دعم الامتياز التجاري

اتفاقية بين “فُرص” المالية و”فرنشايز آرت” لدعم الامتياز التجاري بالمملكة

عقدت شركة فُرص المالية “فُرص”، وهي شركة رائدة في مجال التمويل الجماعي بالديّن، أمس في الرياض، مذكرة تفاهم مع شركة “ديوان التنمية للخدمات التجارية – فرنشايز آرت”، وهي شركة متخصصة في تسريع وتطوير أعمال الامتياز التجاري الفرنشايز؛ بهدف إعادة صياغة صناعة الفرانشايز بما يتناسب مع هذه المرحلة الجديدة، وتمكين رجال وسيدات الأعمال في قطاع الامتياز التجاري بما يساهم في دفع عجلة التنمية والتطوير في المملكة ويحقق أهداف رؤية السعودية 2030.

وقع الاتفاقية كل من نُسيبة بنت صالح الراجحي؛ الرئيس التنفيذي لــ”فُرص”، ويوسف بن عبدالله الحربي؛ الرئيس التنفيذي لــ “فرانشايز آرت”.

من جهتها، قالت نُسيبة بنت صالح الراجحي إن مذكرة التفاهم سوف تساهم في بناء اقتصاد متنوع ومستدام؛ حيث تتمثل مهمتنا في تسهيل التمويل للشركات الصغيرة والمتوسطة والتي تضم 99% من القطاع الخاص في السعودية، مؤكدة أن “فُرص” سيكون لها دور كبير كشركة تقنية مالية مساهمة في برنامج تطوير القطاع المالي؛ من خلال تحقيق النمو الائتماني للشركات الصغيرة والمتوسطة من جانب، وتحقيق الشمول المالي من جانب آخر.

وأشار يوسف بن عبدالله الحربي إلى أن الاتفاقية تهدف إلى تطوير صناعة الفرنشايز والارتقاء بها؛ من خلال ضبط جميع العمليات الحيوية التي تتم في هذه الصناعة من استراتيجية وتمويل وتسويق وعمليات يومية والدعم اللوجيستي، ما يسهل التوسع لأصحاب الأعمال الصغيرة والمتوسطة وبالتالي توفير مشاريع جديدة موثوقة، والتي تعد خيارًا استثماريًا لمن يريد الدخول للسوق والاستثمار.

وأضاف: ونسعى إلى أن يساهم هذا المشروع النوعي في تقليص معدل البطالة ونقل المعرفة والمهنية، والتي ستعزز أهداف رؤية 2030.

اقرأ أيضًا:

محمد دليم: عصر الكفاءات يتطلب التسلح بهذه المهارات

عبد الله الشريدة: تمويل مشروعات الفرنشايز يؤكد دعم الدولة للقطاع

جاسم الهارون: الحاجة ماسة لرؤوس الأموال الجريئة لتحويل الأفكار إلى واقع

 

الرابط المختصر :

عن حسين الناظر

إعلامي ، كاتب وباحث متخصص في ريادة الأعمال. يعمل مديرًا لتحرير مجلة رواد الأعمال للشرق الأوسط وشمال أفريقيا

شاهد أيضاً

مركز الملك سلمان للإغاثة

مركز الملك سلمان للإغاثة.. دعم للإنسانية بلا حدود

انطلاقًا من تعاليم الدين الإسلامي الحنيف التي توجب إغاثة الملهوف ومساعدة المحتاج، والمحافظة على حياة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.