الأميرة خلود آل سعود: المرأة شريك أساسي بقوة العمل وما حققته فاق السحاب

أكدت صاحبة السمو الملكي الأميرة خلود بنت خالد آل سعود أن ما نالته المرأة السعودية فاق الحدود، وما وصلت إليه فاق السحاب؛ بفضل دعم خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز؛ وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان؛ ولي العهد، وإيمانهما بمكانة المرأة ودورها الرائد في التنمية والنهوض بالمجتمع السعودي.

واستعرضت جهود المملكة العربية السعودية في تمكين المرأة، وذلك خلال فعاليات ملتقى المرأة العالمي الافتراضي للأزياء (تنافسية وفرص وتحديات)، والذي نظمته شركة “ميدبوينت لتنظيم المعارض والمؤتمرات” ومركز “ذا ناين للتدريب”، برعاية شركة سواحل الجزيرة الإعلامية، ومجلاتها “رواد الأعمال” و”الجوهرة” و”الاقتصاد اليوم” و”LEADERS”، بمشاركة أكثر من 500 شخصية نسائية من مختلف دول العالم؛ من المتحدثات في شؤون المرأة ومصممات الأزياء والإعلاميات الصحفيات والمدونات وشرائح نسوية متعددة، إلى جانب وزراء ومسؤولين وصناع قرار ورجال أعمال وقادة شركات وداعمين للمرأة.

وأوضحت الأميرة خلود أن المرأة السعودية شريك أساسي في قوة العمل، وهذا الدور يتزايد في ظل اهتمام رؤية المملكة 2030 بالمرأة ورفع نسبة مساهمتها في الاقتصاد إلى 35%، مشيدة بتعيين المرأة في العديد من المناصب القيادية، وتوفير كل سبل الدعم للمرأة العاملة، خاصة في القطاع الخاص؛ حيث استفادت رائدات الأعمال من كل حزم الدعم والتمويل التي تُقدم لرواد ورائدات الأعمال للنهوض بقطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة.

وعن صناعة الأزياء والموضة في المملكة، قالت الأميرة خلود إن هذا القطاع يشهد رواجًا كبيرًا؛ نظرًا لأن السوق السعودي هو الأكبر في منطقة الخليج، ويتميز بقوة شرائية كبيرة، ما جعله وجهة لبيوت الأزياء العالمية، مشيرة إلى أن الفترة الأخيرة شهدت ظهور الكثير من الأسماء المميزة والواعدة في تصميم الأزياء.

وكان الملتقى، الذي عُقد تحت رعاية الشيخة نورة خليفة آل خليفة؛ شارك فيه أكبر مصممي الأزياء من: نيويورك، إيطاليا، المغرب، مملكة البحرين، سلطنة عمان، المملكة العربية السعودية، الإمارات العربية المتحدة، الكويت، باريس “عاصمة الموضة”، جمهورية مصر العربية، المملكة الأردنية الهاشمية، لبنان، تركيا، السودان، الهند، تونس، أستراليا، العراق، البرتغال، والنيبال.

اقرأ أيضًا:

الجوهرة العطيشان: نمتلك أكبر محتوى معرفي عن ريادة الأعمال باللغة العربية

موضي الجامع: البنية التحتية التقنية السعودية أثبتت قوتها خلال جائحة كورونا

الشيخة نورة آل خليفة: هدفنا مساعدة مصممي الأزياء في مواجهة “كوفيد 19”

الرابط المختصر :

عن حسين الناظر

إعلامي ، كاتب وباحث متخصص في ريادة الأعمال. يعمل مديرًا لتحرير مجلة رواد الأعمال للشرق الأوسط وشمال أفريقيا

شاهد أيضاً

مدينة الملك عبد الله الاقتصادية

مدينة الملك عبد الله الاقتصادية.. فن صناعة المستقبل

لا تكف المملكة عن التطور، وملاحقة الأحلام والطموحات الكبرى، إنها تبغي صناعة المستقبل والاستعداد له، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.