دعم أجور السعوديين

أكاديمية «هدف» تُخرّج 157 قياديًا بالقطاع الخاص

أعلن صندوق تنمية الموارد البشرية (هدف) عن دعمه تخريج «أكاديمية هدف» 157 قياديًا وقيادية سعودية من القطاع الخاص، يمثلون ثلاث دفعات.

ولفت صندوق تنمية الموارد البشرية، في بيان له اليوم الاثنين، أن المتدربين تلقوا، خلال البرنامج التدريبي، تدريبًا على جدارات قيادة فريق العمل، قدمه مدربون من جامعة “كرانفيلد” البريطانية، على كيفية تنمية المهارات المعرفية والمهنية والسمات القيادية، بجانب كيفية ترتيب وإدارة المهام وتوزيعها، وإدارة فريق العمل واكتشاف الأنماط الشخصية وأثرها في حياة القائد.

أكاديمية هدف

وامتد البرنامج التدريبي في الأكاديمية إلى 12 أسبوعًا؛ حيث اشتمل على خمس مراحل، بدأت بعملية الترشيح والتسجيل وتقييم المتقدمين واختيارهم لحضور البرنامج.

وتضمنت المرحلة التالية تقديم تدريب مباشر في 5 أيام تخللها توزيع مشاريع تطبيق التعلم، في حين طبّق المتدرب ما تعلمه، خلال المرحلة الثالثة من البرنامج التي تمتد 6 أسابيع، في جهة عمله.

وفي المرحلتين الرابعة والخامسة تلقى الملتحقون تدريبًا مباشرًا في خمسة أيام، قبل تقديم المشاريع ومناقشتها في المرحلة السادسة.

وتهدف الأكاديمية إلى تطوير مهارات قيادات المستقبل من منسوبي القطاع الخاص؛ من خلال تأهيل وتدريب الموظفين والموظفات السعوديين في القطاع الخاص؛ ليتسلموا إدارة وقيادة المنشآت، بما ينعكس على الأداء والإنتاجية، ورفع معدلات التوطين النوعي والمتميز.

 

اقرأ أيضا:

في «اكتفاء 2020».. «الرشيد»: نطمح لوجود شركات صغيرة قادرة على النمو

الرابط المختصر :

عن رواد الأعمال

مجلة رواد الأعمال Entrepreneurs هي مجلة فاعلة في مجال التوعية بثقافة ريادة الأعمال وتطوير الفرص الوظيفيّة المتنوّعة للشباب والشابّات في المؤسّسات الصغيرة والمتوسطة الحجم، وهي الدعامة الأساسيّة لتفعيل المزايا التنافسية لهذه المؤسّسات من خلال استعراض تجارب نخبة مميزة من الناجحين في مختلف الميادين واستخلاص ما يفيد الأجيال المقبلة.

شاهد أيضاً

صندوق الوقف الصحي

بـ 200 مليون ريال.. أرامكو تدعم صندوق الوقف الصحي

أعلنت شركة النفط العملاقة (أرامكو)  عن تقديم دعم مالي لـ «صندوق الوقف الصحي» بلغت قيمته …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.