3 طرق جديدة تقودك للنجاح

3 طرق جديدة تقودك للنجاح

عندما تقدمت إلى وظيفتي الأولى، كانت شبكة الإنترنت في بداياتها، وبالطبع لم يكن هناك موقع لينكدن أو فيسبوك أو تويتر أو جوجل، فكنت أسعى للحصول على وظيفة؛ إمّا بإرسال السيرة الذاتية لأصحاب الأعمال، أو عن طريق معرفة شخص ما. أمّا الآن، وبفضل موقع لينكدن وشبكات التواصل الاجتماعي الأخرى، أصبحت عبارة “معرفة شخص ما” ذات معنى جديد تمامًا.

كم أتاح لنا العصر الرقمي فرصًا للتعارف أو العثور على وظائف؛ فلمعرفة أي شيء عن الشركة التي تتقدم لها للعمل بها، ما عليك إلا إجراء بحث عنها في جوجل لتتعرف على طبيعة عملها؛ أما إذا أردت معرفة شيء عن المهنة؛ فابحث في موقع لينكدن.

وفيما يلي ثلاث قواعد عامة، تساعدك على استخدام التكنولوجيا للانتقال بعملك إلى المستوى الأعلى:

1- بإمكانك أن تتعلمها عبر الإنترنت

قبل عصر الإنترنت، إذا أردت حضور ندوة علمية في بلد ما ، أو حضور مؤتمر، أن تسافر إلى ذلك البلد، أمّا الآن، فيمكنك أن تكون في مكانين في آن واحد بكل معنى الكلمة؛ إذ تتيح لك المؤتمرات شراء بطاقات حضور عبر البث الحي، كما يمكنك حضور جميع المؤتمرات والندوات العلمية عبر الإنترنت.

ولقد غيّرت شركات- مثل ليندا، وأكاديمية خان- اللعبة تمامًا؛ فأصبحت الفرصة سانحة أمامك لتعلم المهارات المطلوبة، أو تنمية علامتك التجارية، أو محفظتك، أو أعمالك. كل هذا يتم من منزلك أو مكتبك، وأنت تستمتع بالراحة.

2- الفيديو يُغني عن 10 آلاف كلمة

كثيرًا ما أكدت على فريق المبيعات لدي بموقع Likeable Local أنّه عندما يتعلق الأمر بتكوين علاقات العمل وإتمام الصفقات فينبغي أن تكون المواجهة “وجهًا لوجه” . ولأن هذاالأمر ليس ممكنًا بصورة دائمة، فقد ذلل الفيديو هذه المعضلة؛ إذ يمكنك تشغيل مؤتمر اتصال عبر الفيديو، ثم الاتصال بسهولة مع شركات جديدة.

 فإذا كانت “الصورة بألف كلمة” طبقًا للمثل الشهير، فإن الفيديو اليوم يُغني عن عشرة آلاف كلمة.

 3- يجب أن لا تكون وسائل التواصل الاجتماعي صعبة بالنسبة لك بعد اليوم

تتيح وسائل التواصل الاجتماعي وصولًا كبيرًا إلى الجمهور المستهدف، والعلامات التجارية، والاحتفالات وشركاء العمل المحتملين،خاصةً إذا كنت بارعًا في إدارتها؛ لأن النتيجة تكون مبهرة عندما تجذب الجمهور المستهدف عبر المشاركة في المحتوى وتنظيمه، والاستماع إليهم، والاستجابة لمطالبهم.

كيف إذًا تحقق النجاح على مواقع التواصل الاجتماعي؟ يتم ذلك باستخدام الأدوات والتطبيقات الذكية؛ إذ أصبحت التكنولوجيا اليوم تذلل أمورًا كانت صعبة المنال في السابق، فقد جعلتنا أكثر تواصلًا مع بعضنا البعض من ذي قبل، وإذا أردت الحصول على وظيفة، أو تجري صفقة مبيعات، أو تؤسس لشركة جديدة، فالإنترنت وشبكات التواصل الاجتماعي وأجهزة الجوال، والتطبيقات تحقق ذلك الأمر بنجاح مبهر.

و الآن جاء دورك، بأي الطرق تستخدم التكنولوجيا للوصول إلى النجاح المأمول؟ وما تطبيقاتك وأدواتك وتقنياتك المفضلة لذلك؟

شارك بأفكارك مع شبكتك من وسائل التواصل الاجتماعي؛ حتى يستطيع أكبر عدد من الناس تحقيق النجاح المأمول.

عن ديف كاربن

كاتب أمريكي، رائد أعمال، لديه شركة برمجيات لمواقع التواصل الاجتماعي ، فازت شركته بجائزة « YMMOW « في التسويق 3 مرات ، وجائزة أحد أفضل 005 شركة الأسرع نموا في الولايات المتحدة وفقا لتقرير مجلة INC لعامي 1102 ، 2102 ، له مجموعة من المؤلفات منها كتاب عن الإعلام الاجتماعي المحبوب ، كيف تسعد عميلك

شاهد أيضاً

كيف تنقذ شركتك من الركود؟

كيف تنقذ شركتك من الركود؟

لكي تظل الشركة ناجحة في أدائها، لابد أن تمر بفترات تغيير حتى تساير الظروف التي …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *