إبداع رائدات الأعمال

إبداع رائدات الأعمال.. التحديات والإنجازات

الحق أنه لا يمكن الحديث عن إبداع رائدات الأعمال من دون الإشارة إلى تلك التحديات الجمة التي يحفل بها طريقهن، صحيح أن لكل نجاح ضرائبه لكن الضريبة التي تدفعها المرأة الرائدة كثيرة جدًا.

فهي عرضة للقولبة والأفكار المسبقة التي لا تعمل على شيء سوى التقليل من شأن المرأة والحط من قيمتها، غير أن هذا بالضبط هو ما يدفعنا إلى الحديث عن إبداع رائدات الأعمال؛ ذلك لأنه على الرغم من كل هذه التحديات الجمة فثمة نساء قد تمكن من تحقيق إنجازات لافتة لا تخطئها عين ولا ينكر سوى جاحد أو مكابر.

ولقد حققت النساء اليوم قفزات وخطوات سريعة في كل مجال مهني، وتقلدن مناصب تنفيذية عليا، وصرن مثلًا يحتذى به، ولهذا فإن إبداع رائدات الأعمال إحد آيات نجاح المرأة بشكل عام، وانتصارها لنفسها.

اقرأ أيضًا: الاستثمار في المشاريع الصغيرة.. ما الدوافع؟

ضريبة النوع الاجتماعي

وفقًا للتقرير الخاص بالفجوة بين الجنسين في العالم، والذي صدر عن المنتدى الاقتصادي العالمي (WEF)، فإن النقص المنهجي في الوصول إلى رأس المال أو الائتمان أو الأراضي أو المنتجات المالية يمنع النساء من تأسيس شركة.

العائق هنا ليس شيئًا آخر سوى كون المرأة امرأة، وهذا نوع من التحيز الجندري، أو هو _حسب تسمية سيلين كودريت؛ الأستاذة المساعدة في كلية كينجستون للأعمال_ ضريبة النوع الاجتماعي.

تقول الدكتورة سيلين كودريت؛ الأستاذة المساعدة في كلية كينجستون للأعمال، تُظهر الأدلة من مختلف الاقتصادات والعينات باستمرار أن النوع الاجتماعي لا يزال مؤشرًا مهمًا _منحرفًا بشكل غير عادل ضد المرأة_ للوصول إلى رأس المال المالي والاجتماعي، وبالتالي مناصب السلطة، بغض النظر عن مستويات الكفاءة والكفاءة الذاتية لرائدات الأعمال.

وتُظهر الدراسات بوضوح، حسب “كودريت”؛ أن الأدوار المحددة للجنسين وما يتصل بها من تهديد قائم على القوالب النمطية الجنسانية للمرأة تديم المساوئ التي تعاني منها رائدات الأعمال. تلك العوامل التي تسميها كودرت «ضريبة النوع الاجتماعي».

والحق أن هذه الممارسات الخاطئة والتحيزات الجندرية لا تقف عائقًا أمام إبداع رائدات الأعمال فحسب، وإنما تحرم العالم من العديد من الفرص، على سبيل المثال” المملكة المتحدة وحدها كان يمكنها الحصول ما يصل إلى 350 مليار دولار من القيمة الاقتصادية إذا بدأت رائدات الأعمال في تطوير أعمال جديدة بنفس معدل الرجال.

إبداع رائدات الأعمال

اقرأ أيضًا: ريادة الأعمال الثقافية.. تفكيك المفهوم وتحديد صلاته

أمثلة على إبداع رائدات الأعمال

لكن هل حالت هذه العوامل والممارسات دون إبداع رائدات الأعمال، أو هل فلّت من عزائمهن؟ الحق أن هذا لم يحدث، ويبدو أن إدراك النساء لهذه التحديات أدى معهن إلى تصرف عكسي، فبدلًا من أن يخضعن أو يستسلمن فإنهن شحذن سيف الجد، وضربن بسوط العزم كل صعوبة، حتى لقد صارت الأمثلة على إبداع رائدات الأعمال أكثر من أن تحصى.

لذا سيحاول «رواد الأعمال» الإشارة إلى بعض النماذج من إبداع رائدات الأعمال، وأمثلة على رائدات أعمال بلغن أعلى الرتب في هذا المجال، رغم التحديات والعوائق الجمة التي يواجهنها يومًا تلو الآخر.

ودونك الأمثلة التالية..

  • سوزان وجسيكي

وُلدت سوزان وجسيكي في كاليفورنيا ودرست التاريخ والأدب في جامعة هارفارد، وكانت جيسكي _أحد أشهر الأمثلة على إبداع رائدات الأعمال_ من ضمن المؤسسين الأوائل لشركة جوجل، التي أسسها كل من: لاري بيدج وسيرجي برين.

وأصبحت فيما بعد أول مديرة تسويق في Google، ثم عُينت سوزان وجسيكي رئيسًا تنفيذيًا لموقع يوتيوب، وهناك حققت إنجازات يند المقام عن حصرها.

ويبلغ صافي ثروتها حوالي 350 مليون دولار. وذاك هو المثل الأول على إبداع رائدات الأعمال.

  • إندرا نويي

وُلدت إندرا نويي في 28 أكتوبر 1955، وهي مديرة تنفيذية؛ حيث تعمل إندرا حاليًا في شركة PepsiCo كرئيس تنفيذي.

وقد انضمت في الأصل إلى الشركة في عام 1994، وأصبحت المدير المالي في عام 2001، ثم الرئيس التنفيذي في عام 2006.

صُنفت إندرا في المرتبة الـ 13 بين أقوى امرأة في العالم وفقًا لمجلة “فوربس”.

ويبلغ راتب إندرا من شركة PepsiCo حوالي 28.6 مليون دولار أمريكي، ويقدر صافي ثروتها الإجمالية بحوالي 144 مليون دولار أمريكي؛ ما يجعلها واحدة من أشهر رائدات الأعمال في العالم، ومن أشهر الأمثلة على إبداع رائدات الأعمال.

  • شيريل ساندبرج

شيريل ساندبرج هي مديرة تنفيذية في مجال التكنولوجيا، ومؤلفة وناشطة، وتشغل حاليًا منصب مدير العمليات في Facebook. وهي أيضًا عضو في مجلس إدارة شركة “والت ديزني”، ومنظمة Women for Women International، ومركز التنمية العالمية.

وتم إدراجها في قائمة أفضل 100 شخصية مؤثرة في العالم في عام 2012 من قِبل مجلة “تايم”، وتصل ثروتها إلى مليار دولار،

وتُوصف شيريل ساندبرج بأنها واحدة من أنجح وأشهر رائدات الأعمال في العالم، وهي خير مثال على إبداع رائدات الأعمال.

اقرأ أيضًا:

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

عن محمد علواني

شاهد أيضاً

إنجازات الجامعات السعودية

إنجازات الجامعات السعودية.. قفزات نوعية تُحققها المملكة في التعليم العالي

على مدى السنوات الست الماضية حظي قطاع التعليم في المملكة العربية السعودية باهتمام كبير ودعم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.