منتدى اليونسكو يبحث تفعيل الدور الاجتماعي للشباب في الرياض

تنظم اليوم مؤسسة محمد بن سلمان بن عبدالعزيز “مسك الخيرية” بالشراكة مع منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة “اليونسكو”، منتدى اليونسكو للمنظمات غير الحكومية، وتستمر فعالياته حتى غدٍ الخميس، في فندق “فورسيزونز” بالرياض؛ لتسليط الضوء على جدوى تفعيل دور الشباب في المجتمعات، والاستفادة المثلى من الجيل الرقمي، وتفعيل المشاركة المجتمعية والعمل التطوعي، إضافة إلى حماية التراث الثقافي.

يتضمن المنتدى 6 ورش عمل وبعض العروض المرئية، بجانب 12 جلسة لمناقشة المحاور المتعلقة بمهارات إعداد الشباب للتعايش في مختلف الثقافات، وأهمية التطوع على المستويين المحلي والدولي، إضافة إلى محور الشباب ووسائل الإعلام، فيما يستهدف المنتدى أكثر من 1800 ممثل لأكثر من 400 منظمة غير حكومية و70 دولة.

وحول التأثير الاجتماعي للشباب، يتحدث كل من إيرينا بوكوفا؛ المديرة العامة لليونسكو، والدكتور علي الغفيص؛ وزير العمل والتنمية الاجتماعية ، وإيريك فالت؛ مساعد المدير العام لمنظمة اليونسكو للعلاقات الخارجية والإعلام، وجاك آتالي؛ مؤسس ورئيس بوزيتيف بلانيت، و نورة الكعبي؛ وزيرة الدولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي بالإمارات.

ويتحدث خلال جلسات اليوم الثاني جيمي ويلز؛ مؤسس موقع ويكيبيديا، وكارولين هبتر؛ من المختبر الألماني الإبداعي، ومنى أبوسليمان؛ الإعلامية السعودية وسفيرة للنوايا الحسنة، وبراين راش؛ المدير التنفيذي لمؤسسة ديزموند للسلام، وحياة سندي؛ سفيرة النوايا الحسنة، وديمة اليحيى؛ الرئيس التنفيذي للشراكات بوزارة الاقتصاد والتخطيط، وكامل الأسمر؛ مؤسس موقع نخوة في الإمارات، وجوناثان بيردول؛ رئيس قسم السياسات في معهد الحوار الاستراتيجي بالمملكة المتحدة، إضافة إلى متحدثين آخرين من السويد ودولة تونس.

ومن المقرر الإعلان عن أسماء المنظمات غير الحكومية الفائزة بجائزة مسك العالمية للمنظمات غير الحكومية للابتكار في تمكين الشباب.

يُذكر أن مؤسسة محمد بن سلمان بن عبد العزيز “مسك الخيرية”، مؤسسة خيرية غير ربحية تهدف إلى تنمية مهارات القيادة بالمملكة، عبر  تفعيل برامج لتنمية قدرات ومواهب الشباب من الجنسين، من خلال شراكات مع المنظمات المحلية والعالمية.

كتبت: سلمى ياسين

عن رواد الأعمال

مجلة رواد الأعمال Entrepreneurs هي مجلة فاعلة في مجال التوعية بثقافة ريادة الأعمال وتطوير الفرص الوظيفيّة المتنوّعة للشباب والشابّات في المؤسّسات الصغيرة والمتوسطة الحجم، وهي الدعامة الأساسيّة لتفعيل المزايا التنافسية لهذه المؤسّسات من خلال استعراض تجارب نخبة مميزة من الناجحين في مختلف الميادين واستخلاص ما يفيد الأجيال المقبلة.

شاهد أيضاً

إعلان شروط تراخيص جامعات عالمية في المملكة قريبًا

انتهت وزارتي التعليم والتجارة والاستثمار، والهيئة العامة للاستثمار، من تحديد شروط وآليات إصدار التراخيص للجامعات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *