مُلتقى “الإدراج في السوق المالية” يناقش حوكمة الشركات.. الأحد المقبل

تنُظم غرفة الشرقية، بالتعاون مع شركة السوق المالية السعودية (تداول) ـ الأحد المقبل ـ مُلتقى “الإدراج في السوق المالية”، وذلك في مقر الغرفة الرئيس؛ لتعزيز إدراج شركات القطاع الخاص في السوق المالية، بما يتماشى ومتطلبات المرحلة الاقتصادية الراهنة، ويعقد الملتقى تحت رعاية، محمد بن عبدالله القويز؛ رئيس مجلس هيئة السوق المالية.

وقال عبدالحكيم بن حمد العمار الخالدي؛ رئيس مجلس إدارة غرفة الشرقية، إن السوق المالية بالمملكة تشهد تطويرًا متصاعدًا فيما يتعلق بالتنظيم والإجراءات وصولاً إلى الريادة المالية بحلول 2020م، ما زاد من جاذبيته الاستثمارية ورفع كفاءة الأداء، مشيرًا إلى ما اعتمده مؤخرًا مجلس هيئة السوق المالية من قرارين يتعلقان بقواعد طرح الأوراق المالية والالتزامات المستمرة، والقواعد المنظمة للمنشآت ذات الأغراض الخاصة بصيغتها النهائية، بالإضافة إلى النظام الأساسي للمنشأة ذات الأغراض الخاصة.

وأكد الخالدي، أنه في ظل هذا الحراك النشط حول إعادة هيكلة السوق المالية وفقًا لإجراءات الحوكمة بما تتضمنه من قيم الشفافية والإفصاح وغيرها من القواعد المُنظمة، يأتي مُلتقى الإدراج في السوق المالية بهدف تشجيع شركات القطاع الخاص على الإدراج في سوق الأسهم.

وبيّن الخالدي، أن المُلتقى يطرح ثماني محاور رئيسية للنقاش، تعنى بكافة موضوعات الطرح والإدراج في السوق المالية، سواء من ناحية التغيرات في قواعد الطرح والإدراج ومدى جاهزية الشركة للطرح، وكيفية إعداد ملف الطرح وطرق التقييم، أو من ناحية حوكمة الشركات والتحديات القانونية، وغيرها في مواجهة التحوُّل إلى مُساهمة، وكذلك آثر الإدراج على نمو الشركات، فضلاً عن عرض مجموعة من التجارب المحلية لشركات تم إدراجها بالفعل في السوق المالية.

عن رواد الأعمال

مجلة رواد الأعمال Entrepreneurs هي مجلة فاعلة في مجال التوعية بثقافة ريادة الأعمال وتطوير الفرص الوظيفيّة المتنوّعة للشباب والشابّات في المؤسّسات الصغيرة والمتوسطة الحجم، وهي الدعامة الأساسيّة لتفعيل المزايا التنافسية لهذه المؤسّسات من خلال استعراض تجارب نخبة مميزة من الناجحين في مختلف الميادين واستخلاص ما يفيد الأجيال المقبلة.

شاهد أيضاً

وفد من غرفة الشرقية يزور ميناء الجبيل

زار فريق عمل اللجنة اللوجستية بغرفة الشرقية يوم أمس الأربعاء الماضي، ميناء الجبيل التجاري التقى …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *