البيع بعد كورونا

البيع بعد كورونا.. كيف تستعيد السيطرة؟

تسبب فيروس COVID-19 في إحداث خلخلة حقيقية على صعيد الأسواق والاقتصادات المختلفة، فضلًا عن شتى مناحي الحياة اليومية، وعلى الرغم من ذلك أمسى التفكير في البيع بعد كورونا أمرًا محتمًا؛ فمهما طال أمد هذه الجائحة فلا بد أن تنجلي ذات يوم.

لذا؛ يجب أن نكون مؤهلين لإعادة الأمور إلى مسارها الصحيح، والتعامل مع المعطيات الجديدة التي نجمت عن هذه الأزمة وفق رؤية مدروسة وممنهجة.

ويطرح «رواد الأعمال» عدة استراتيجيات لـ البيع بعد كورونا وذلك على النحو التالي.

اقرأ أيضًا: تطبيقات للتسويق الإلكتروني.. كيف تتعامل مع تغير سلوك المستهلك؟

إعادة تقييم العروض

غيّرت أزمة كوفيد 19 الطريقة التي نفكر بها والتي نعيش بها حياتنا، وبالتالي فإن ما كان يصلح للعملاء قبل الأزمة قد لا يكون كذلك بعدها، ومن هنا فإن أولى استراتيجيات البيع بعد كورونا أن نعيد التفكير في منتجاتنا، وفي مواءمة عروضنا مع حاجة العملاء الراهنة.

وهو الأمر الذي يعني أنه من الواجب علينا أن ندرس العملاء أولًا قبل أن نتوجه إلى إعادة موضعة المنتجات، وفي هذه المرحلة قد تجد أنه لزامًا عليك التخلي عن بعض المنتجات، والاهتمام ببعضها الآخر، تلك هي الجدوى من عملية إعادة التقييم تلك.

التواصل مع العملاء

سواءً كنت تفكر في البيع بعد كورونا أو حتى خلالها فلا بد أن تدرك أن التواصل مع العملاء على قدر كبير من الأهمية؛ إذ ينبغي أن يسمع منك العميل بشكل دائم، فضلًا عن طمأنته وإطلاعه على كل المستجدات التي تخص المنتج الذي تقدمه له.

ووفقًا لبحث أجرته 4 A’s، يرى 43 % من المستهلكين أنه من المطمئن السماع من العلامات التجارية التي يعرفونها ويثقون بها خلال الأزمات.

ومن المهم أيضًا أن تظهر للعميل أنك تهتم بكل ما يبديه من آراء واقتراحات، وأن اهتمامك الوحيد ليس هو جلب الربح، وإنما تقديم قيمة حقيقية له. وخلال الأزمة وبعدها يجب أن يظل العميل مطلعًا على كل التجديدات التي قمت بها أو تنوي القيام بها في المستقبل القريب.

ويمكنك، من خلال فتح حوار مع عملائك، قياس التغييرات التي يرغبون في رؤية نشاطك التجاري يجريها والرد على تلك التعليقات التي تحمل آراء مهمة أو تستفسر عن أشياء بعينها.

اقرأ أيضًا: التسويق خارج النطاق الإقليمي.. استراتيجيات لبيع أكثر تنافسية

التخطيط للمستقبل

يبدو هذا منطقيًا، فمن البديهي أن المؤسسات والشركات المختلفة تنجز خططًا معينة لواقعها ومستقبلها، غير فيروس كورونا الذي أتى على كثير من الخطط من القواعد، وبالتالي، إذا كان لديك خطة في الماضي فمن المؤكد أنها بحاجة إلى تحديث أو تجديد كلي.

أما إذا لم يكن خطة من الأساس فمن المهم أن تعيد التفكير في صنع خطة تمكنك من التعامل مع البيع بعد كورونا والوصول به إلى معدلات مرضية.

البيع بعد كورونا

استراتيجية التسويق

التسويق عملية دينامية، ومحكوم بالكثير من العوامل والمتغيرات؛ لذا فإن الاستراتيجية التي كانت صالحة في زمن ما، مع فئة معينة من العملاء قد لا تعود صالحة في زمن آخر ومع فئة أخرى من العملاء، ومن هنا فإن التفكير في استراتيجية تسويق جديدة تمكنك من النجاح وتحقيق معدلات معتبرة في البيع بعد كورونا واحدة من أول ما عليك أن توليه اهتمامك.

ومن بين الأمور التي عليك أخذها بعين الاعتبار أن الطريقة التي كنت تستخدمها في التسويق أثناء الوباء لن تكون مناسبة لما بعده، ومن ثم فإن عليك أن تعرف كيف تصل إلى العملاء وماذا ستقول لهم، وما هي القيمة المضافة التي سيقدمها لهم منتجك.

ولك أن تعلم أنه من خلال تلبية احتياجات العملاء الجديدة، والتواصل بانتظام، والتخطيط الفعال، وتعديل استراتيجيات التسويق، يمكن لعملك تحقيق أقصى استفادة من المواقف الصعبة.

اقرأ أيضًا:

المحتوى الجذاب.. حصان طروادة الجديد

الحفاظ على زيادة المبيعات.. استراتيجيات للبقاء في الصدارة

تطوير أسلوب العمل.. العميل كنقطة انطلاق

الرابط المختصر :

عن محمد علواني

شاهد أيضاً

كيف تسوق لمتجرك الإلكتروني

كيف تسوق لمتجرك الإلكتروني؟

هناك الكثير من الطرق التي تحاول أن تخبرك كيف تسوق لمتجرك الإلكتروني، وعلى الرغم من …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.