12مهارة ناعمة في الاحترافية

التقيت بقادة، ومؤسسين، ومدراء تنفيذيين، في المجال التقني؛ لأتعرف على ما يواجهون من تحديات، فيما يتعلق بالتوظيف، وإدارة فريق العمل في هذا المجال الحيوي.
في سلسلة مقالاتي حول المهارات الناعمة، كتبت حول الاحترافية، وطرحت سؤالًا مفاده: هل الاحترافية في حد ذاتها مهارة ناعمة؟ وبمعنى آخر: هل ينتج عن الكفاءة مهارات ناعمة؟
وفي خاتمة تلك السلسلة، استطعت حصر 12 مهارة ناعمة داخل الاحترافية، هي:

1. التواصل مع الآخرين.
2. الاستماع إلى فريق العمل.
3. إبداء التعاطف مع الموظفين.
4. التواصل مع الجمهور عبر الإنترنت.
5. الاهتمام بالتغذية الراجعة.
6. بناء فريق العمل.
7. حل المشاكل التي تواجه الموظفين.
8. الإدارة الشخصية وإدارة الوقت.
9. تعدد المهام.
10. المرونة في التعامل مع الآخرين.
11. الوعي الذاتي.
12. القدرة على التعلم.

سألت البعض: ماذا تعني لك كلمة محترف؟ وما هي الصورة التي تستحضرها هذه الكلمة. جاءت الإجابات على قسمين: الأول أنها لدى البعض: إنسان بارد فظ ببدلة زرقاء داكنة، ولدى البعض الآخر: الإحساس بالمسؤولية، والنزاهة، والتميُّز.

النزاهة والصدق والثقة

من هذا المنطلق، فإن الاحترافية تُعد مهارة ناعمة أساسية؛ إذ تظهر هنا كلمة النزاهة لتتناسب مع تعليق صديقي Aly Moreno :” المهارة الناعمة، أو القدرة على إدارة القضايا الناعمة هو تحدٍ للقادة الجدد”.
إنَّ النزاهة والصدق والثقة، قيم يجب أن تقودنا إلى الطريقة الصحيحة للتواصل مع الغير والاستماع إليهم، وإبداء التعاطف تجاههم، والثقة بالنفس، والاعتناء بالتغذية الراجعة سواء من الجمهور، أو من فريق العمل.

مفهوم المحترفين

لقد قدمت منذ سنوات، ورشة عمل لمجموعة من مندوبي المبيعات، اكتشفت من خلالها معنى أن تكون محترفًا؛ إذ قسمت مفهوم المحترفين إلى خمسة أجزاء:

1. لديهم معلومات ومهارات تمكنهم من تقديم خدمات قيمة.
2. يحافظون على علاقات فريدة مع عملائهم؛ إذ يأتيهم الناس باحتياجات محددة آملين تحقيقها.
3. يقدمون الخدمات التي يرغب فيها الناس.
4. يتحملون مسؤولية الخدمات التي يقدموها، والتي يفشلون في تقديمها.
5. يحافظون على الموقف المناسب.

التواصل المثمر

والتعامل مع الاحترافية يعني أيضًا، السعي للتواصل الفعَّال مع الآخرين، وإيجاد وسيلة للتواصل المثمر، كما تشمل الاحترافية ما يلي:
• أن تقدم التقارير عن العمل في الوقت المناسب، وتعود من فترة الاستراحة بسرعة.
• أن تكون مهندمًا في ملابسك.
• أن تكون مرتبًا ونظيفًا
• أن تتكلم بوضوح وأدب مع الزملاء، والعملاء.
• أن تسعي لتحقيق معايير عالية في العمل.

وإذا كان البعض يرى أن الاحترافية مهارة ناعمة، فهي بالنسبة لي تتضح بالطريقة التي تستخدم بها تلك المهارات الناعمة: التواصل، والاستماع، وإبداء التعاطف، والثقة في النفس، والاهتمام بالتغذية الراجعة. في الأساس، والاعتماد على الوعي الذاتي، لكن ماذا لو كنت تعمل في المجال التقني، فكيف كنت ستفكر؟!.

عن جون وايت هيد

كاتب كندي ، مدرب وميسر للقيادة ، ومدرس غير مقيم بكلية أوكانجان،ومؤسس مؤسسة تدريب تسمي " John K. Whitehead & Associates" يهتم بمجالات الذكاء العاطفي والاتصالات البينية بالمؤسسات و المرونة المؤسسية و بين الموظفين ...، ومدير عام سابق للاتحاد الكندي للأعمال المستقلة ، يهتم بالأعمال التطوعية في المجالات البيئية و التعليمية و السياسية .

شاهد أيضاً

هل تؤثر البدانة على إبداع رائد الأعمال؟

أجريت كثير من الدراسات على مدى تأثر رواد الأعمال بالبيئة المحيطة، وبالسلوك الشخصي لكلٍ منهم، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *