عقد الفرنشايز

التفاوض في عقد الفرنشايز.. مرحلة رسم ملامح الاتفاق

تُمثّل عملية التفاوض إحدى أهم المراحل في وضع وصياغة عقد الفرنشايز ؛ فأثناء هذه المرحلة يتم تحديد والاتفاق على كل الاشتراطات والظروف المستقبلية، كما يتم، في الوقت ذاته، تحديد المكاسب المتوقعة لكل طرف من الأطراف، سواء مانح الفرنشايز أو الحاصل عليه.

وتنبع أهمية هذه المرحلة من كونها تضع احتماليات النزاع في المستقبل وتحاول جاهدة، عبر التعاون بين طرفي العقد، أن تضع جميع الحلول والسيناريوهات البديلة التي من خلالها يتم تجاوز هذه النزاعات.

وعلى ذلك، فإن هذه المرحلة من مراحل صياغة عقد الفرنشايز ترسم، وبشكل محوري، ملامح العلاقة التي سيتم تدشينها بين مانح الفرنشايز والحاصل عليه. وإن كان كلا الطرفين يسعى إلى تجنب النزاع والخلاف مستقبلًا، فإنه يسعى أيضًا إلى تحقيق أكبر قدر من المكاسب ومنحها صفة رسمية من خلال توقيع عقد ملزم للمانح والممنوح معًا.

 

عملية طويلة الأمد

تتسم مرحلة التفاوض، أيًا كان هذا الذي يُجرى التفاوض عليه، بأنها مسألة طويلة الأمد، ناهيك عن كونها مرهقة، وتستنزف وقتًا وجهدًا كبيرين؛ وذلك نظرًا لأنه يتم، خلالها، تأسيس والاتفاق على كل ما سيأتي مستقبلًا.

بيد أنها مرحلة لا إلزام فيها، فبماذا يلتزم الطرفان أصلًا طالما أنهما لم يتوصلا إلى اتفاق نهائي بعد؟! وتتسم مرحلة التفاوض كذلك بما يُطلق عليه في الأدبيات ذات الصلة “الحرية التعاقدية”؛ فلكل طرف الحق في الاستمرار في المفاوضات أو الإقلاع عن ذلك، ولا يجب معاقبة أي من هذين الطرفين طالما أنه لم يسئ استعمال حقه في التفاوض.

لكن الالتزام في هذه المرحلة يأتي من رغبة كلا الطرفين في إنجاز التفاوض والوصول إلى اتفاق نهائي، يتم بعده توقيع عقد الفرنشايز والبدء في تدشين المشروع.

 

عقد الفرنشايز

ضمانات التفاوض

يضطر مانح الفرنشايز، أثناء التفاوض على العقد، إلى الإفصاح لممنوح الفرنشايز عن بعض المعلومات السرية المتعلقة بالمشروع، وإذا افترضنا أن التفاوض لم ينجح، ولم يتم التوصل إلى إبرام العقد، فلا بد من وجود بعض الضمانات التي تعمل على حماية كلا الطرفين.

وتنقسم ضمانات التفاوض إلى نوعين هما:

 

1- ضمانات إدارية

يُغلّب هذا النوع من ضمانات التفاوض مصلحة مانح الفرنشايز على مصلحة الممنوح؛ إذ يحاول أن يضمن محافظة الممنوح على سرية المعلومات التي يُطلعه عليها المانح أثناء عملية التفاوض.

وينص ضمان التفاوض على إلزام الممنوح دفع مبلغ من المال مقابل المعلومات الفنية التي يحصل عليها او سيطلع عليها خلال التفاوض. على أن يتم احتساب هذا المبلغ، في إبرام العقد، ضمن المبلغ الإجمالي المستحق لصاحب أو مانح الفرنشايز.

 

2- ضمانات قانونية

تحافظ هذه الضمانات على حقوق المانح والممنوح معًا، وهي تفترض، بشكل عام، مبدأ حسن النية من قِبل الطرفين. وهذه الضمانات يمكن تقسيمها إلى نوعين: نوع يتطلب الثقة، ونوع آخر لا يتطلبها، بيد أن المبدأ الحاكم لكليهما، كما مر سلفًا، هو افتراض حسن النية.

اقرأ أيضًا:

الفرنشايز وبراءة الاختراع.. أيهما أولًا؟

 

الرابط المختصر :

عن محمد علواني

شاهد أيضاً

العملة الرقمية

هل تصبح العملة الرقمية بديلًا لبطاقات الائتمان؟

سيطرت التكنولوجيا الجديدة على الأخبار؛ لدخولها في كافة صناعات العالم خلال السنوات القليلة الماضية، من …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.