صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

دراسة الجدوى الاقتصادية للمشروعات

نظرًا لأهمية دراسة الجدوى الاقتصادية لأي مشروع، فسوف نخصص عدة مقالات للحديث عنها؛ لمساعدة رواد الأعمال في إعدادها. ولكن قبل الخوض في التفاصيل، هناك فارق جوهري بين دراسة الجدوى (Feasibility Study)، وخطة العمل (Business Plan)؛ فدراسة الجدوى تكون قبل بدء المشروع بغرض دراسة ربحية المشروع من عدمه، بينما تكون خطة العمل مع البدء في المشروع لشرح خطوات تنفيذه مع التحديات المُحتملة مستقبلًا؛ نظرًا لتحديات السوق. وبمعنى آخر؛ تكون دراسة الجدوى عادةً بهدف الوصول إلى قرار وقناعة شخصية بالبدء في المشروع لجدواه الاستثمارية، بينما غالبًا ماتكون خطة العمل موجهة للجهات التمويلية لتقديم نبذة شاملة عن المشروع.

يتضح لنا، أن الهدف من دراسة الجدوى هو تكوين قناعة من صاحب المشروع بمدى نجاح فكرته استثماريًا واقتصاديًا للمضي في المشروع أو التراجع عنه قبل ضخ أي استثمار مالي، أو بذل أي جهد لتأسيسه؛ لذلك فإن معظم ما تحتويه دراسة الجدوى يتمحور حول فكرة هذا المشروع، ومدى تقبل السوق له، ومدى إمكانية تطبيقه في السوق المستهدف.

وطبقًا لدراسات في هذا المجال، فإن واحدة من كل خمسين فكرة مشروع تكون ناجحة؛ لذلك تساعد دارسة الجدوى على اتخاذ القرار الصائب، وتوفر الجهد والمال قبل البدء في مشروع مكتوب عليه الفشل؛ بسبب عدم تغطية جوانب هذه الدراسة قبل التأسيس.

جوانب دراسة الجدوى الاقتصادية:

تتكون دراسة الجدوى من عدة جوانب رئيسة، تشمل:

الجانب التسويقي: ويشمل شرح المنتج، وتحديد سوقه، وحجم المنافسة، وتحديات السوق، وسياسة التسويق.

الجانب الإداري والتنظيمي : ويشمل الطاقم الإداري المطلوب للمشروع في عدة مراحل.

– الجانب الفني والتشغيلي: ويشمل شرح كل ما يلزم للبدء في التشغيل واحتياجات المشروع التشغيلية.

الجانب المالي: ويشمل احتياجات المشروع المالية وطرق تمويلها.

الجانب الاقتصادي: ويشمل تحديد ربحية المشروع، ومدى جدواه الاقتصادية.

سنتحدث الآن بالتفصيل عن الجانب التسويقي، بيما نتناول بقية الجوانب في مقالات أخرى.

الجانب التسويقي:

تغطي الدراسة التسويقية كل ما يتعلق بالمنتج، والسوق المستهدف، والميزة التنافسية بعد معرفة وضع المنافسين، وحجم السوق، إضافة إلى سياسات التسويق المتبعة.

  • المنتج: يجب وصفه بدقة؛ لأن ذلك سيؤثر على معرفة حجم السوق، وكذلك العرض والطلب. وإذا كان المشروع يتعلق بتأسيس مصنع؛ فينبغي معرفة جميع المواد المستخدمة في التصنيع؛ للتأكد من مدى توفرها، وحساب تكاليفها بشكل واضح.
  • السوق المستهدف: يجب تحديد من هو عميلك، وأين يتواجد، وكيف يستفيد من المنتج، ومافئته العمرية، ومادخله الشهري، وأين يسكن، ومامستواه التعليمي، وماذا عن سلوكه الاستهلاكي؟.
  • حجم السوق: ويشمل معرفة حجم العرض والطلب الخاص بالمنتج، سواء في السوق المحلي أو العالمي ، ووهل سيتم الاعتماد على تغطية احتياجات السوق المحلي فقط أم الأسواق المجاورة؛ لذلك يجب الحصول على بيانات تاريخية لآخر ٣ سنوات على الأقل لمعرفة حجم المنتج الفعلي، وما إذا كان في ازدياد أو تناقص.
  • الميزة التنافسية: يجب تحديد جميع المنافسين المباشرين وغير المباشرين في السوق المستهدف، وحجم إمكانياتهم الإنتاجية، وأسعار منتجاتهم، وحصتهم في السوق. يلي ذلك، تقديم شرح عن الميزة التنافسية للمنتج التي تميزه عن غيره، والسعر، وطريقة الوصول إلى العميل والتي تضمن سوقًا مستمرًا للمنتج، وكذلك تحديد معوقات المنافسين والتي تمنعهم من إنتاج نفس المنتج وبنفس الميزات التنافسية.
  • السياسة التسويقية: يجب تحديد استراتيجيات التسويق المتبعة لتسويق المنتج، بما في ذلك ميزانية فريق التسويق وتكلفة الإعلانات، سواء كانت مطبوعة أو من خلال الإنترنت، وهل ستكون هناك اتفاقيات مع عملاء مضمونين بشكل كبير، بحيث يمكن الاعتماد عليهم في بداية الإنتاج، إضافة إلى آلية التوزيع وهل ستكون بشكل مباشر أو من خلال قنوات توزيع أخرى. كذلك، يجب وضع سياسة تحديد سعر المنتج؛ لأن البعض يتبع سياسة عرض المنتج الجديد بسعر أقل من المنافسين لتشجيع المستهلك على تجربته، ثم رفع السعر تدريجيًا مع بدء انتشار المنتج وفرض جودته، مقارنة بغيره من المنتجات الأخرى في السوق. ويدخل البعض السوق بسعر مرتفع مع عرض تخفيضات كبيرة للتأثير على سلوك المستهلك الذي يغريه هذا النوع من التخفيضات. ومن الجوانب التسويقية كذلك توزيع عينات مجانية للمنتج للعملاء المستهدفين.

 

عن فادي العوامي

فادي العوامي رائد أعمال ومستشار مالي متخصص في المشاريع الناشئة والمتوسطة. كاتب متخصص في مواضيع متعلقة بريادة الاعمال، والمدير التنفيذي لمكتب المركز الاستشاري للاستشارات المالية

شاهد أيضاً

2- دراسة الجدوى للمشروعات

دراسة الجدوى الاقتصادية للمشروعات

تناولنا في الجزء الأول من موضوع دراسة جدوى المشاريع الاقتصادية، الهدف من إعداد الدراسة، وكذلك …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *