ألعاب الذكاء اليابانية

ألعاب الذكاء اليابانية.. طريقة ترفيهية لتطوير الذات

في العصر الذي اعتمد فيه الكثيرون على Pubg ،Minecraft ،Fortnite ،Forza Horizon، أو حتى Candy Crush، وغيرها العديد من الألعاب كوسيلة للترفيه، تأتي ألعاب الذكاء اليابانية بالمرصاد لتقف ضد التيار السابق.

قد تختلف أو تتفق مع الرأي القائل إن ألعاب الذكاء اليابانية يمكنها تطوير قدراتك ومهاراتك بشكل كبير؛ إلا أنك لن تشكك في مدى الاستمتاع بها –في الواقع هناك كُثر يشككون في هذا الأمر أيضًا– لكن لأنني من عشاق هذه الفئة غير العادية من الألعاب وددتُ أن أطلعك بشكل شخصي على طريقة غير تقليدية وترفيهية في الوقت ذاته، لا تُشعرك بإهدار وقتك دون جدوى.

من بين الكثير من الأشخاص تعتمد مجموعة قليلة للأسف على ألعاب الذكاء اليابانية كوسيلة للترفيه، رغم أنه ترفيه يمكنه أن يفتح آفاقًا جديدة في العقل، وينمي طرق التفكير، وكرائد أعمال فأنت لا تريد أن تضيع فرصة واحدة يمكنها أن تساعدك في التفكير خارج الصندوق.

أشهر الرياضات في المملكة.. تاريخ من الإنجازات والبطولات

الملل من ألعاب الذكاء اليابانية

قد تصيبك ألعاب الذكاء اليابانية بالملل، وقد تحتار في فك الألغاز الخاصة بها؛ لكن في الوقت الذي تقرر فيه النجاح –وهي صفة أساسية لرائد الأعمال– يمكنك أن تحقق ذلك بكل سهولة.

الجميل في الأمر أن هناك الكثير من ألعاب الذكاء اليابانية، أصبحت سهلة التحميل على الهواتف الذكية، ويمكن تغيير ألوانها وفقًا لذوقك؛ في محاولة لا بأس بها من المطورين لتجنب شعورك بالملل، وحثك على حب اللعبة، وكأن هذا ممكنًا من مجرد ألوان!

لكن الواقع يؤكد أن الألوان بالفعل يمكنها أن تساعدك في التغلب على الملل من ألعاب الذكاء اليابانية، فعلماء النفس أوضحوا بشكل صريح أن الألوان تساعد العين في الانتعاش، وكذلك الجهاز العصبي. وفي النهاية فهي خطوة نحو النجاح في هذا الألعاب –فالعقل سيعمل بشكل صحيح– وهذا يعني أن مجموعة المطورين لهذه التطبيقات فكّروا مليًا في كيفية جذبك؛ وهذا ذكاء بحد ذاته.

“ملامح نجدية” لفاطمة النمر.. إكمال مسيرة التعبير عن المرأة

أشهر ألعاب الذكاء اليابانية

ونستعرض في “رواد الأعمال” 3 من أشهر ألعاب الذكاء اليابانية في العالم، والتي يمكنها أن تساعدك في تنمية قدرات التفكير وحل الأزمات، مع الحصول على وسيلة ترفيهية جيدة بل ممتازة، والفخر بذاتك في حالة لو اجتزت العوائق واستطعت أن تتغلب على الملل واليأس من المحاولات المتكررة.

  • سودوكو

هل تتذكر تلك المربعات في الجرائد أو المجلات الورقية القديمة والتي كنت تعاني الأمرين لمعرفة اللغز ورائها؟ إنها واحدة من أشهر ألعاب الذكاء اليابانية والتي تُدعى “سودوكو” Sudoku.

إن كنت تعرفها بالفعل فإنني أضمن أنك تبتسم حاليًا فور تذكرها، هي اللعبة التي تحاور لاعبيها بشكل مباشر، وتضحك على محاولاتهم المتكررة دون جدوى، وتحاول مرارًا أن تقدم لهم طرف الخيط نحو الحل الصحيح.

وإن كنت لا تعرفها فهذه اللعبة تُعتبر أحجية تعتمد على ترقيم الخانات، وعادة تتكون من 81 خانة، تشمل 9 صفوف أفقية، وغيرها رأسية، ويتم تقسيمها إلى عدد من النطاقات.

ألعاب الذكاء اليابانية

الغريب في الأمر أن هذه اللعبة رغم شهرتها الكبيرة كواحدة من ألعاب الذكاء اليابانية إلا أن “هوارد جارنز”؛ المعماري الأمريكي الذي جنى شهرة واسعة بعد رحيله، هو من اخترعها بالأصل في أواخر السبعينيات من القرن الماضي باسم Number Place، وأصبحت شعبية للغاية باليابان في منتصف الثمانينيات من القرن ذاته، بعدما نشرتها إحدى المجلات هناك.

هل وجدت ذلك غريبًا؟! انتظر قليلًا فاللعبة الشهيرة كانت بداياتها منذ الألفية التي سبقت القرن الماضي؛ حيث اعتمد الفرنسيون على لعبة سحرية تتسم بوجود مربعات صغيرة تنقسم إلى 3*3، وعدد صفوف يصل إلى 9*9.

لكن بطبيعة الشعب الياباني الذي يسعى إلى تطوير ذاته باستمرار فإن الفضل يرجع له في وجود لعبة سودوكو بشكلها الحالي؛ لأنه وبكل بساطة أدخل تعديلاته، أو تعقيداته عليها، حتى باتت واحدة من أكثر ألعاب الذكاء اليابانية شهرة على مستوى العالم، وبدأت في الانتشار خارج اليابان خلال التسعينيات من القرن الماضي.

فيلم Baahubali 2.. أخلاقيات للالتزام بالوعود والمسؤولية المجتمعية

  • إيجو

تُعد لعبة Go أو “إيجو” من أشهر ألعاب الذكاء اليابانية؛ حيث تنقسم إلى سطور متعددة، وتتطلب أن يتبادل لاعباها وضع أحجار من لونين، على أن يتبارى كل منهما في الإحاطة بأكبر قطر يتم تحديده بأحجار من لون واحد.

ورغم بساطة قواعد اللعبة إلا أنها تعتمد على فطنة استثنائية للاعبيها؛ إذ تحث على وضع استراتيجية خفية يتم اتخاذ الخطوات المتعددة وفقًا لها؛ أي أنها تشبه رائد الأعمال الناجح الذي يسعى إلى القيادة بأفضل طريقة استراتيجية ممكنة، وكأنها تتبع المثل القائل: “اصمت ودع نجاحك يصنع الضجيج”، فالأمر كذلك بالنسبة للعبة Go.

ألعاب الذكاء اليابانية

لا يمكنك أن تتحدث عن استراتيجيتك أثناء اللعب أبدًا وإلا وقعت في فخ الفشل الأبدي؛ لذلك اعمل في هذه اللعبة كما تعمل في حياتك العملية بالضبط، ويمكنك اتباع خطوات بسيطة لضمان النجاح فيها، وهي: خطّط، قيّم خطتك، قم بالخطوة الأولى، لا تخرج عن سيناريو استراتيجيتك الخفية إلا عند الضرورة القصوى أو المفاجآت غير المتوقعة.

لكن لماذا أصبحت هذه اللعبة من أهم ألعاب الذكاء اليابانية؟ إن الأمر الغريب هذه المرة أيضًا أن لعبة Go هي بالأصل صينية المنشأ؛ حيث ظهرت للمرة الأولى في اليابان بعدما أدخلها الصينيون -الذين اعتمدوها كواحدة من أهم الفنون الأربعة لديهم- في القرن السابع الميلادي، وهنا بلغت قمة تطورها بفضل الشعب الياباني، مثل لعبة السودوكو، وتم تغيير اسمها إلى “إيجو”.

ألعاب الذكاء اليابانية

وتظهر في هذه اللعبة طرق متعددة للذكاء، كما قيل عنها إنها تعتمد على الحياة والموت في مفهومها، وطرق الحروب المختلفة والتغلب على الأزمات، وقوة الفريق الواحد، فعند سقوط وحدة واحدة يتم أسرها وبالتالي تتأثر مثيلاتها.

ألفريد هيتشكوك.. أستاذ التشويق والغموض

  • ماجونج

قبل التطرق إلى مفاهيم هذه اللعبة فإننا نؤكد أنها بالفعل من أبرز ألعاب الذكاء اليابانية التي تطورت أيضًا من قِبلهم ووضعوا قواعدها بنفسهم رغم انتشارها العالمي وشهرتها في هونج كونج والصين، ورغم تشابهها مع لعبة الدومينو إلى حد ما؛ لذلك يمكنك أن تنتبه جيدًا عند الانضمام إلى جولاتها المتعددة.

ألعاب الذكاء اليابانية

تحتوي لعبة ماجونج على 4 مجموعات متكررة من الأحجار، كل واحدة منها تتكون من 4 أطقم، منها 3 يُطلق عليها “أحجار المنظومة”، فيما يُطلق على الرابع “أحجار الشرف”.

تتضمن اللعبة جولتين أو 4 جولات، وكل واحدة منها تشمل 4 دورات، وتتم في كل دورة عملية تسمى السحب أو النبذ، حتى يتبقى الفائز، أو تنتهي العملية بالتعادل بعد انتهاء أحجار الحائط دون الإعلان عن فائز.

ألعاب الذكاء اليابانية

وفي النهاية فإنه يمكن الاعتماد على ألعاب الذكاء اليابانية _حتى وإن تم اختراعها من قِبل آخرين، فالشعب الياباني هو من قام بتطويرها حقًا– لتطوير عقليتك، والاستفادة من مهارات قد تبدو خفية بالنسبة لك، وهو الأمر الذي يلائم حياة رائد الأعمال الذي يبحث عن كل جديد، ولا شك أن الترفيه يعتبر من أهم الأمور التي تؤثر إيجابيًا في النفس، فلا تبخل على نفسك بالمضي قدمًا نحو طريقة جديدة ومبتكرة ومفيدة أيضًا.

اقرأ أيضًا:

برنامج الابتعاث الثقافي.. مبادرة دعم المواهب السعودية

أفلام هندية لرواد الأعمال.. 3 نماذج لبلوغ الأحلام

Forza Horizon 5.. اللعبة الأكثر تشويقًا في العالم

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

عن لمياء حسن

حاصلة على شهادة في الإعلام المرئي، مقدمة برامج سابقة في إحدى الإذاعات المصرية الشهيرة، عملت بالصحافة الورقية والإلكترونية العربية لمدة 9 سنوات. تتقن اللغة الكورية والإسبانية إلى جانب الإنجليزية.

شاهد أيضاً

الشريك الأدبي

“الشريك الأدبي” مبادرة لإثراء المشهد الثقافي السعودي

فتحت هيئة الأدب والنشر والترجمة باب التسجيل في المرحلة الثانية من مبادرة “الشريك الأدبي”، وذلك …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.