كيف تسوق لعلامتك التجارية بعضويتك في الجمعيات؟

بإمكانك- كعضو في إحدى الجمعيات- أن تسوِّق علامتك التجارية، بدون أن تبذل جهدًا كبيرًا، فما الذي يمنعك؟، فعلامتك التجارية ليست مجرد شعار أو لون، وإنما مزيج من كل ماتفعله أو تقوله، فضلًا عما يقوله الناس عنك.

عندما تكون عضوًا في جمعية تتسم بالمصداقية، وأخلاق أعضائها، ووضع محترم في المجتمع، فإن عضويتك تتحدث عنك وعن القيم التي تتبناها. كل ذلك ليس بذي أهمية إن لم تستغله وتتباهي بنشره بشتى الوسائل، وتعبر عن فخرك بتلك العضوية.

ضع عضويتك في ملفك الشخصي على لينكد إن، وأدرجها في توقيعك على بريدك الإلكتروني، مع وضع لوحة تشير إلى عضويتك على جدار مكتبك.

تقنيات الحديث

يمثل التحدث طريقة فعالة للتسويق لعلامتك التجارية، بالاستفادة من عضويتك بالجمعيات؛ ما قد يكسبك الواجهة والمصداقية داخل وخارج الجمعية، فيمكن للخطابات العلنية أن تكسبك مستوى مميزًا من الاحترام؛ لأن الناس يُعِدَّون الخطاب العلني والقيادة متساويين، فكلما كان لديك خطابات أكثر، رأى فيك الناس شخصية قيادية أقوى. لست بحاجة لأن تكون متحدثًا عظيمًا، لكن في الوقت نفسه لاتستهن بالأمر، تعلَّم تقنيات الحديث وتنمية مهاراتك، وجهز نفسك جيدًا قبل كل عرض.

أين تتحدث؟

أسهل مكان يمكنك التحدث فيه كمتطوع، هو اجتماعات الجمعية، فعندما تعقد مجموعتك اجتماعًا يمكنك التطوع لتقدم الضيوف المتحدثين، أو تكون المشرف على الحفل. ليس مطلوبًا أن تكون ممتازًا، المهم أن تبدأ وتبني ثقتك بنفسك، وتنمي مهاراتك.

يمكنك أيضًا أن تقدم جمعيتك للجمعيات الأخرى، وأن يتضمن حديثك ما يتعلق بعلامتك التجارية أو جمعيتك، فمن خلال تجربتي الخاصة، تحدثت إلى طلاب من مختلف المراحل- بدءًا من المرحلة الابتدائية وحتى الجامعية- فكان أكثر مايربكني أن أشرح لهم معنى التنمية المستدامة.

تحدث إلى طلاب المدارس الثانوية؛ فهم يخلقون فيك التحدي لتكون متحدثًا أفضل؛ ما يُعد ذلك تدريبًا جيدًا؛ لأنهم سيكونون قاسين بعض الشيء، هم لا يكرهونك، ولكنَّ صبرهم قليل نوعًا ما. وفي نهاية هذه التمارين، قدم العروض لجمعيتك، فقد تكون النتائج مرضية بالنسبة لهم.

الترويج لنفسك

كذلك، تُعد الكتابة طريقة أخرى للترويج لنفسك؛ إذ تتيح لك توضيح معلوماتك، ورؤيتك ومنظورك، فعادة ما ينظر الناس للموهوبين في الكتابة على أنهم قادة فكر.

لا أحد يبدأ ككاتب عظيم، ولكن الخطوة الحاسمة هي خطوة البداية، فقد كان أول مقال أنشره حول تقرير عن كتاب في نشرة دورية لجمعيتي، كانت ترغب في نشر مساهمات أعضائها. عندما أعدت قراءة المقال، شعرت بالخجل من رداءته. في الوقت نفسه، شكرتهم على تشجيعهم لي، فقد أصبحت كاتبًا جيدًا. وأذكر كم كنت أكره كتابة مثل هذه التقارير عندما كنت في المدرسة.

نُشر مقالي التالي في مجلة الغرفة المحلية، حول جمعيتي المهنية، وبالرغم من أنه لم يكن مناسبًا لجمعيتي، لكنه كان ذا قيمة لأعضاء الغرفة أن يقرؤوا عن جمعيتي. وقد فتح أول مقال الباب لمقالات أخرى مع الغرفة، رغم أنني لم أكن عضوًا فيها في ذلك الوقت. وقد لفت أحد مقالاتي نظر صحفي محلي، فدعاني لكتابة عمود في جريدة اقتصادية.

خمس طرق للترويج

هناك خمس طرق أخرى للترويج لعلامتك التجارية:

  1. توزيع بعض المعلومات والمصادر من جمعيتك؛ وذلك على شكل تقارير خاصة، واستقصاءات، أو أسئلة وأجوبة، وحوارات، أو عروض تقديمية، أو مقالات وإصدارات إخبارية.
  2. اقتبس من جمعيتك مصدرًا، عندما تستخدم الأفكار أو الإرشادات لحل مشكلة ما في عملك.
  3. تقاسم النصائح مع شركائك.
  4. أرسل نسخة من مقال أو تقرير لزميل لك.
  5. أظهر نفسك كمصدر يمكن الاعتماد عليه، ذي معلومات مفيدة وفكر رائد من خلال مشاركتك ما حصلت عليه من جمعيتك.

الأمر المهم هنا، هو أن تدرك أن كلمة جمعية تعني المشاركة؛ ما يعني بدوره أنك- من خلال مشاركتك الأفكار والمعلومات مع غيرك- ستحصل على أفضل النتائج عندما تستغل الفرص والمصادر التي سنحت لك في جمعيتك.

عن جورج توروك

مؤلف مشارك في كتاب الأكثر مبيعًا محليًا "أسرار التسويق الفعّال" للترتيب لإلقاء كلمة عن الملاحظات الرئيسة التحفيزية، وعن التسويق التنفيذي. للحصول على نسختك المجانية من كتاب: " خمسون فكرة عن التسويق الفعّال"، عليك بالتسجيل في نشرتك الشهرية عن نصائح التسويق، في الموقع: www.PowerMarketing.ca

شاهد أيضاً

العلاقات العامة..والتسويق الناجح

“إذا استطعنا فهم الآلية التي تحرك الجماهير، فبإمكاننا حينئذٍ السيطرة على سلوكياتهم دون علمهم”، مقولة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *