التواصل الافتراضي

التواصل الافتراضي والتسويق.. مزايا الرقمنة

التسويق تواصل، ولا يهم إن كان التواصل الافتراضي هو المتبع في الشركة أم التقليدي، فالعبرة ليست بماهية التواصل ولا كيفيته، وإنما الفعالية هي المعيار الأساسي الذي نحكم من خلاله.

لكن هناك بعض الأمور التي يجب أن تلفت انتباهنا وأن نحسب حسابها، ليس فقط لأن العالم برمته سائر في طريقة إلى الأتمتة واعتماد الرقمنة كأسلوب حياة وحيد، وإنما لأن البيانات حول التواصل الافتراضي ذاك مثيرة للانتباه حقًا؛ حيث قُدر إجمالي السوق العالمي للاتصالات الافتراضية، حسب بعض الدراسات الأجنبية، من 8 إلى 9 مليارات دولار أمريكي في عام 2020م. ويتوقع أن ينمو السوق إلى حوالي 20 إلى 21 مليار دولار أمريكي بحلول عام 2028.

ويبلغ معدل النمو السنوي المركب للسوق حوالي 5.92%، ومن المتوقع أن يكون سوق مؤتمرات الفيديو هو السوق الأسرع نموًا؛ إذ سينمو من حوالي 3 إلى 4 مليارات دولار أمريكي في 2020 إلى 5.5-6.5 مليار دولار أمريكي بحلول عام 2028 بمعدل نمو سنوي مركب 7.48%.

أما من ناحية الفعالية فقد كشفت دراسة أخرى عن أن التفاعلات العادية وجهًا لوجه كانت أكثر فاعلية (93%)، تليها المكالمات الصوتية الجماعية (905)، ومؤتمرات فيديو (84%) ورسائل بريد إلكتروني جماعية أو مجموعات دردشة (79%).

وبغض النظر عن الدلالات التي تحفل بها كل هذه النتائج والإحصائيات فإننا أمام حقيقة ثابتة وأساسية مفادها أن الوقت الآن هو وقت التواصل الافتراضي، وأحرى بالمسوقين أن يهتبلوا الفرصة، وأن يعدوا أنفسهم لاستغلال هذا التحول على النحو الأمثل.

اقرأ أيضًا:  البث المباشر للشركات.. أداة تسويقية فعّالة

الرقمنة كتحدٍ

وقبل أن ننخرط في بيان إيجابيات ومزايا التواصل الافتراضي، وانعكاسات ذلك على التسويق، أخلق بنا أن نشير إلى أنه لو كان صحيحًا أن التواصل الافتراضي مهم وفعال، إلا أن تدشينه واعتماده كطريقة أساسية في العمل أو الحياة الشخصية تحدٍ كبير، ويلزمه تغير تام في الاستراتيجيات والخطط التسويقية.

ويجب على المسوقين كذلك، على سبيل المثال، التفكيير في إجابات لهذه الأسئلة: هل يمكن إطلاق منتج جديد رقميًا بدلًا من المنتجات التقليدية؟ هل يمكن تسويق هذه المنتجات بشكل رقمي فعال؟ ما الطريقة المناسبة لذلك؟ وما هي طرق إقناع العملاء وفقًا لهذا التحول الجديد؟

هل يمكنك استخدام وسائل التواصل الاجتماعي من أجل الوصول إلى الجمهور المناسب؟

كل هذه الأسئلة، التي يلزمها إجابات دقيقة ومحكمة، هي بعض تجليات خيار الرقمنة من الناحية التسويقية.

التواصل الافتراضي

اقرأ أيضًا: التواصل مع المستهلكين غير المتصلين بالإنترنت.. استراتيجيات يجب تبنيها

مزايا التواصل الافتراضي

ويرصد «رواد الأعمال» طائفة من مزايا التواصل الافتراضي من الناحية التسويقية، وذلك على النحو التالي..

  • إمكانية الظهور

لو أنك عمدت إلى التواصل الافتراضي _وما يشتمل عليه هذا التواصل من معان أخرى مثل الإعلانات على الإنترنت والتسويق الرقمي.. إلخ_ فستتاح لك فرصة الظهور أمام جمهور واسع ومتنوع جديد.

فالفكرة هنا أن هذه الطريقة الافتراضية في التسويق والتواصل تدور حول إمكانية ظهورك _أي ظهور موقعك الإلكتروني ومنتجاتك_ للأفراد الذين يعانون من مشكلة يمكن حلها من خلال منتجك بالذات.

يعني هذا أنك ستتمتع بفرصة الظهور عندما يبحث شخص ما عن معلومات محددة على هاتفه وجهاز الكمبيوتر الخاص به، أو حتى عندما يشاهد مقاطع الفيديو على YouTube، أو يتصفح الأخبار على Facebook.

كل هذا يعني أنك ستصل إلى جمهور واسع وعريض؛ وقد تستحوذ على عملاء كثر من خلال هذا التواصل الافتراضي وما يشتمل عليه من تسويق ودعاية رقمية.

اقرأ أيضًا: الاسم التجاري.. عامل مهم لجذب العملاء

التواصل الافتراضي

  • الوصول لجيل الألفية

الحق يقتضي منا القول إن اعتماد التواصل الافتراضي أو التقليدي لا يتم إلا بعد تحديد فئة العملاء التي تبغي التعامل معها واستهدافها بمنتجك.

وإحدى مزايا التسويق الرقمي أنه يعطيك الفرصة للوصول إلى جيل Z أو جيل الألفية وما بعد الألفية، ذاكم الجيل الذي ولد وبيده هاتف ذكي، وهو الجيل الوحيد الذي لم يعرف الحياة بدون الإنترنت.

وتلك شريحة كبرى، فقد أشارت بعض الدراسات إلى أن هذا الجيل أصبح، بحلول عام 2020، أكبر جيل من المستهلكين، بل إنهم يؤثرون في القرارات الشرائية لآبائهم؛ إذ يقول 93% من الآباء إن معظم قراراتهم الشرائية تتأثر بما يقوله أطفالهم.

اقرأ أيضًا: تسويق الفكر القيادي.. قوة التأثير لجني الأرباح

  • إعادة توزيع الميزانية

عندما تسير في طريق التواصل الافتراضي والتسويق الرقمي ستكون بصدد مكسب كبير على صعيد تكاليف الإعلانات، إذ يمكنك معرفة نتائج الحملات الإعلانية بعد فترة وجيزة جدًا من إطلاقها _ أسبوع تقريبًا.

وبالتالي ستكون الفرصة متاحة أمامك لمعرفة الأخطاء وإصلاحها، وربما ستعمل إلى تحويل الأموال إلى إحدى الحملات الإعلانية التي تبلي بلاءً حسنًا، وتحقق نتائج إيجابية.

  • وفرة البيانات حول العملاء

التواصل الافتراضي، أو اعتماد الطرق الرقمية في التسويق، يتيح لك العثور على ركام هائل من البيانات حول العملاء، فمن خلال البحث في أدوات التحليل على Facebook أو Google ستتمكن من معرفة الكثير من المعلومات حول كل شريحة عملائك؛ إذ ستعرف الكثير من المعلومات مثل: العمر والجنس والوظيفة والدخل والهوايات والأفلام المفضلة والسيارة التي يقودونها وحتى ما تناولوه على الإفطار وغيرها كثير.

اقرأ أيضًا:

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

عن محمد علواني

شاهد أيضاً

التواصل التقليدي

التواصل التقليدي والتسويق.. هل انتصرت الرقمنة حقًا؟

ربما قيل أن أوان التواصل التقليدي والتسويق التلقيدي قد ولى وانقضى، بل قد يجنح البعض …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.