لتحقيق حلمك ؟ LinkedIn كيف تستخدم

بالتأكيد، مررت من قبل على مواقع التواصل الاجتماعي المختصة بالعلاقات المهنية، والتي في مقدمتها لينكد إن LinkedIn ، والذي يمتلك عليه المستثمرون وأصحاب الشركات والموظفون حسابات خاصة بهم؛ بهدف التواصل مع غيرهم، والخوض في علاقات مهنية جديدة.

ويعتقد البعض أن LinkedIn مجرد موقع للتواصل، بينما هذا بخلاف الواقع؛ حيث يعد وغيره من مواقع التواصل المهني، من أفضل الأدوات التي تعزز فرص البحث عن وظائف، وإيجاد فرص عمل متنوعة، كما يُعد في الغرب هو المفتاح الرئيس لبوابة البحث عن وظيفة مناسبة، أو فتح علاقات مع عملاء جدد.

أٌنشئ LinkedIn عام 2003، ويعمل على مستوى الفرد كسيرةٍ ذاتية إلكترونية؛ حيث يضيف الفرد معلوماتٍ عن دراساته وشهاداته والخبرات التي اكتسبها، مع إضافة صورةٍ شخصية، ومعلومات للتواصل، وأوراق بحثية؛ حتى يمكن لأي من أرباب الأعمال إجراء بحث واسع في تلك السير الشخصية لإيجاد الأفضل.

وقبل أن تتصفح LinkedIn ، وتخوض في عالم العلاقات المهنية ، تعلم أولًا كيف تستفيد منه لتكوين علاقات مهنية جيدة.

  1. عرف نفسك بشكل واضح

التعريف بنفسك، هي الخطوة الأهم على الإطلاق عند دخولك عالم لينكد إن ؛ لأنها بمثابة سيرتك الذاتية التي ستعرفك إلى هذا المجتمع الهائل من العلاقات المهنية وأصحاب الشركات، فاكتب معلوماتك المهنية بكل تفصيل؛ مثل وظيفتك الحالية، وتخصصك، ومهاراتك، ومعلومات التواصل معك، وموقعك الحالي، بالإضافة إلى مختصر مهني عنك، تركز فيه على مهاراتك وقدراتك سواء لما كنت طالبًا ، أو محترفًا، أو هاويًا. وقبل أن تكتب سيرتك الذاتية ، اطلع على صفحات لأناس في تخصصك سواء على لينكد إن أو غيره من المواقع الشبيهة ؛ لتتعلم كيفية كتابة مقدمة احترافية.

  1. أوصي بالأشخاص الذين عملت معهم

ينظر أصحاب المؤسسات إلى هذه الخطوة بشدة؛ لكونها تعطي مصداقية عن عملك السابق؛ وذلك عن طريق كتابة بيانات 5 أشخاص عملت معهم في السابق، يمكنهم التحدث عن مهاراتك بصدق إذا طُلب منهم ذلك، بل قد يصل الأمر أن يوصوا بك في ملفاتهم الشخصية.

  1. انضم إلى المجموعات المتعلقة بك

يتعلق دخولك على موقع لينكد إن منذ البداية بالبحث عن فرص مناسبة لك، تتعلق بمجالك أو شركاء في عملك؛ لذا عليك أن تسجل في المجموعات المتخصصة في عملك؛ لتبقى على اتصال بكل من لديهم نفسك اهتماماتك؛ حتى يمكنك الإطلاع على ما يشاركه أعضاء هذه المجموعات من معلومات ومواضيع وروابط تفيدك معرفيًا ومهنيًا.

  1. تابع من يدخل صفحتك الشخصية

يتيح لك موقع “لينكد إن” معرفة زوار صفحتك الشخصية؛ لذا عليك متابعتهم عن طريق follow ؛ حتى يمكنك لفت انتباهه في حالة إجراء أية تغيرات على سيرتك المهنية أو مهاراتك المكتسب. واحرص دائمًا على اكتمال المعلومات في ملفك الشخصي؛ لتزيد من فرصك في الظهور في عمليات البحث. ولا تنسَ متابعة الجهات والشركات التي تتوافق مع أهدافك المهنية؛ ليتسنى لك تبادل الفرص الوظيفية والمهارات أولًا بأول.

467 مليون مستخدم

حقق “لينكد إن” زيادة في عدد مستخدميه بلغت نحو 17 مليون مستخدم خلال الربع الأخير من عام 2016 ؛ ليصل إلى 467 مليون مستخدم، بزيادة نحو 18% عن العام الماضي، من بينهم 106 ملايين مستخدم نشط يزورون الموقع مرة شهريًا على الأقل.

وتوزعت عائدات الشركة على قطاعاتها المختلفة حيث تحقق لها حلول المواهب نحو 623 مليون دولار ما بين عائدات التوظيف والتعليم والتطوير، بينما ساهمت عائدات حلول التسويق والمحتوى المروج بنحو 175 مليون دولار، وأخيراً الإشتراكات المدفوعة بنحو 162 مليون دولار.

وكانت صافي أرباح لينكدإن عن الربع الماضي تصل إلى 9 مليون دولار فقط. وتتوقع الشركة أن تنهي إجراءات استحواذ مايكروسوفت عليها بحلول نهاية العام، حيث أعلنت عن الصفقة في يونيو الماضي مقابل 26.2 مليار دولار.

 

عن رواد الأعمال

مجلة رواد الأعمال Entrepreneurs هي مجلة فاعلة في مجال التوعية بثقافة ريادة الأعمال وتطوير الفرص الوظيفيّة المتنوّعة للشباب والشابّات في المؤسّسات الصغيرة والمتوسطة الحجم، وهي الدعامة الأساسيّة لتفعيل المزايا التنافسية لهذه المؤسّسات من خلال استعراض تجارب نخبة مميزة من الناجحين في مختلف الميادين واستخلاص ما يفيد الأجيال المقبلة.

شاهد أيضاً

4 وسائل لإبراز شركتك على مواقع التواصل الاجتماعي

 نتساءل دومًا: لماذا تبدو بعض الشركات متأرجحة على مواقع التواصل الاجتماعي، بينما تجد البعض الآخر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *