الحظر على مواقع التواصل الاجتماعي

الحظر على مواقع التواصل الاجتماعي.. كيف تحمي حسابك من الاختراق؟

أحيانًا تتعرض حساباتنا لـ «الحظر على مواقع التواصل الاجتماعي» بشكل مفاجئ، مثل: تعطيل الحسابات أو اختفاء الصفحات أو مراسلة الأشخاص أو حتى إجراء المكالمات الصوتية وربما يصل الأمر إلى توقف النشر لبضع ساعات، ويعود السبب في ذلك إلى اختراق السياسات التي تفرضها الشركات المسؤولة عن هذه المواقع كفيسبوك وتويتر وإنستجرام وغيرها.

ندرك أن مواقع التواصل الاجتماعي يُمكن أن تكون وسيلة رائعة لمشاركة آرائك وأفكارك وكل ما يتعلق بحياتك اليومية مع الأهل والأصدقاء وبعض الزملاء في العمل مهما اختلفت مواقعهم، ولكن عندما تُقرر الدخول إلى العالم الافتراضي أو كنت تمتلك بالفعل حسابات على مواقع التواصل وترغب في الاستمرارية وتحقيق الاستفادة القصوى، يتعين عليك الاطلاع على كل الشروط والسياسات التي تفرضها هذه المواقع وقراءتها بعناية فائقة.

سياسات وإرشادات مواقع التواصل

بمجرد الاطلاع على السياسات والإرشادات والتي غالبًا تحتل تبويبًا خاصًا على مواقع التواصل الاجتماعي، يُمكنك التأكد من أن جميع الأنشطة التي تُمارسها عبر هذه المواقع، مثل: المنشورات والمراسلات وكذلك التعليقات والمشاركات، تتوافق مع تلك السياسات؛ حيث لا تتهاون جميع منصات التواصل مع اختراقها.

اقرأ أيضًا: كيف تحافظ على إيجابيتك؟.. طرق تُحسّن نظرتك للحياة

الحظر على مواقع التواصل الاجتماعي

تعتمد مواقع التواصل الاجتماعي في عملية مراقبة محتويات المستخدمين على عنصرين مهمين: «الذكاء الاصطناعي، مجتمع المستخدمين على المواقع»؛ لتستطيع التخلص من بعض المحتويات التي تخترق السياسات المنظمة لعميات النشر، بينما يُمكن استخدام تقنية الذكاء الاصطناعي لالتقاط محتوى معين، سواء كان مقاطع فيديو أو صورًا أو حتى النصوص التي تم الإبلاغ عنها وإزالتها سابقًا، ومنع حتى تحميلها على الموقع.

وحرصت مواقع التواصل أيضًا على توفير العديد من الأدوات لجميع المستخدمين التي تُمكنهم من معاقبة المخالفين ومخترقي الخصوصيات بالحظر الفوري أو الاختفاء؛ ما يوفر الحماية الكاملة خاصة من العناصر الإجرامية الإلكترونية التي تحاول سرقة الحسابات والسيطرة على البيانات.

الحظر على مواقع التواصل الاجتماعي

لذلك؛ يستعرض موقع «رواد الأعمال» كيفية الحظر على مواقع التواصل الاجتماعي.

اقرأ أيضًا: نصائح ماريسا ماير لرواد الأعمال.. إرشادات تقودك للنجاح

أهداف معايير وسياسات مواقع التواصل

تهدف المعايير والسياسات الخاصة التي تفرضها مواقع التواصل الاجتماعي إلى توفير المصداقية في جميع المحتويات التي يراها رواد هذه المواقع، وحماية الأشخاص من كل أساليب التهديد، بالإضافة إلى حماية خصوصية الأفراد لعدم تعرض معلوماتهم وبياناتهم للسرقة من قِبل مجهولين؛ حيث تنطبق كل هذه المعايير والسياسات على جميع المستخدمين في كل أنحاء العالم.

وهي تنطبق أيضًا على كل أنواع المحتويات التي يتم نشرها يوميًا، ولدى هذه المنصات الأحقية في إزالة الأشخاص أو المحتويات التي تنتهك السياسات والمعايير المفروضة.

ولا يقتصر الحظر على الإدارات والمسؤولين فحسب، بل يُمكن للأشخاص أيضًا الإبلاغ عن المحتويات التي يُمكن أن تُشكل تهديدًا مباشرًا لبعض الأشخاص، أو انتهاكًا للمعايير والسياسات المفروضة من قِبل هذه المواقع، كما يُمكن أيضًا الإبلاغ عن الصفحات والمجموعات والملفات الشخصية والتعليقات الفردية.

طرق حظر المسيئين على مواقع التواصل

يستخدم جميع الأشخاص مواقع التواصل الاجتماعي يوميًا؛ لمشاركة أفكارهم وتجاربهم والتواصل مع الأهل والأصدقاء وكذلك زملاء العمل، أو معرفة آخر الأحداث بمختلف توجهاتها، ومن الممكن أثناء هذه الرحلة أن يتعرض بعضهم إلى التهديد أو اختراق الخصوصية، واستشعارًا من هذه الشركات المسؤولة عن إدارة هذه المواقع بأهمية الحفاظ على حرية المستخدمين وتوفير البيئة الملائمة للتعبير عن الآراء وطرح الأفكار، حرصت على توفير العديد من الأدوات التي تُمكنهم من حظر الأشخاص المُسيئين على هذه المنصات.

ويُمكن للمستخدمين حظر الأشخاص على مواقع التواصل الاجتماعي من خلال الدخول إلى ملف الشخص المطلوب حظره ثم النقر على الثلاث نقاط التي تتواجد بجوار صورة الغلاف الخاصة بالملف، ثم الضغط على حظر «Block»، وبالتالي لن يتمكن الشخص من رؤيتك نهائيًا على هذه المواقع، إلا في حالة التراجع عن عملية الحظر.

اقرأ أيضًا:

خصائص جديدة للواتساب.. التطبيق الأكثر يُسرًا

مواقع التدوين المجانية.. كيف تختار الأفضل؟

أنواع مواقع التواصل الاجتماعي.. مجموعة أولى

الرابط المختصر :

عن اسلام النجار

شاهد أيضاً

تطبيق Signal

تطبيق Signal.. البديل المنتظر في خدمات التراسل الفوري

منذ الأيام الأولى من العام الجاري 2021، انتقل مئات الآلاف من مستخدمي تطبيق التراسل الفوري …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.