se6a11

لماذا ينبغي التعجيل بأداء صلاة المغرب؟

يؤخر البعض أداء صلاة المغرب في شهر رمضان حتى الانتهاء من الإفطار تمامًا، مخالفين بذلك سنة النبي –صلى الله عليه وسلم، في التعجيل بالصلاة عقب تناول حبات من التمر مباشرة، وغير مُدركين بالفوائد الصحية الهائلة المُرتبطة بالإسراع في أداء صلاة المغرب للصائم. فيما يلي 3 فوائد صحية للاقتضاء بسنة النبي في هذا الصدد:

تقليل حدة الجوع:

من المُتعارف عليه في الأنظمة الغذائيَّة الطبِّية الحديثة أنَّ تقسيمَ وجبات الطعام يؤدي لتناول كميات قليلة من الطعام. وبصفة عامة، فإن تقسيم الوجبات إلى خمس وجبات يوميًا، يحول دون الشعور بالجوع الموجع، الذي يؤدي إلى تناول الطعام بنهم شديد؛ ومن ثم التعرض لمشكلات صحية جمة.

ويؤدي تقسيم وجبة الإفطار إلى مرحلتين، على أن تقتصر المرحلة الأولى على تناول حبات التمر والماء، ثم آداء صلاة المغرب، ومعاودة تناول الوجبة الرئيسية، إلى تخفيف حدة الشعور بالجوع، ومن ثم لا ينكب الصائم على تناول وجبة الإفطار بشراهة بل باعتدال؛ ما يُجنبه الإصابة بالمشكلات الصحية المُصاحبة لتناول كميات كبيرة من الطعام في فترة زمنية قصيرة؛ كعُسر الهضم، والغازات، والحموضة.

تجنب الخمول والكسل:

إن تناول وجبة الإفطار مُكتملة عقب سماع آذان المغرب على معدة خاوية، دون تخصيص وقت لآداء صلاة المغرب أثناء تلك الفترة، يؤدي إلى زيادة تدفُّقُ الدم بشكل مُفاجئ إلى الجهاز الهضمي؛ ما يُسبب حالة من الثقل والخمول بعد تناول وجبة الإفطار، والتي تحول دون مزاولة الأنشطة اليومية والعبادات الليلية بشكل سليم.

سرعة امتصاص السكر بالجسم:

يزداد مُعدَّل امتصاص السكِّر بالجسم إذا كانت الأمعاءُ خالية من الطعام، وهذا أمرٌ فيسيولوجي ثابت، ويحتاج إليه الصائم لتعويض نسبة السكريات المفقودة خلال فترة النهار.

عن رواد الأعمال

مجلة رواد الأعمال Entrepreneurs هي مجلة فاعلة في مجال التوعية بثقافة ريادة الأعمال وتطوير الفرص الوظيفيّة المتنوّعة للشباب والشابّات في المؤسّسات الصغيرة والمتوسطة الحجم، وهي الدعامة الأساسيّة لتفعيل المزايا التنافسية لهذه المؤسّسات من خلال استعراض تجارب نخبة مميزة من الناجحين في مختلف الميادين واستخلاص ما يفيد الأجيال المقبلة.

شاهد أيضاً

sona-se6a

سنة النبي –عليه الصلاة والسلام- عند الإفطار

قال صلَّى الله عليه وسلَّم: (للصَّائم فرحتان: فرحةٌ عندَ فطره، وفرحةٌ عندَ لقاء ربِّه) [متَّفق …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *