طلاب 20 جامعة سعودية يشاركون في مسابقة هاكاثون اختراق المدن الذكية بالرياض في نوفمبر

أكد الرئيس التنفيذي لمؤتمر “فيرتشوبورت” السادس لأمن المعلومات في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا 2018م، المهندس سامر عمر، مشاركة 100 طالب وطالبة يمثلون عشرين جامعة سعودية حكومية وخاصة، في مسابقة “هاكاثون” اختراق المدن الذكية، التي تعقد على هامش المؤتمر الذي سيعقد في الفترة من السادس إلى السابع من نوفمبر المقبل، بفندق ومركز مؤتمرات كراون بلازا الرياض.

وتقام مسابقة “الهاكاثون”Cyber Saber   وهي برعاية شركة الإتصالات السعودية (أعمال)؛  للعام الثاني على التوالي في المملكة العربية السعودية، وهناك خطط لإقامتها في مدن أخرى بمنطقة الشرق الأوسط العام المقبل.
وسيشكل طلاب وطالبات الجامعات السعودية مجموعتين في المسابقة؛ المجموعة الأولى المخُترقة (الهجوم)، فيما تمثل المجموعة الثانية فريق الدفاع عن المدينة الذكية لحمايتها من الاختراقات المجهولة.
وأوضح  المهندس سامر أن الطلاب والطالبات المشاركون يمثلون مختلف أقسام وكليات علوم الحاسوب والبرمجة، مضيفاً بأن أهم ما يميز مسابقة الهاكاثون التطبيق العملي لإختراق إحدى المدن الذكية و التي تحاكي الواقع الحقيقي في مجال الأمن السيبراني، كإختراق القطاعات المالية، والمطارات الجوية، وتابع :” هذا الأمر سيهيئ المشاركين لتحمل مسؤولياتهم في حماية الشركات والقطاعات الأخرى من الهجمات الإلكترونية المرتقبة”.

وأكد المهندس سامر عمر، بأن أهم مخرجات مسابقة الهاكاثون، تتمثل في تعريف الطلاب المشاركين من الجنسين على تفاصيل الأمن السيبراني، بالإضافة إلى المساهمة في خلق جيل من الشباب السعودي المؤهل لحماية البنية التحتية المعلوماتية للمملكة العربية السعودية، وذلك بامتلاكهم مجموعة الأدوات التنظيمية والتقنية والإجرائية الهادفة إلى حماية الحواسيب والشبكات من الاختراقات أو التلف أو التغيير أو تعطل الوصول إلى المعلومات أو الخدمات.
وحث الرئيس التنفيذي لمؤتمر فيرتشوبورت (VirtuPort) السادس لأمن المعلومات، الجامعات السعودية الأخرى على سرعة التسجيل في المسابقة قبل إغلاق باب المشاركة نهائياً، والتي تعد من أهم المسابقات التي تقام في المنطقة والسعودية على وجه الخصوص، كونها تدعم وصول المواهب الطلابية الجامعية إلى مراحل متقدمة في مجال الأمن السيبراني، من خلال التجارب التطبيقية التي تقوم على تنفيذ كافة الهجمات السيبرانية وجاهزية الاستجابة الأمنية لها.

ومسابقة “الهاكثون” Cyber Saber مرخصة من الاتحاد السعودي للأمن السيبراني، وهو المؤسسة الوطنية تحت مظلة اللجنة الأولمبية السعودية. التي تسعى لبناء قدرات محلية واحترافية في مجال الأمن السيبراني وتطوير البرمجيات بناءً على أفضل الممارسات والمعايير العالمية، للوصول بالمملكة العربية السعودية إلى مصاف الدول المتقدمة في صناعة المعرفة التقنية الحديثة.
وأوضح المهندس سامر عمر، بأنه ستعقد جلسة تدريبية للطلاب والطالبات المشاركين سيتم تحديدها نهاية سبتمر الجاري، لافتاً إلى أن نسخ المؤتمر السابقة نجحت في  استقطاب أكثر من 400 مشارك من مختلف جميع القطاعات والشركات المتخصصة والرعاة المحليين والعالميين في مجال الأمن الإلكتروني وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات، وهو ما ساهم في خلق نظام بيئي مثالي للطلاب الذين يمثلون المستقبل.

كتب: عبد الله القطان

عن رواد الأعمال

شاهد أيضاً

متخصصة في ريادة الأعمال تدعو لرصد الأفكار الجيدة لتحويلها إلى فرص استثمارية

دعت فاطمة الخلف؛ المتخصصة في ريادة الأعمال، إلى رصد الأفكار التي يمكن أن تتحول إلى …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.