العمل بنجاح عن بعد

أساليب العمل بنجاح عن بعد.. اليوجا واحترام وقت الفراغ كبداية (1-2)

نزهة في الحديقة، ممارسة اليوجا، أو احتساء فنجان من القهوة، لم يتم اعتماد طرق وأساليب مخصصة حتى الآن من قِبل الخبراء؛ ولكن الكثير من الناس استطاعوا أن يجدوا دربًا نحو العمل بنجاح عن بعد، خاصة خلال أوقات جائحة كورونا.

وارتفع معدل العمل عن بعد خلال عمليات الإغلاق بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد “كوفيد 19″، وتوجيهات البقاء في المنزل، لكن رغم أن هذه الطريقة أتاحت آفاقًا جديدة لتوفير المزيد من الفرص والمميزات، فإنها جلبت معها المزيد من التحديات أيضًا.

خطوات العمل بنجاح عن بعد

سواء تم إجبارك على العمل من المنزل في العام الماضي أو كنت محترفًا متمرسًا في هذا الأسلوب فإن أصحاب العمل وجميع المديرين ينتظرون منك أفضل إنتاجية بغض النظر عن الصعوبات التي قد تواجهها؛ لذا فإننا نستعرض لك في مقالين عددًا من الطرق التي قدّمها مجموعة من مديري الموارد البشرية؛ من أجل العمل بنجاح عن بعد.

  • ساعات العمل المنتظمة

يقول أندرو تيلري؛ مدير التسويق، إن البشر يزدهرون بالروتين. فهناك شيء مهدئ بالفطرة حول معرفة ما يمكن توقعه كل يوم، وهذا هو السبب في أنه من المهم للغاية الحفاظ على ساعات عمل منتظمة عندما تعمل من المنزل؛ حيث يمكن أن يكون ذلك تقليديًا بداية من التاسعة إلى الخامسة أو من 11 حتى السابعة، أو ما يناسب أسلوبك بشكل أفضل.

تنظيم الموارد البشرية.. رؤى داعمة للموهوبين

قد تميل إلى تجاهل هذه الخطوة الأولى، فواحد من أكبر الامتيازات للعمل من المنزل هو حرية الحفاظ على توازن أفضل في حياتك الشخصية. لكن في حين أن الجدولة المرنة أمر رائع حقًا؛ إلا أن ساعات العمل المنتظمة تساعدك في البقاء على المسار الصحيح في جدول العمل بنجاح عن بعد.

قد تحتاج في بعض الأحيان إلى تسجيل الدخول مبكرًا أو العمل متأخرًا للتعاون مع الزملاء الآخرين، وعندما تفعل ذلك تأكد من الانتهاء مبكرًا أو النوم في اليوم التالي لتعويض هذا التغيير. هذه النوبات الصغيرة العرضية جيدة، طالما أنك تحافظ على ساعات العمل المنتظمة كلما أمكن ذلك.

هل ما زلت بحاجة إلى مساعدة في تحديد روتين وتتبع الوقت الذي تقضيه في العمل؟ يمكن أن تقدم تطبيقات تتبع الوقت التلقائية نظرة ثاقبة فريدة عندما تكون في قمة نشاطك أو كسلك على السواء، وهو ما يساعدك في الحفاظ على وتيرة العمل بنجاح عن بعد دون أن تتأثر إنتاجيتك.

العمل بنجاح عن بعد

  • استخدام مساحة مكتبية معينة

في عالم مثالي سيكون لدينا جميعًا مكتب منزلي مخصص به جهاز حاسوب شخصي، وآخر للعمل، وذلك الأمر هو الأكثر أمانًا بالنسبة لأصحاب العمل، كما يسمح لك بالحفاظ على الفصل بين حياتك المهنية والشخصية.

4 وسائل لجذب موظفين أكفاء لشركتك الصغيرة

لكن ليس لدى كل شخص مساحة مكتبية منفصلة في منزله، ولا يمتلك معظم الأشخاص أجهزة متعددة للعمل من خلالها، ومع ذلك لا يزال من الممكن توفير بعض المساحة الجسدية والنفسية للعمل.

ابدأ بتخصيص مكتب وبعض المستلزمات لاستخدام العمل فقط، على سبيل المثال: عندما تعمل قد تختار توصيل الحاسب المحمول بشاشة ولوحة مفاتيح خارجية؛ وهذا يساهم في تعزيز الفكرة الداخلية التي تنمو بداخلك من أجل العمل بنجاح عن بعد.

على الرغم من أن هذه الاستراتيجية قد تبدو اعتباطية في البداية؛ إلا أنها قد تساعدك في الدخول إلى عقلية أكثر إنتاجية أثناء انتقالك من الراحة أو اللهو إلى العمل والعودة لهذا الأمر مرة أخرى.

الأمان الوظيفي.. وإنتاجية الشركات

  • الحدود مع العائلة والأصدقاء

من أصعب الأمور التي يجب إتقانها عندما يتعلق الأمر بالعمل بنجاح عن بعد هو الحفاظ على الحدود. ضع بعض القواعد الأساسية لعائلتك أو مع أي شخص يشاركك مساحتك.

إذا كان لديك أطفال، على سبيل المثال، يمكنك وضع القواعد التي تحدد متى يمكنهم دخول مكتب منزلك للدردشة، كما يمكنك مناقشة التوقعات مع شريك حياتك أيضًا؛ فمحادثة يومية بسيطة حول الوقت الذي تتوقع أن تكون فيه الاجتماعات يمكن أن تمنع المقاطعات غير الضرورية، ولن ننسَ الظرف الطارئ الذي وقع فيه أحد الضيوف عن بُعد خلال مقابلة مع إحدى القنوات التليفزيونية الشهيرة؛ ورغم كوميدية الموقف إلا أن أطفاله الصغار الأبرياء لم يكونوا جزءًا من المقابلة.

من المهم أيضًا وضع حدود مع زملائك، فبدون وجود قواعد أساسية واضحة حول توافرك قد تجد نفسك تتهرب باستمرار من المكالمات الهاتفية أثناء محاولتك الاسترخاء؛ وذلك هو مفتاح العمل بنجاح عن بعد.

الكذب في مقابلات العمل.. كيف تجيب عن الأسئلة الصعبة؟

كن مرنًا بشأن رغبتك في التواصل بعد ساعات العمل التقليدية؛ ولكن كن حازمًا عند حماية وقت فراغك. إذا كنت ترد باستمرار على رسائل البريد الإلكتروني والمكالمات الهاتفية فلن تحصل أبدًا على فرصة للراحة والتعافي حقًا.

العمل بنجاح عن بعد

  • فترات الراحة النشطة

الاستراحات مهمة للغاية، إنها توفر لنا فرصة لتخفيف التوتر واستعادة طاقتنا وتحسين أدائنا. يمكن أن تكون الراحة الجيدة منعشة بشكل لا يصدق؛ ما يسمح لنا بالعمل بنجاح عن بعد، والعودة إلى واجباتنا اليومية بحماس متجدد ومنظور مختلف.

للأسف لا يستغل الكثيرون وقت الراحة بحكمة؛ لكن في المرة المقبلة التي تشعر فيها بالتعب والحاجة إلى استراحة ضع في اعتبارك كيفية تنظيم وقتك بشكل أكثر فاعلية. يمكنك بالتأكيد قضاء الدقائق على وسائل التواصل الاجتماعي؛ لكنك لن تجد راحة كبيرة في التحديق إلى شاشة هاتفك.

الموظف الحرباء.. التلون سمة للتأقلم مع بيئة العمل

بدلًا من ذلك يمكنك المشي لمدة 15 دقيقة والاستمتاع بالهواء النقي، أو ممارسة يوجا سريعة؛ حيث ستشعر بالانتعاش أكثر من قضاء استراحة كاملة في تصفح حساباتك على مواقع التواصل الاجتماعي.

ولا تنسَ أن خطوات العمل بنجاح عن بعد لم تكتمل؛ فهناك العديد من الأمور الأخرى التي سوف نستعرضها لاحقًا بالتفصيل؛ لكن حتى ذلك الوقت يمكنك تجربة الأساليب السابقة التي تؤسس لما يمكن اتباعه مستقبلًا.

اقرأ أيضًا:

تحفيز إلهام الموظفين.. حيل إدارية لا غنى عنها

أضرار العمل المتواصل.. توقف عن المثالية

إعادة تنظيم الوقت.. كيف تعود من جديد؟

الرابط المختصر :

عن لمياء حسن

حاصلة على شهادة في الإعلام المرئي، مقدمة برامج سابقة في إحدى الإذاعات المصرية الشهيرة، عملت بالصحافة الورقية والإلكترونية العربية لمدة 9 سنوات. تتقن اللغة الكورية والإسبانية إلى جانب الإنجليزية.

شاهد أيضاً

العمل في رمضان

الراحة أثناء العمل في رمضان.. لماذا تغفلها؟

يغفل الناس عن مسألة على قدر كبير من الأهمية وهي أن الانقطاع عن العمل جزء …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.