أفضل استراتيجية لحماية وقتك من الأعمال غير المثمرة

أصبحت الأعمال غير المثمرة مثل المرض الذي ينتشر بسرعة كبيرة في مكان العمل، فقد تجد نفسك غارقًا في أعمال ليس لها أهمية ولكنها تأخذ مساحة كبيرة من وقتك دون فائدة.

وسبب تورط البعض في الأعمال غير المثمرة، أو كما يسميه البعض «work about work»، يعود إلى سوء الإدارة في مكان عملك؛ فيجب على المدراء اتباع كل السُبل لتوفير وقت وطاقة الموظفين لصالح العمل المفيد والمثمر.

ويعبر مصطلح «work about work»، عن  الأشياء المزدحمة التي نقوم بها عندما لا تستطيع أدمغتنا التركيز، مثل تصفح  Facebook ، أو الدخول إلى تطبيقات أخرى لمتابعة عدد المتفاعلين مع شيء نشرته على سبيل المثال، أو تصفح البريد الإلكتروني للعمل، رغم أنه أمر غير مهم في هذه اللحظة ويجعلك تغرق في أمور أخرى تُشتت تركيزك.

 

 

وقد تجد نفسك داخل اجتماعات ونقاشات متكررة وروتينية غير مثمرة؛ فجميعها أمور لن تجعلك تتقدم في عملك أو تطوره، فهي أعمال مملة تقتل فرص الابتكار، ولا يوجد حل نهائي أو موحد لتجنب الوقوع في فخ العمل غير المثمر، ولكن يوجد استراتيجيات يُمكن تبنيها؛ للوقاية واكتساب مناعة ضد إهدار الوقت في عمل غير منتج.

التأكد من تقسيم المهام للقضاء على التكرار

عليك تقسيم المهام في عملك حتى تتأكد من عدم التكرار، فقد تجد نفسك مُطالبًا ببحث حول أمر قام به بالفعل زميل لك ولكن أنت لا تعلم ذلك، فتقسيم المهام يوفر لك صورة واضحة حول من يقوم بماذا؟ حتى تتجنب إهدار وقت فريق العمل بأكمله.

ويمكن مشاركة النتائج بعد الانتهاء من البحث في أمر ما مع عدد من الموظفين؛ حتى يتوفر لهم نسخة بدلاً من تكرار العملية مرة أخرى.

تقليل استخدام التطبيقات

ابتعد عن استخدام التطبيقات المتعلقة بالعمل، كالبريد الإلكتروني، فعلى الرغم من أنك قد تقنع نفسك بأنك تؤدي عملك إلا أنك ستجد نفسك تتصفح البريد بأكمله دون دراية بأهمية هذا الوقت الذي تهدره على رسائل قد لا تكون مهمة؛ لذلك تجنب مثل هذه التطبيقات؛ طالما لا يوجد ما يتطلب ذلك بشكل ضروري.

فترات راحة

فترات الراحة من الأمور المهمة في يوم الموظفين؛ إذ تساعد في تصفية الذهن واستعادة الطاقة من جديد؛ لاستكمال اليوم بنشاط.

ونتحدث هنا عن فترات للراحة وليست فترة واحدة، فينصح البعض بأخذ استراحة كل 60 دقيقة على الأقل، وقد لا يكون ذلك ممكنًا دائمًا، ولكن لا بد من أخذ استراحة على فترات بوجه عام؛ لإعادة ترتيب يومك.

 

اقرأ أيضا:

كيف تعقد صفقة رابحة مع الموظف المتأخر ؟

4 طرق لإنجاز مهامك الكثيرة في أسرع وقت

 

الرابط المختصر :

عن سلسبيل سعيد

شاهد أيضاً

التفكير الاستراتيجي في تنظيم الوقت

التفكير الاستراتيجي في تنظيم الوقت.. الفكر والقيادة

مهما كان المنظور الذي ستنظر إلى مسألة الوقت من خلاله فإنك ستخرج باستنتاج أساسي هو …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.