذين يعملون خارج مقار العمل الرسمية أو المكاتب العادية، وأطلق المركز تحذيراته بأن الموظفين الذين يحتاجون إلى إنشاء حسابات جديدة، أو استخدام حساباتهم للدخول إلى الحسابات الرسمية الشركات، يحتاجون إلى كلمات مرور قوية، ومصادقة ثنائية إذا كانت متوفرة.

اقرأ أيضًا: استراتيجيات وأفكار.. كيف تعمل إعلانات جوجل؟

ماذا تعرف عن برامج حماية الخصوصية على الإنترنت؟

هي برامج تم تصميمها خصيصًا لحماية الأشخاص العاديين أو الموظفين الذين يستخدمون أجهزة الحاسوب وشبكة الإنترنت، دون القلق بشأن وجود جهات أخرى تتجسس عليهم، فعلى الرغم من أن شبكة الإنترنت ومواقع التواصل الاجتماعي تحظى بأنظمة أمان وحماية عالية، إلا أنها لاتزال تُعاني من بعض الاختراقات في ظل تطور برامج التجسس.

وعندما يستخدم الفرد برامج حماية الخصوصية على الإنترنت، فهو بذلك يضمن عدم إمكانية اختراق حساباته أو التجسس على معلوماته، ولا تحتاج برامج الحماية بعد تفعيلها على أجهزة الحاسوب إلى متابعات، وذلك لأنها تؤدي عملها بشكل تلقائي في حجب ميزة المراقبة وجمع المعلومات لبعض المواقع، وهنا قد يعتقد البعض بأن أنظمة الحماية ربما تقتصر على برنامج أو برنامجين، وفي الحقيقة هناك الكثير من البرامج التي تتميز بكفاءة عالية ولديها القدرة على مكافحة كل أشكال الجريمة الإلكترونية.

اقرأ أيضًا: وسائل الإبداع والابتكار.. من أين تبدأ؟

ربما شهدت الفترة الأخيرة زيادات طفيفة في قضايا اختراق الخصوصية وسرقة المعلومات، وربما تعود أسباب أغلب تلك القضايا إلى التكاسل عندما نستخدم الأدوات التكنولوجية الحديثة والتقنيات الذكية، فعلى الرغم من أن الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية والسيارات وجميع التقنيات المتصلة بالإنترنت جعلت حياتنا أكثر سهولة، إلا أنها تشكل خطرًا كبيرًا وترفع من مستوى التهديد للخصوصية والأمان.

 

الخصوصية على الإنترنت

برامج حماية الخصوصية على الإنترنت

هناك العديد من البرمجيات والبرامج المتخصصة لحماية الأفراد ومستخدمي شبكة الإنترنت حتى لا يكونوا ضحايا الاختراقات والجرائم الإلكترونية التي ما زالت قائمة حتى الآن؛ ومنها التالي:

– أداة Privoxy

تُعد أداة Privoxy واحدة من أبرز الأدوات الإلكترونية الفعالة التي تعمل على حماية الخصوصية؛ حيث تتميز هذه الأداة بأنها تعمل على عدد كبير من الأجهزة الإلكترونية والأنظمة التكنولوجية الحديثة، وتمنح لمستخدميها الكثير من الخيارات؛ لتحديد نطاق الخصوصية بأفضل ما يمكن، وربما يواجه المستخدمون بعض الأعباء في البداية لتفعيل الأداة، ولكنها مجانية بالكامل ويمكن تحميلها بكل سهولة.

اقرأ أيضًا: إدارة المشاريع الصغيرة في الأزمات.. 5 طرق للنجاح

– متصفح Tor Browser

في الآونة الأخيرة، لجأ الكثير من مستخدمي شبكة الإنترنت إلى متصفح Tor Browser؛ نظرًا لما يتمتع به من أنظمة حماية عالية؛ حيث يعطل كل الوسائل المنتشرة عبر مواقع الإنترنت والتي قد تؤدي إلى كشف مكانك الحقيقي أو مراقبة نشاطك ومعلوماتك، ولا يحتاج هذا المتصفح إلى أي تدخلات بشرية، فعند الانتهاء من تفعيله على أجهزة الحاسوب سيعمل بشكل تلقائي.

– برنامج Windscribe

لا يقل برنامج Windscribe أهمية عن البرامج الأخرى التي تعمل على حماية المستخدمين من اختراق الخصوصية وسرقة البيانات، ويمتلك هذا البرنامج الكثير من الأدوات التي تُمكنه من حماية أجهزة الحاسوب من أي مخاطر قد يتعرض لها، وهو يمتاز عن غيره بأن الإصدار المجاني منه يقدم كميةً كبيرةً من البيانات المسموح بنقلها وتبادلها أثناء الاتصال، فالبرنامج له العديد من الإصدارات المتميزة الأخرى، ولكنها تحتاج إلى دفع المال للحصول عليها.

– متصفح Apple Safari

اعتمد الكثير من متصفحي شبكة الإنترنت مواقع التواصل الاجتماعي على متصفح Safari، خاصة أنه يتمتع بأنظمة حماية عالية؛ حيث توفر شركة أبل “Apple” حماية جديدة للخصوصية في Safari 12.2؛ من أجل حماية الأفراد وجميع مستخدمي المتصفح بشكل أفضل من الاستخدام والجمع المتزايد للبيانات من الشركات.

إرشادات لحماية خصوصية مستخدمي الإنترنت:

– تجنب فتح رسائل البريد الإلكتروني من مصادر غير معروفة.

– التواصل مع مسؤولي الشبكة في شركتك عند حدوث أي مشكلة.

– تغيير كلمات المرور كل 5 أيام على جهازك.

– لا تستخدم جهاز الحاسوب المخصص للعمل في الترفيه.

– تنصيب برامج مكافحة الفيروسات والبرمجيات الخبيثة.

– تأكد من أن الأجهزة تشفر البيانات أثناء الراحة.

في نهاية المطاف، تُعد حماية الخصوصية أحد أهم الأشياء التي ينبغي علينا الاهتمام بها خاصة في الفترة الحالية؛ حيث تُشير بعض الدراسات إلى أن عام 2019 عانى من ثلاثة مخاطر رئيسية عند تصفح شبكة الإنترنت؛ وهي: «مراقبة المستخدم دون علمه، الاحتيال والسرقة، ومراقبة نشاط المستخدم».

اقرأ أيضًا:

«كوفيد 19».. هل تأثرت التكنولوجيا الصينية؟

الرابط المختصر :

عن اسلام النجار

شاهد أيضاً

دعم Tiktok للشركات الصغيرة

دعم Tiktok للشركات الصغيرة.. مبادرات لتخطي الأزمة

تأتي مبادرات دعم Tiktok للشركات الصغيرة ورواد الأعمال في الوقت الذي يسعى فيه الاقتصاد العالمي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.