SEO

استراتيجية SEO لنجاح التسويق عبر الإنترنت

يُعد محرك البحث الأمثل للمحتوى أو SEO من أكبر التعبيرات الطنانة على شبكة الإنترنت حاليًا؛ حيث يرجع الفضل في جزء كبير منها إلى إنتاج جوجل ومحركات البحث الأخرى، أعدادًا هائلة من حركة زيارات مواقع الويب.

  وبشكلٍ عام؛ فإن المواقع الأكثر نجاحًا، وكثير من المواقع المأمول نجاحها، يركز كلٌ منها على “محرك البحث الأمثل”؛ للحصول على حركة زيارة كثيفة للموقع الإلكتروني؛ من خلال SEO.

ماذا يفعل SEO؟

عند كتابة محتوى SEO، فأنت بحاجة لأن تعرف بالضبط كلماتك الرئيسة ومصطلحات البحث المثالية الأكثر فائدة لاستراتيجية تسويقك على الإنترنت؛ فبعض هذه الشروط يجب أن تكون مرنة؛ لأنك سوف تكررها كثيرًا بطريقة أو بأخرى. 

والأساس في كتابة نسخة جيدة من “SEO” أن تبدو للقارئ وكأنها غير موجودة أصلًا، وأحيانًا ما يكون ذلك بناءً حرفيًا لفقرات كاملة حول مصطلح واحد بعينه، فإذا كانت كلمتك الرئيسة “مُصاغة جيدًا” فقد ترغب في استخدام شيء من هذا القبيل: “عندما تتعلم عملية الصياغة جيدًا…”، أو “تعلمت أن تصيغ ….”؛ فكتابة نسخة SEO ليست صعبة إذا كنت كاتبًا ماهرًا، ولكن قد تكون سببًا للصداع إذا لم يكن لديك دراية بعملية الصياغة.

ما لا يفعله SEO:

عند كتابة محتوى SEO، لا تجعله يبين وجود أجزاء كاملة من النص حصرًا بغرض زيادة حركة زيارة موقعك الإلكتروني عبر SEO؛ ما يعني- غالبًا- عدم استخدامك لكلماتك الرئيسة خارج السياق، أو إقحامها حيث لا ينبغي أن تكون؛ فعلى سبيل المثال: لاستخدام كلمة “مصاغة جيدًا” مرة أخرى، لا تستخدم كلمة غير موجودة في النص يلاحظها القراء عند تعرضهم لكلمات SEO داخل الجمل.

إنَّ SEO أداة قوية لتكثيف حركة زيارة الموقع الإلكتروني، شريطة أن تمارس هذا الأمر، وأن تكون صبورًا في استخدامه، فغالبًا ما تضطر إلى إعادة كتابة أجزاء كاملة من النص؛ للتأكد من أنها سليمة؛ حتى لو كانت عادية وتشمل كلماتك الرئيسة؛ فالفكرة هي مراعاة أن الناس لا يحبون قراءة النص الذي هو الأمثل بالنسبة للآلات؛ لذا يجب كتابة النص دائمًا بشكل أساسي للقراء من البشر وليس الآلات.

اقرأ أيضًا:

تسويق البلوكتشين ونجاح رواد الأعمال

أنواع الوظائف التسويقية.. من أين تُؤكل الكتف؟

التسويق.. فن أم علم؟

الرابط المختصر :

عن ديريك روجرز

شاهد أيضاً

التسويق

التسويق.. فن أم علم؟

يتساءل البعض عن التسويق، هل هو فن أم علم؟ والإجابة: إنه فن وعلم معًا، وعليك …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.