نظام الفرنشايز لمشروعك التجاري

يعد نظام الفرنشايز (الامتياز التجاري) أحد أهم الطرق لتوسيع المشروع, أيًا كان نشاطك التجاري، في التغذية, أو البيع بالتجزئة , أو التطبيقات الإلكترونية , أو دور العرض , أو محطات البنزين …. الخ.

والأهم من ذلك، هو كيفية بناء نظام الفرنشايز بطريقة صحيحة؛ لأن قوته تضمن نجاح المشروع في التوسع بنسبة 80%؛ إذ يُقال : ” إذا كان باستطاعة 10 موظفين إدارة فرع واحد لمطعم , فإنه باستطاعة 7 موظفين إدارة 30 فرعًا لمطعم من خلال نظام الفرنشايز”.

وتتعدد مميزات الفرنشايز؛ إذ يتيح التوسع على حساب الغير, وتفادي المشاكل الورقية والإجرائية في التأسيس, وتفادي مشاكل جلب الموظفين, والتوفير المالي, والتنافس, وتوفير الجهد والمال والوقت.

يتساءل كثيرٌ من رواد الأعمال:  متى أبدأ في التوسع بنظام الفرنشايز؟  وهل يشترط أن أملك عددًا معينًا من الفروع لكي أؤسس نظام فرنشايز؟. وفي حقيقة الأمر، يمكن بدء العمل بنظام الفرنشايز بعد مضي 6 شهور من التشغيل على الأقل؛ وذلك لضمان حساب التكاليف والاستثمار، وبيان طريق المشروع، ووضع خطة متكاملة له. وهناك أمثلة كثيرة ناجحة على ذلك :

  • Broccoli pizza &pasta : تأسس عام 2011 , وبدأ منح الفرنشايز عام 2013 ,؛ ليمتلك اليوم أكثر من 40 فرعًا إقليميًا وفي لندن.
  • Jollibee : تأسس عام 1978م وبدأ منح الفرنشايز عام 1979م؛ ليمتلك اليوم أكثر من 750 فرعًا حول العالم.
  • McDonald’s : تأسس عام 1955م , وبدأ منح الفرنشايز في السنة نفسها؛ ليبلغ عدد فروعه أكثر من 36 ألف فرع حول العالم.

لكن هناك أمور مهمة يجب توفيرها لبناء نظام الفرنشايز, تتضمن:

  1. هل يحقق مشروعك ربحًا؟؛ وذلك لضمان بناء هيكل ورسوم الفرنشايز بالطريقة الصحيحة؟.
  2. هل المشروع قابل للتكرار من خلال فتح فروع أخرى؟؛ وذلك لضمان توافر المعرفة know how.
  3. هل التسويق يؤثر على المبيعات؟؛ وذلك لضمان تفاعل الجمهور مع المنتج أو الخدمة المقدمة.
  4. هل لديك المعرفة the know how في مشروعك؟؛ وذلك لضمان بناء أدلة التشغيل وسهولة نقلها للممنوحين.

إذا توافرت إجابتان من الأربع, فإنه يمكنك البدء ببناء نظام الفرنشايز الخاص بك.

مراحل بناء نظام الفرنشايز:

بينت شركة فرانكورب – أقدم وأكبر الشركات الاستشارية في الفرنشايز على مستوى العالم- ومن خلال خبرتها التي تزيد عن 40 عامًا في الفرنشايز- أن نظام الفرنشايز لابد أن يتكون من 4 مراحل أساسية:

  1. وضع خطة استراتيجية ودراسة جدوى اقتصادية

وفيها يتم تحديد ما يلي:

– أهداف رواد الأعمال( أصحاب المشروع).

– رسوم الفرنشايز،والنسبة الشهرية الصحيحة Royalty fee’s، والنسبة الشهرية الخاصة بالتسويق.

– المنتجات المزمع توريدها للممنوحين، وقائمة بالموردين المتعمدين.

 – نوع الفرنشايز الذي يناسب نشاطك التجاري ويناسب أهدافك بالتوسع؛ حيث يوجد أكثر من 20 نوعًا للفرنشايز، لكل منها حقوق والتزامات لا يعيها كثيرون.

–  فريق العمل ومسمياتهم الوظيفية، ومتى يتم تعيينهم.

 – عدد الفروع المستهدف بيعها كفرنشايز في السنوات الخمس القادمة، والأسواق المستهدف بيع فرنشايز فيها والتوسع فيها.

– الممنوحون المستهدفون لهذا النشاط Franchisee profile.

– الدعم الذي يقدمه صاحب المشروع  وكيفية تطبيقه، والاستثمار والتكاليف.

 – آلية اختيار المواقع للفرع، والمواقع التي تناسب المشروع  Criteria of the locations.

معلومة مهمة:

من أكبر الأخطاء وأحد أهم أسباب الفشل الرئيسة، أن تقارن مشروعك – عند تحديد رسوم الفرنشايز والنسبة الشهرية  Royalty fee’s– بمشاريع مشابهة, فالأهداف والتوجهات تختلف تمامًا لكل مشروع، ولكل صاحب مشروع.

  1. بناء الوثائق القانونية

 (الاتفاقيات المبدئية, عقود الفرنشايز, عقود التوريد إن وجدت … الخ) ويتم بناؤها بناءً على الخطة الاستراتيجية، مع تحديد مدة هذه العقود والاتفاقيات بما يتناسب مع الخطة الاستراتيجية,  وبناء هيكل قانوني يناسب المشروع , ويحفظ حقوقه ويحفظ العلامة التجارية  legal structure, وتسجيل العلامة التجارية في الدول المستهدف دخولها , والأمور الواجب تجنبها.

ويتساءل البعض عن القانون المطبق على عقود الفرنشايز.وفي حقيقة الأمر، لا يوجد قانون يحكم تلك العلاقة, بل يحكمها بنود العقد نفسه ، فالعقد شريعة المتعاقدين. ونرجح دائمًا اللجوء للتحكيم التجاري لحل وتسوية النزاعات الناشئة عن العقد.

  1. بناء أدلة التشغيل operation manuals :

يجب أن تكون هذه الأدلة شاملة منذ بداية تأسيس المشروع، مع التراخيص اللازم استخراجها, وتعيين الموظفين, وعمل النظام و نقاط البيع, والتدريب, والتصميم ,والهوية, والطباعة, والتدقيق, والمحاسبة, والزيارات الدورية, والتقارير الدورية, والعمليات اليومية, والتشغيل اليومي للمحل التجاري, والتسويق…الخ.

  1. الخطة التسويقية:

 وتستهدف الممنوحين المرغوب فيهم، حسب أهداف وتوجهات الملاك؛ وبمعنى آخر :استهداف الممنوحين القادرين على حمل وإدارة النشاط، بحيث تكون الخطة business to business marketing وليس للعملاء أو الزبائن, مع أهمية وضع الخطة التسويقية بناءً على الخطة الاستراتيجية بشكل صحيح ومطابق.

إذًا، يتلخص نظام الفرنشايز في المراحل الأربع سالفة الذكر, وقد تستغرق من 6 شهور إلى سنة , مع الأخذ في الاعتبار أنه أثناء عملية بناء الفرنشايز قد يتم تطوير أمور كثيرة في المشروع (حسب حاجة كل مشروع)  تتماشى مع المعايير العالمية؛ مثل الهوية, والتصميم, ونقاط البيع POS Systems, وغيرها.

لذلك, لا تقتصر عملية بناء نظام الفرنشايز على عقود قانونية يضعها محامٍ متمكن, أو على أدلة تشغيل يضعها شخص يسمي نفسه مستشارًا ويضع أكثر من 500 ورقة، بل العبرة بالمضمون وليس بالكم, كما لا تقتصر على التسويق وتوقيع اتفاقيات لتسويق المنتج وجلب مستثمرين, لكنه نظام متكامل ينقل المشروع التجاري من مرحلة إلى مرحلة أهم وأكبر، وكذلك  إلى أسواق أخرى.

ملحوظة: رسوم الفرنشايز ليست ربحًا لصاحب المشروع, بل تغطية لتكاليف مرتبطة بالفرنشايز تحملها هو، وقد يتحملها مستقبلًا.

عن خالد راشد الراشد

الرئيس التنفيذي شركة فرانكورب للاستشارات – مكتب دولة الكويت

شاهد أيضاً

فرنشايز Papa John’s

تاريخ التأسيس: 1984 تاريخ رخصة الفرنشايز: 1985 المقرات: لويزفيل,، وكنتاكي   توصيف العمل: مانح الفرنشايز …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *