نصف مليون رسالة واتصال لمستفيدي “سكني”.. خلال عام

أفصحت بيانات وزارة الإسكان عن إجراء القائمين على برنامج “سكني” أكثر من نصف مليون اتصال هاتفي ورسالة نصية للمستفيدين من البرنامج خلال عام، وذلك بهدف اطلاعهم على الخيارات السكنية التي توفرها الوزارة، إضافة إلى دعوتهم لزيارة المشروعات التي أطلقتها في مختلف مناطق المملكة، فيما بلغ عدد زوار الموقع الإلكتروني لـ”سكني” نحو 2.6 مليون زائر.

وأظهرت بيانات برنامج “سكني” أنه تم إجراء 184.706 اتصالات هاتفية للمستفيدين المسجلين على قوائم الوزارة، فيما بلغ عدد الرسائل النصية التي تم إرسالها 315.628 رسالة نصية، تشمل التعريف بالخدمات التي تقدمها الوزارة، والخيارات التي تقدمها للمستفيدين، إضافة إلى تعريفهم بالمشروعات التي تطرحها الوزارة البالغ عددها 46 مشروعًا تحت الإنشاء، و20 للوحدات السكنية الجاهزة.

وأكّدت الوزارة أن عملية التواصل مع المستفيدين تهدف إلى تعريفهم بما يوفره برنامج سكني، واطلاعهم على المستجدات، وهي تتم بشكل مستمر ضمن جهود القائمين على البرنامج في تقديم الخيارات السكنية والتمويلية المناسبة للمستفيدين، مبيّنة أن جميع قنوات التواصل متاحة للمستفيدين من خلال: الرسائل النصية، والاتصال المباشر، أو الرد على استفساراتهم من خلال حساب “العناية بالمستفيدين” في تويتر، أو تلقي المكالمات الهاتفية على الرقم المجاني للوزارة.

وكانت وزارة الإسكان أعلنت، مطلع العام الماضي، عن إطلاق برنامج “سكني”، وتم خلال المرحلة الأولى تخصيص 282 ألف خيارًا سكنيًا وتمويليًا، وفي مطلع العام الجاري أعلنت عن مستهدف المرحلة الثانية من البرنامج بتخصيص 300 ألف خيار سكني وتمويلي.

وشهد الأربعاء الماضي الإعلان عن الدفعة الثامنة من البرنامج بتخصيص أكثر من 28 ألف خيارًا سكنيًا وتمويليًا تتوزع في مختلف مناطق المملكة، ليبلغ إجمالي ما تم تخصيصه خلال عام 2018 أكثر من 182 ألف خيارًا سكنيًا، تتوزع بين الوحدات السكنية تحت الإنشاء، والأراضي المجانية والقروض العقارية المدعومة بما يحقق نحو 60 % من مستهدف البرنامج خلال العام 2018، تتوزع على 66400 قرض عقاري مدعوم، و 52011 أرضًا سكنية مجانية، و 2584 وحدة سكنية جاهزة، و 61406 وحدات سكنية تحت الإنشاء.

كتب: محمد علواني

عن رواد الأعمال

مجلة رواد الأعمال Entrepreneurs هي مجلة فاعلة في مجال التوعية بثقافة ريادة الأعمال وتطوير الفرص الوظيفيّة المتنوّعة للشباب والشابّات في المؤسّسات الصغيرة والمتوسطة الحجم، وهي الدعامة الأساسيّة لتفعيل المزايا التنافسية لهذه المؤسّسات من خلال استعراض تجارب نخبة مميزة من الناجحين في مختلف الميادين واستخلاص ما يفيد الأجيال المقبلة.

شاهد أيضاً

انطلاق مسابقة “مبتكرو الرياض 2019م”

أعلنت وزارة التعليم، ممثلة في الإدارة العامة للتعليم بمنطقة الرياض، عن انطلاق مسابقة “مبتكرو الرياض …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.