السياحة في سويسرا

السياحة في سويسرا..ومتعة قمم الجبال

على الرغم من تسجيل  الخليجين أرقامًا لافتة للسفر إلى سويسرا ، إلا أن هناك وجهات سياحية مميزة لا تزال “بكرًا” ولا يقصدها السياح العرب ، خصوصًا تلك التي تنتشر بين ثنايا جبال الألب الشهيرة، وتتميز بتنوع فعالياتها ومواردها الطبيعية المختلفة، بدءًا بالقمم الجليدية، ومرورًا بصناعة الجبن السويسري المميز، ووصولًا إلى البرك العلاجية الساخنة ؛ حيث يفضل السياح الخليجيون قضاء إجازاتهم في المدن السويسرية الكبرى ؛ مثل جنيف، وبيرن، وزيورخ وغيرها.
غشتاد قرية الـ 7 آلاف بقرة
قد يكون لافتًا للسائح ، أن قرية غشتاد يسكنها 7 آلاف شخص، يقابلهم 7 آلاف بقرة مناصفة فيما بينهم، وهو دليل واضح على اهتمام السويسريين بتربية الأبقار التي تعد كنزًا ثمينًا للعائلات في تلك المنطقة.
فور وصولك إلى مطار جنيف الدولي ، من السهولة بمكان أن تجد رحلة مباشرة بالقطار تستغرق ساعتين ونصف الساعة باتجاه غشتاد التي تعد واحدة من أهم وأرقى المنتجعات السياحية في العالم.
تقع غشتاد جنوب غرب سويسرا على الحدود مع المنطقة التي يتحدث سكانها باللغة الفرنسية، ويعتبر موقعها ممتازًا للقيام برحلات اليوم الواحد إلى مناطق سياحية؛ مثل إنترلاكن ،ومونترو ، ولوسيرن؛ حيث يمكن الوصول بسهولة إلى المنطقة عبر القطار أو السيارة أو الطائرة الخاصة.
وتُعد غشتاد هي المنطقة الوحيدة التي تفرض فيها الجهات الرسمية أسلوبًا معماريًا موحدًا ، وهي منطقة واسعة من الريف المفتوح على سانن لاند التي تشتهر بتربية الماعز، وتوفر تنوعًا في ممارسة الرياضات المختلفة ، وبرامج رياضات المشي لمسافات طويلة تزيد عن 300 كيلومتر، علاوة على ركوب الدراجات الجبلية ، والطيران الشراعي بالمظلات.
يوجد في غشتاد نحو 49 فندقًا منها 5 فنادق خمس نجوم، وهي فنادق يملكها ويديرها عائلات سويسرية تتوارثها وتحافظ عليها أباًًعن جد، تقوم دائمًا بتجديدها وإضفاء لمسات عصرية عليها.
وتشتهر عائلات تلك القرية-التي تشتهر بصناعة الجبن السويسري المميز، والشوكولاتة – بامتلاكها مزارع أبقار تنتج الألبان والجبن وغيرها ، تمثل واحدة من أهم مصادر الدخل. وقد يعجب الزائر عندما يجد أن لكل بقرة سيرة ذاتية مفصلة باسمها، تشمل: تاريخ الميلاد، وملاكها السابقين، ونوعية الأكل والتغذية التي تحصل عليها ، وغير ذلك من تفاصيل .

جبل ويسبيلد
يمثل نقطة انطلاق راكبي الدراجات والطيارين الشراعيين ،ويجمع بين الجبال الخضراء والقمم المكسوة بالثلج ،ويتضمن أماكن لصناعة الأجبان السويسرية ، ولا يمكن الوصول إليه الا من خلال التلفريك، أو من خلال ممشى جيستاج والبحيرة الأسطورية (لوينن).

جريندلوالد
تتميز جيرندلوالد بمطاعم مميزة على قمم جبالها ، توفر عشرات الأطعمة الحلال للسياح العرب عمومًا، وللخليجيين خصوصًا؛ فبمجرد وصولك للقرية تُفاجأ بكلمة حلال منتشرة في كافة الأرجاء.
يبلغ عدد سكان القرية قرابة 4000 آلاف نسمة، وتشتهر القرية بفنادق في أعالي الجبال الثلجية ؛ حيث يبلغ عدد الفنادق فيها 40 فندقًا بمختلف المستويات، ويقام فيها العديد من الفعاليات والألعاب الرياضية والمسابقات الدولية. ويمكن الوصول للجبال من خلال التلفريك أو الكبائن المعلقة ؛ حيث تقع علي ارتفاع 1034 مترًا فوق مستوى سطح البحر بين جبال الألب في بيرن.

يونجفراو “أعلى قمة في أوروبا”
في رحلة مذهلة بالقطار الكهربائي عبر جبال الألب يتوقف خلالها القطار في عدة محطات ؛ ليتيح للزوار فرصة التقاط صور بانورامية من منتصف الجبل حتى تصل إلى قمته ، لن ترى عيناك على مدى البصر غير بياض الثلج البارد الذي يغطى جبال الألب . عندها تستأنس برحلة في متحف أشبه برحلة العالم بارد الذي يحكي تفاصيل قصة شق النفق ؛ إذ تقول الأسطورة إنه في 28 آب (أغسطس) 1893م ، خطرت على رجل الصناعة السويسرية أدولف جاير – ملك السكك الحديدية ، كما يطلق عليه السويسريون – فكرة جريئة أثناء تجوله في نزهة؛ إذ أراد أن يشق نفقًا في جبل إيجر ومونش ، وينشئ سكة حديد بعجلات مترسة تصل إلى قمة يونجفراو، وهو ما تحقق فعلًا في 1 آب (أغسطس) 1912م بافتتاح أكثر السكك الحديد ارتفاعًا في أوروبا على ارتفاع 3600 متر بعد 16 سنة من أعمال الإنشاء.
ويعد يونجفراو من مناطق الجليد الجاذبة للسياحة التي ينبغي للزائر الخليجي زيارته في سويسرا، وهو مكان مبهر في جبال الألب حيث الجو البارد والأبيض.
التسوق على أعلى قمة في أوروبا
سيجد السياح فرصة لاقتناء باقة متنوعة من منتجات الأسماء التجارية السويسرية ،وكذلك تشكيلة واسعة من التذكارات والساعات عالية الجودة ، ومجموعة شاملة من منتجات “قمة أوروبا”، إلى جانب متجر خاص لبيع الشوكولاتة.
وهناك فنادق ومطاعم منتشرة على “يونجفراو” ، تجعل زيارة السائح أكثر سهولة ومتعة، مع ضرورة ارتداء سترة سميكة وملابس شتوية للاحتماء من البرودة الشديدة أعلى الجبل.

لويكرباد
تقع لويكرباد على مسافة ساعتين وخمسين دقيقة من مدينة زيورخ بواسطة القطار، وعند وصولك إلى محطة “لويكر” تجد حافلة بانتظارك تنطلق في موعدها المحدد ؛ لتأخذك أعلى القرية ؛ حيث الخضرة تلف كافة الأرجاء ، ومنظر الجبال وقممها المكللة بالثلوج ، والطرقات الهادئة التي لا تسمع فيها إلا زقزقة العصافير والطيور بمختلف أشكالها.
وتغلق طرق القرية أمام السيارات في معظم أوقات اليوم، إلا في ساعات معينة فقط ؛ وذلك تشجيعًا للسكان والزوار على ممارسة المشي والرياضة بشكل أكبر.
عادة ما يقصد لويكرباد كبار السن؛ للتمتع بمياهها الساخنة التي تساعدهم على التخلص من العديد من الأمراض ؛ مثل الروماتيزم، وتزود بشرتهم بالمعادن اللازمة.
وبحسب مدير أحد المصحات العلاجية بالمياه الساخنة في لويكرباد ، فإن عددًا لا بأس به من العرب والخليجيين أصبحوا يقصدون القرية في الفترة الأخيرة ، لاسيما بغرض العلاج ، مشيرًا إلى أن 78 % من مرتادي المياه العلاجية الساخنة هم من السويسريين، يليهمفالأوروبيون والروس ، ثم العرب.
لويكرباد تابعة لكنتون فاليه في سويسرا ، ويسكنها 1500 مواطن ولغتها الرئيسة الألمانية، وينتشر فيها 28 فندقًا من مختلف الدرجات. وقد شهدت القرية أكثر من 700 ألف ليلة فندقية العام الماضي وفقًا لمسؤولي السياحة فيها.

وتتميز الجبال في لويكرباد بامتصاصها لمياه الثلوج والأمطار لتجعل منها مياهًا جوفية تتخزن في باطن الأرض ، وتستغرق عملية تسربها من أعلى الجبال الى قرية لويكرباد حوالي 40 سنة لتصل بعدها الى آبار استطاع السويسريون رصدها وتحديدها؛ حيث يتم توزيع تلك المياه التي تبلغ حرارتها أكثر من 50 درجة مئوية إلى عدد من الفنادق والمنتجعات بصورة عادلة.
وأهم ما يميز لويكرباد موقعها الجغرافي في وسط سويسرا ؛ حيث يمكن الوصول إليها عبر القطار والسيارة ، فيما يعد مطار جنيف أو زيورخ هو الأقرب إليها . وإذا كانت زيارتك تقتصر فقط على لويكرباد ؛ فننصح بعدم تأجير سيارة؛ إذ يمكن التجول في جميع أنحاء المنطقة مشيًا على الأقدام ، أما إذا كنت تنوي اكتشاف المناطق السويسرية المجاورة ، فمن السهل تأجير سيارة، خاصة وأن سويسرا تتمتع بشبكة طرقات جيدة وسهلة.

عن أحمد بن علي العمودي

أحمد بن علي العمودي متخصص في الإعلام والعلاقات العامة والمسؤولية المجتمعية

شاهد أيضاً

نموذج العمل التجاري

يعد نموذج العمل التجاري، أحد أفضل الأدوات الحديثة لقياس مدى جدوى فكرة مشروع تجاري قبل …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *