6 وسائل تبلغك نجاح ستيفن كيري

6 وسائل تبلغك نجاح ستيفن كيري

إذا لم تكن قد رأيت ذلك الفيديو من قبل فسوف أصفه لك. إنه فيديو منتشر حالياً للنجم ستيفن كيري – لاعب فريق كرة السلة NBA الشهير بأمريكا – وهو يحتضن طفلته رايلي أثناء حوار صحفي، ثم تسرق منه ابنته الأضواء وهي تقاطعه أكثر من مرة، فيضع الميكروفون أمامها، ويمشي ببطء ليخرج من خلف الستارة، و طيلة هذا الوقت ووالدها يجلس بصبر.
بعض الناس يشعرون بالغضب، ويدعون أن السياسة الجديدة لفريق NBA تستبقي الصغار خارج غرفة الصحافة، بينما يرى آخرون أن هذا الفيديو لمحة لما يحدث بالواقع، أب محب لابنته، وقد تصادف كونه واحداً من أكبر نجوم كرة السلة في العالم.
هل تعلم فيما فكرت وأنا أشاهد هذا الفيديو، وتمنيت أن يكون الناس قد فكروا في ذلك مثلي؟ إننا غالباً ما نتعثر مثل سباحة الأسماك في مياه حياتنا. إننا نفعل أشياء فقط لجعل أنفسنا تبدو جيدة، ولنكون ذلك الشخص الذي يعتقد الجميع أنه يجب أن يكون، حتى على حساب التضحية بحقيقة من نحن، فلا نعرف هذه الأمور التي تعوقنا، لأننا سمحنا لها بأن تكون طبيعة حياتنا، ولكن هناك قليلٌ من الناس مثل ستيفن، يغيرون هذه الأمور. وفيما يلي ستة أشياء يجب أن تبدأ بالقيام بها من اليوم، إذا كان ذلك في استطاعتك:
1- تواصل مع الجميع :
لدي ثلاثة أطفال صغار في المنزل ولكل منهم منزلته الخاصة لدي، ولكن أذكر هنا كيف تسير الأمور أحياناً عندما نقوم بعمل ما في المنزل.
عندما أركب السيارة: “هذا رائع! وانا أنظر إلى أطفالي و هم يركبون معي”
في منتصف الطريق للمنزل: ” حقا لقد أوشكت على الانتهاء من أحد المشاريع..”
أمام المنزل تقريبًا: ” لست متأكدًا كم من الوقت سيكون لدي من أجلكم ”
عند فتح الباب: “أوَ عجبًا.. منزل أبي!”
قبل أن أذهب للفراش: “دعونا نقرأ كتابكم المفضل معًا …”
و أنا أذهب للفراش ليلًا: “لقد كان يوماً رائعاً، وأتمنى أن أقضي كل وقتي معكم”.
و هم يقولون: إن الحياة ما هي إلا علاقات و ما يدور بها، و لكن ذهننا المشتت لا يتفق مع هذا القول . فهي تحتاج لمزيد من الرسائل النصية، ومزيد من البريد الإلكتروني، ومزيد من الطرق للإقناع، وهناك الكثير من الأشياء يمكن تحصيلها على امتداد الحياة، فأي منها أكثر أهمية بالنسبة لك؟ وما الذي يمنعك من معاودة الاتصال بهم؟ تذكر مدى أهميتهم بالنسبة لك. اجعلهم دافعاً لك، وجزءاً من إنجازاتك، و احتفل بتحقيق أهدافك معهم. حينها ستجد للحياة معنى أكثر وضوحاً.
2- كن جريئاً:
هل سمعت من قبل عن المثل: ” الجرأة سوف تحكم المستقبل؟” ، هذا القول صحيح، فالتعلق بما تؤمن به يعني كل شيء. فلا تقلق من أن تفعل أشياء لم يفعلها أحد من قبلك لمجرد أنها بدت له مستحيلة .
ابدأ بممارسة هذا النهج الجديد، وسترى حجم الاستفادة منه، وفي كل يوم تؤجل فعل ذلك لغدٍ ستفقد احترامك لنفسك. إن الانتظار في طريق تحقيق أهدافك، وخصوصًا تلك التي تجعلك أكثر صحة وأكثر سعادة، يجعلك شخصًا أقل مما يمكن أن تكون، فكن جريئاً .
3- حافظ على ساعات النوم الطبيعية

إنك لست مشغولاً حتى تتجنب النوم. وذلك المدير لم يجبرك على العمل لساعات بمنتصف الليل، ولا تستحق الانتظار لعدة أشهر أو سنوات لتحصل على مكان في سيارة الإسعاف وتكون في عداد المفقودين، لتكتشف حينها فوائد النوم.
4- ارفض الأشياء غير الحيوية:
ذكرني صديقي ستيف تورونتو مؤخراً بأنه ليس في أي وقت نقول لا، أو نعم لأشياء أخرى. لذلك عندما تقول نعم لتلك الليلة التي مضت، فإنك تقول لا “لإدراج النشاط الأكثر أهمية”.
عندما تقول لا للأشياء الأقل حيوية، فإنك تكتسب قوة قد تجعلك تقول لا لكل شيء بعد ذلك مثل البرامج التلفزيونية الغبية، والعمل الإضافي، الذي لا يهتم أحد حتى بما تفعله.
5- قدِّم خدمات أكثر:
تحدثت إلى صديق كان يبحث عن المشورة المهنية، فقال إنه بحاجة إلى مساعدة للشروع في بدء العمل الذي يستمتع به في الشركة المناسبة، فسألته: “هل يعرفون مدى الجهد الذي ستبذله لتلبية احتياجاتهم بشكل أفضل؟”. اعلم أن تقديم الخدمة يعطي القوة، ودائماً مايسبق النجاح.
6- تحدث أقل:
تحدث أقل، وأعطِ الناس الاهتمام الذي يسعون إليه. كن مثل ستيفن كاري الذي أظهر للعالم في الفيديو المعروض له ، أنه يستمع لابنته الرائعة، بل أراد أن يعرف العالم أيضًا أنه يستمع لها.
ابدأ يومك بأن تجعل كل شئ في حياتك كما تحب أن يكون، وحينها ستحصد ثمار ذلك العمل.

عن كريس ديفر

كاتب أمريكي ؛ شريك يعمل في الموارد البشرية في " والت ديزني "، خبرة 10 أعوام في التكتيك والاستراتيجيات، مدير سابق ومؤسس مشارك في مؤسسة الشبكة الدولية .

شاهد أيضاً

5 طرق تجعل طفلك رائد أعمال

5 طرق تجعل طفلك رائد أعمال

هل تجد صعوبة في أن تشرح لأطفالك ماذا يفعل رائد الأعمال؟، فنادرًا ماتخصص المناهج المختصة …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *