أربع تنبؤات للأعمال الاجتماعية

أربع تنبؤات للأعمال الاجتماعية

من المتوقع أن يكون الاتجاه المشترك للنصف الثاني من عام 2016 الذي سيمثل شركات الأعمال الاجتماعية الرائدة، هو همزة الوصل التي تربط العمل وتفعيل النشاط الاجتماعي المتعلق بالموظف بالتسويق التقليدي، وهو أسلوب بسيط، لكن لظهوره تأثير واضح.

وهناك أربع تنبؤات للأعمال الاجتماعية، كما يرصدها الخبراء تتمثل في:

  1. قيام الشركة بتفعيل برنامج التنشيط الاجتماعي لموظفيها أو تسريع وتيرته:

ويتم ذلك من خلال تدريب فريق العمل، والموظفين، والمسؤولين التنفيذيين، مع المحافظة على فترة الغداء الفصلية، و جلسات التعلّم والتدريب التنشيطية.

  1. إنشاء محتوى رسمي( أوغير رسمي):

وذلك عبر القنوات التنظيمية الموجودة في الشركة.

  1. تبني وسائل التعاون والاتصال التي تسرع النمو الاجتماعي للشركة :

ينبغي الاستعانة بأدوات مثل Slack or Gaggle AMP ، أو مزيد من أدوات القوة مثل: منصة التعاون الاجتماعي.

  1. إنشاء مكتبات للمحتوى الاجتماعي :

 يساعد توفير الموارد، ومحتوى متنامٍ ومتطور، على تحفيز تجديد المحتوى، وتقوية قاعدة المعرفة للشركة.

إحصائيات

  • من المتوفع أن تزيد نفقات وسائل التواصل الاجتماعي كنسبة من ميزانيات التسويق من 10.7% إلى 14% ، وإلى نسبة 23.8% في السنوات الخمس القادمة.
  • سوف تتفوق الشركات التي تتمتع بأعلى نسبة تشغيل للموظفين ولديها 3× الهامش التشغيلي، وفهرس العلامات التجارية ذات المغزى، على الأسواق المالية بنسبة 120% .
  • سترد 90% من التوصيات من ثقة المستهلكين ممن يعرفونهم، و 14% فقط من الشركات الإعلانية الموثوقة.
  • في الشركات التي لديها برامج استدامة قوية، كانت الروح المعنوية أفضل بنسبة 55%، وكانت عمليات المشاريع أكثر فعالية بنسبة 43%، والصورة العامة أقوى بنسبة 43%، و كان ولاء الموظف أفضل بنسبة 38%.

فوائد تفعيل النشاط الاجتماعي

سوف تتميز الشركات- التي تقوم باستثمارات ضخمة في موظفيها ومشاريعها من خلال اتباع استراتيجية اجتماعية سليمة وتكثيف الجهود – عن نظيراتها.

ويترتب على تفعيل النشاط الاجتماعي ما يلي:

  • الاحتفاظ بالموظفين الذين لديهم شعور بالرضا والمشاركين والمنتجين.
  • جذب المواهب ذات النوعية الجديدة.
  • يبدو الموظفون أكثر استنارة.
  • زيادة الوعي بالعلامة التجارية من خلال المحتوى المتجدد للموظفين.
  • تحفيز المشاركة بالجودة عبر وسائل الاتصال الموثوقة.
  • تحسين أداء الموظف تجربة العملاء.

عن مارك هيويت

كاتب أمريكي ؛ مدرب، ومتخصص في قيادة وبناء الفريق، والأعمال الاجتماعية،لديه خبرات رقمية، قائد في مجال المبيعات والتكنولوجيا، وهو مؤسس مشارك في « سوشالي سافي«.

شاهد أيضاً

كيف تتخلص من المعتقدات السلبية ؟

كيف تتخلص من المعتقدات السلبية؟

لدى كل منا معتقدات سلبية ومحدودة، تجعله يتخلف عن ركب الحياة، وهي معتقدات يأتي معظمها …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *