فيروس كورونا الجديد

إعلان فيروس كورونا الجديد «وباءً عالميًا»

أعلنت منظمة الصحة العالمية، اليوم الأربعاء، فيروس كورونا الجديد وباءً عالميًا؛ عقب تزايد أعداد الإصابات وحالات الوفاة مؤخرًا.

من جانبه قال تيدروس أدهانوم غيبريسوس؛ المدير العام لمنظمة الصحة العالمية إن المنظمة ترى أن تفشي فيروس كورونا  الجديد يشكل وباءً.

ولفت “أدهانوم” في مؤتمر صحفي إلى أنه هناك حالة من القلق في منظمة الصحة العالمية من تفشي الفيروس، قائلا: “قلقون للغاية من مستويات الانتشار، ومن مستويات عدم اتخاذ الإجراءات (اللازمة). لذلك وصلنا إلى تقييم مفاده أن كوفيد-19 (فيروس كورونا) يمكن تصنيفه بأنه وباء”.

وأضاف مدير عام منظمة الصحة العالمية: “لم نشهد مطلقًا في السابق انتشار جائحة بسبب فيروس كورونا”.

وتابع: “مازال بإمكان كل الدول تغيير مسار هذا الوباء، إذا قامت بكشف وفحص وعلاج وعزل وتتبع وحشد شعوبها استجابة لذلك”.

وأوضح أن عدد الحالات خارج الصين زاد بواقع 13 خلال الأسبوعين الأخيرين، معربًا عن قلق المنظمة لسرعة تفشي الوباء، وعدم مكافحته بما يكفي.

تجدر الإشارة إلى أن المملكة العربية السعودية قررت دعم منظمة الصحة العالمية ماليًا؛ لمكافحة فيروس كورونا الجديد؛ حيث وجّه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز مؤخرًا تقديم دعم مادي قدره 10 ملايين دولار إلى المنظمة.

وكانت المنظمة العالمية أطلقت نداءً عاجلًا لتكثيف الجهود من أجل اتخاذ إجراءات عالمية؛ لمحاربة انتشار فيروس كورونا.

جدير بالذكر، أن المملكة اتخذت عددًا من الإجراءات الاحترازية والاستباقية خلال الأيام الماضية؛ للسيطرة على انتشار الفيروس.

وعلقت الحكومة تأشيرة العمرة وزيارة المسجد النبوي، بجانب تعليق التأشيرة السياحية للدول الموبؤة بالفيروس وعلى رأسهم الصين وكورويا الجنوبية.

وفي السياق ذاته قررت وزارة التعليم تعليق الدراسة بمراحلها المختلفة؛ لحين إشعار أخر، مع تفعيل نظام التعليم عن بُعد؛ حرصًا على سلامة الطلاب، علمًا بأن المملكة أعلنت اليوم الأربعاء، عن شفاء اول حالة مصابة بالفيروس.

من جهتها، أعلنت الصين عن تراجع حالات الإصابة في “ووهان”؛ معقل انتشار فيروس كورونا، واستأنفت الصناعات الأساسية بالتزامن مع تراجع حالات الإصابة.

اقرأ أيضا:

لمكافحة كورونا.. 10 ملايين دولار من المملكة لـ «منظمة الصحة العالمية»

الرابط المختصر :

عن رواد الأعمال

مجلة رواد الأعمال Entrepreneurs هي مجلة فاعلة في مجال التوعية بثقافة ريادة الأعمال وتطوير الفرص الوظيفيّة المتنوّعة للشباب والشابّات في المؤسّسات الصغيرة والمتوسطة الحجم، وهي الدعامة الأساسيّة لتفعيل المزايا التنافسية لهذه المؤسّسات من خلال استعراض تجارب نخبة مميزة من الناجحين في مختلف الميادين واستخلاص ما يفيد الأجيال المقبلة.

شاهد أيضاً

مركز دلني للأعمال

مركز دلني للأعمال يناقش الفرص والتحديات في إدارة المرافق

ينظم مركز دلني للأعمال لقاءً بعنوان “الفرص والتحديات في إدارة المرافق” مع الضيف الأستاذ عمرو …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.